جداول المرشحين الأولية لانتخابات غرف الصناعة- رابط طقس معتدل الاثنين الزيناتي يجدد مطالبه بالسماح للبلديات بقنص الكلاب الضالة ومكافحتها إرادة يكرم المتميزين في العقبة ولا صحة لوجود إي إنسحابات…. فيديو وصور الحدود الدنيا لمعدلات القبول بمكرمة أبناء المعلمين فتح طلبات الانتقال لطلبة مكرمة أبناء العشائر والأقل حظًا - رابط الضمان توفّر سلفاً شخصية لمتقاعديها تصل إلى عشرة أضعاف الراتب التقاعد وتقسيطها على فترات هام للمعلمين الجدد في الاردن تعليمات لضمان جودة المؤسسات التعليمية ورياض الأطفال - تفاصيل عطاء بمليون دينار لصيانة وتعبيد طرق الطفيلة إطلاق مسابقة مختصة بتدقيق الخدمات الحكومية الرقمية السفير الأردني بسلطنة عُمان: الأردن يسعى إلى تعزيز العلاقات بين البلدين في جميع المجالات خاصةً الاقتصادي الملك يهنئ الرئيس العراقي بالعيد الوطني لبلاده المستقلة للانتخاب تبدأ تدقيق سجلات غرف التجارة إحالة موظفين حكوميين إلى التقاعد - (أسماء) الملك يلتقي شخصيات من بينهم وزراء وسفراء ونواب - صور الافتاء توضح حكم الاحتفال بالمولد النبوي - تفاصيل الملك يبدأ زيارة رسمية إلى سلطنة عُمان الثلاثاء "الملكية " تتوصل لاتفاق لإدخال 20 طائرة حديثة إلى أسطولها مدير الأمن العام يستقبل السفير القطري
شريط الأخبار

الرئيسية / سيدتي
Friday-2022-09-23 01:27 pm

سيدتي.. ممارسة نمط حياة محدد يقلل من خطر إصابتك بسرطان الثدي

سيدتي.. ممارسة نمط حياة محدد يقلل من خطر إصابتك بسرطان الثدي



جفرا نيوز - توصلت دراسة جديدة إلى أن ممارسة الرياضة بانتظام والجلوس أقل يمكن أن يقلل من فرصة الإصابة بسرطان الثدي.

ووجدت الدراسة، التي نُشرت في مجلة  British Journal of Sports Medicine، "دليلا قويا على أن المستويات الأعلى من النشاط البدني ووقت الجلوس الأقل من المحتمل أن تقلل من خطر الإصابة بسرطان الثدي، مع نتائج متسقة بشكل عام عبر الأنواع الفرعية لسرطان الثدي".

ويعتقد الخبراء الآن أن هناك علاقة سبب ونتيجة واضحة بين ممارسة الرياضة وتقليل خطر الإصابة بسرطان الثدي.

ويقولون إن الكسالى اللائي يمضين وقتا طويلا في الجلوس يواجهن مخاطر أكبر بعد أن ثبت وجود صلة واضحة بين قلة التمارين والمرض.

ودرس الباحثون بيانات من 130957 امرأة من أصل أوروبي. ومن بين هؤلاء، كان 69838 مصابة بأورام بدأت بالانتشار، و6667 مصابة بأورام لم تنتشر، و54452 مصابة بسرطان الثدي.

واستخدم الخبراء تقنية للتنبؤ الجيني تسمى Mendelian randomisation، والتي قالوا إنها ساعدتهم في تعزيز الأدلة السابقة على أن ممارسة الرياضة يمكن أن تقلل من خطر الإصابة بالسرطان.

وبشكل عام، ارتبطت التمارين بانخفاض خطر الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 40%، في حين ارتبط النشاط القوي (ممارسة الرياضة ثلاثة أيام أو أكثر في الأسبوع) بانخفاض مماثل لخطر الإصابة بسرطان الثدي خلال مرحلة انقطاع الطمث أو ما قبل انقطاع الطمث.

وارتبطت قلة الحركة بزيادة مخاطر الإصابة ببعض أنواع سرطان الثدي.

وخلص فريق البحث من جامعة بريستول إلى أن: "دراستنا تقدم دليلا قويا على أن زيادة النشاط البدني بشكل عام، وزيادة النشاط البدني النشط، ووقت الجلوس الأقل من المحتمل أن تقلل من خطر الإصابة بسرطان الثدي. وقد يؤدي تبني أنماط الحياة النشطة على نطاق واسع إلى تقليل العبء الناجم عن السرطان الأكثر شيوعا لدى النساء".

وقالت الدكتورة كاترينا تيمسينايت، كبير مديري الاتصالات البحثية في Breast Cancer Now: "بالنظر إلى الأشخاص الذين قد يكون لديهم استعداد وراثي لممارسة مستويات مختلفة من النشاط البدني، فإن هذه الدراسة المبتكرة تعزز الأدلة الموجودة على أهمية تقليل الوقت الذي نقضيه في الجلوس وزيادة مقدار الوقت الذي نقضيه في الانتقال إلى خفض معدلات خطر الإصابة بسرطان الثدي".

وتابعت: "يمكن أن يساعد الحفاظ على وزن صحي، والحد من تناول الكحول وممارسة النشاط قدر الإمكان، في تقليل مخاطر الإصابة بالمرض. وتسلط هذه الدراسة الضوء على مدى أهمية أن ندعم الناس لبدء إجراء تغييرات صغيرة وصحية في نمط الحياة يمكن أن تؤثر بشكل إيجابي على صحتهم وتساعد على تقليل مخاطر الإصابة بسرطان الثدي".
ويكي عرب