الاجهزة الامنية تواصل حملاتها لملاحقة المطلوبين و”البلطجية” وضبط الأسلحة غير المرخصة طقس الاردن الجمعة: فرصة لهطول زخات مطرية الدفاع المدني يسيطر على حريق ديوان في الصريح الخميس: تحرير 112 مخالفة لأمر الدفاع 20 موديز تتوقع وصول الدين العام الأردني إلى 109% من الناتج المحلي الاجمالي الصحة العالمية: من المحتمل العودة إلى الوضع الطبيعي العام المقبل عبيدات: ادخال مميعات الدم لبروتوكول علاج كورونا في الأردن الجمارك تنجز 55% من معاملاتها إلكترونيا الجيش يحبط تهريب مخدرات من سوريا للأردن فرح؛ الموافقة على البدء بأعمال توسعة مستشفى فيصل بمنحة سعودية عبيدات : نعمل على تطوير التعليم الطبي وإمتحان شهادة الإقامة لمختلف التخصصات الأمن يسيطر على مشاجرة وقعت بمنطقة الصريح ونجم عنها 5 إصابات 19.3% نسبة الفحوصات الإيجابية و 481 حالة كورونا في العناية الحثيثة تسجيل 67 وفاة و 5 آلاف إصابة جديدة بفيروس كورونا الدفاع المدني تدعو المواطنين الى ضرورة الاستخدام الامن للمدافئ تأجيل أقساط المزارعين لـ 3 أشهر إضافية وزير العدل يشارك عبر تقنية الاتصال المرئي في إجتماع مجلس وزراء العدل العرب بالقاهرة انخفاض أسعار بعض أصناف الخضار بسبب تراجع الطلب تسجيل 4 طعون بصحة نيابة أعضاء مجلس النواب في عمان وإربد التعليم العالي تدعو طلبة الدراسات العليا الدارسين خارج المملكة لاستكمال مدة الإقامة في بلد الدراسة المطلوبة
شريط الأخبار

الرئيسية / سيدتي
الأحد-2020-11-22 04:17 pm

عالم أوبئة يحذر من ظهور أمراض قاتلة بعد كورونا

عالم أوبئة يحذر من ظهور أمراض قاتلة بعد كورونا

جفرا نيوز- وجه عالم الأوبئة، جينادي أونيشينكو والذي يشغل منصب عضوٍ في مجلس الدوما الروسي، تحذيراً من خطر ظهور أمراض قاتلة تهدد البشرية على خلفية انتشار وباء كورونا المستجد.

وقال أونيشينكو إنه بسبب القيود المفروضة على الرعاية الطبية الروتينية في العالم، من الممكن تفشي مرض الحصبة، والذي يعد وفقا لتصنيف منظمة الصحة العالمية من أخطر الأمراض المعدية في الوقت الراهن وفقاً لروسيا اليوم.

وأضاف: "أريد تحذير الدول التي تتخلى حاليا عن الطب الوقائي وعن حملات التطعيم الوطني، من خطر جسيم. هناك خطر تفشي عدوى أكثر خطورة بكثير من كوفيد-19، وفي الطفولة المبكرة”.

وأشار عالم الأوبئة الروسي إلى أن الكثير من المؤسسات الطبية بالعالم أعلنت تعليق برامج التطعيم ضد الحصبة للأطفال، ومن بينها معهد مردوخ الأسترالي لأبحاث الأطفال في ملبورن.