20 مليون متر مكعب من الأمطار دخلت إلى السدود..وأعلى الكميات لسد الملك طلال آل ثاني والفراية يستعرضان مجالات التعاون الامني بين الاردن وقطر البلبيسي: 55 % نسبة العينات الإيجابية من أوميكرون تسجيل حزب الميثاق الوطني بشكل رسمي الملك يستجيب لنداء مريض ويوجه بنقله للمدينة الطبية لتلقي العلاج الأحمال الكهربائية المسائية سجلت أعلى مستوى في تاريخ الأردن راصد الأردن: انجماد وصقيع ليلة الجمعة والسبت وحالات جوية قطبية جديدة الأسبوع القادم بلدية الكرك تنثر الملح في الشوارع لإذابة الجليد جميع الطرق ضمن الاختصاص في المملكة سالكة والجنوب بحاجة للحذر الشوبك الأعلى كثافة للثلوج بسماكة 8 سم وربة الكرك الأقل بـ 1 سم وفيات الأردن الخميس 20-1-2022 الأردن يدعو لتكثيف الجهود لكسر الجمود في عملية السلام السير يناشد السائقين في البلقاء والكمالية وصويلح خذوا حذركم ! الأوبئة: توقعات بارتفاع إصابات كورونا في الأردن لـ 10 الآف كتل هوائية قطبية ومنخفضات جديدة متوقعة وعودة للثلوج الأسبوع القادم في المملكة عقاريون: "كورونا" تـدفـع المواطنين لشــراء شقــق بمساحــات صغيــرة السحلب والمكسرات والبوشار والكستناء لزوم سهرات الأردنيين في ليالي الثلج والشتاء كم حادث تعامل معه الدفاع المدني خلال المنخفض الجوي؟ تعطيل الدوائر الحكومية والمؤسسات العامة في الطفيلة أجواء شديدة البرودة واستقرار الطقس مع ساعات الظهيرة وتشكل الصقيع والانجماد ليلًا والأرصاد تحذر
شريط الأخبار

الرئيسية / سيدتي
السبت-2021-11-20 06:49 pm

لمواجهة الإنفلونزا.. اتبع هذه الطرق

لمواجهة الإنفلونزا.. اتبع هذه الطرق

جفرا نيوز - مع بدء تساقط الأمطار وانخفاض درجاتالحرارة معنلة دخول فصل الشتاء فعليا، تنشأ بيئات خصبة لتفشي الإنفلونزا.

ويرى الأطباء أن الحفاظ على نظام المناعة لدينا هو أفضل وسائل الدفاع في مواجهة الجراثيم والفيروسات والأمراض المزمنة.
كما أن المناعة أصبحت أكثر أهمية من أي وقت مضى لمساعدة أجسادنا على مقاومة نزلات البرد والأمراض الأخرى مثل "كوفيد-19”.

استعدادا للشتاء..نصائح الخبراء لمواجهة فيروس كورونا و”الإنفلونزا”
وبات الآن متوفر لقاح مضاد للإنفلونزا، لكن هذا اللقاح ليس الحل السحري، كما يعتقد البعض، إذ أنه يقلل من خطر الإصابة وشد العدوى فقط.

ولكي يكون نظام المناعة قويا في مواجهة الإنفلونزا، فيجدر بالمرء أن يتبع 5 خطوات رئيسية هي:

التقليل من التوتر
تظهر الدراسات باستمرار أن التوتر المزمن يمكن أن يؤثر سلبا على قدرات المناعة البشرية.
مما يزيد من خطر الإصابة بالأمراض العدية والتخلص من التوتر ممكن عبر المشي أو ممارسة تمارين التنفس.
قسط كاف من النوم
يؤدي النوم دورا في تنظيم استجابة المناعة البشرية.

علامات تحذيرية للإنفلونزا لا يجب تجاهلها
في حين أن قلة النوم يمكن أن تؤدي إلى ما يعرف بزيادة الاستجابة الالتهابية للجسم، مما يعجلنا أكثر عرضة لأمراض مثل الإنفلونزا.
تناول طعام صحي
الطعام الصحي مهم للصحة العامة والمناعة على حد سواء، ويرتبط سوء التغذية بضعف المناعة البشرية، مما يزيد خطر الإصابة بالأمراض المزمنة.

إن المحافظة على نظام غذائي يحتوي على الأطعمة الطازجة وغير المصنعة والخضار والفواكه يضمن حصول الجسم على العناصر الغذائية التي يحتاجها.
حافظ على رطوبتك
واظب على شرب المياه بشكل مستمر، فترطيب الجسم ضروري للحفاظ على نظام المناعة الصحية.

ويتم ذلك عبر شرب المياه على مدار اليوم وإن بكميات صغيرة.

التمارين الرياضية
تساعد التمارين الرياضية على تحفيز الخلايا المناعية التي لها دور في مكافحة الإلتهابات.
توصي إرشادات النشاط البدني في الولايات المتحدة بمدة تتراوح بين 150 و300 دقيقة من الشدة المعتدلة أو 75-150 دقيقة من النشاط البدني الشديد في الأسبوع للحصول على فوائد صحية كبيرة.