مزارعو الزيتون يطالبون باستثناء من حظر الجمعة الأردنيون يستذكرون شهداء فاجعة البحر الميت بتفاصيلها المؤلمة للعام الثاني ..صور الأوقاف تدعو لإقامة صلاة الاستسقاء يوم الجمعة المقبل بدء استقبال المنح والقروض الجامعية منتصف الشهر المقبل الحالة الجوية المتوقعة اليوم الأحد في المملكة ..تفاصيل متابعة مصابي كورونا بالعزل المنزلي.. ملف خارج حسابات “الصحة” الأشغال تعلن حالة الطوارئ المتوسطة للتعامل مع الحالة الجوية تفقد جاهزية جسور البحر الميت لإستقبال فصل الشتاء كتلة هوائية باردة تؤثر على المملكة وتساقط للأمطار وتحذيرات من تشكل السيول ..تفاصيل مؤسسة المتقاعدين العسكريين تعلن توقفها عن استقبال المراجعين السفير الأردني في فرنسا : نرفض الكراهية ونحث على احترام الأديان إغلاق مديرية التربية و4 مدارس لمدة يومين في معان بسبب كورونا جرش: السماح لسكان برما بالتسوق والتزود بالمؤن غداً الأمن : العثور على جزء من قدم بشرية في منطقة النصر الأردن يدين الهجوم الإرهابي في أفغانستان العايد : فتح بعض المعابر الحدودية البرية للمملكة أمام المسافرين الخميس القادم الصفدي بذكرى الأمم المتحدة: يجب احترام حرمة الأديان ورموزها الحموري: بناء المستشفيات الميدانية يمكن إنجازه خلال أيام لكن لا تتوفر كوادر صحية مدربة الصحة تعلن عن مواقع فحص كورونا بحسب المحافظة والمركز الصحي الأمن العام يوضح تفاصيل الاعتداء على إحدى الكافيهات في محافظة اربد
شريط الأخبار

الرئيسية / سيدتي
الأحد-2020-10-18 09:28 am

3 أسباب محتملة للحصول على نتيجة خاطئة لاختبار كورونا

3 أسباب محتملة للحصول على نتيجة خاطئة لاختبار كورونا

جفرا نيوز -  بات اختبار PCR-RT الذي يتم عبره الكشف عن الإصابة بفيروس كورونا، إجراءً شائعاً في جميع أنحاء العالم وسط تفشي الوباء. وعلى الرغم من إجراء هذا الاختبار لأكثر من ثمانية أشهر حتى الآن، فإن هذه الاختبارات لا تزال غير دقيقة في بعض الأحيان.
وبحسب ما أوردت صحيفة تايمز أوف إنديا، يعزو العلماء الخطأ المحتمل في اختبارات فيروس كورونا الذي يمكن أن يقدم نتائج خاطئة، إلى ثلاثة أسباب رئيسية، وهي:

يتم الاختبار في وقت مبكر جدًا

في حين أن الأعراض يمكن أن تبدأ في التطور بعد يومين إلى أربعة أيام من التعرض للفيروس، في بعض الأحيان، قد يستغرق الأمر ما يصل إلى أسبوعين حتى تظهر الأعراض بالكامل. ومن ثم، فمن الممكن تمامًا أن يخضع الشخص لاختبار كورونا في وقت مبكر جدًا، مما قد يجعله على الأرجح يحصل على نتيجة سلبية خاطئة في الاختبار، على الرغم من أنه قد يكون مصابًا. لذا يُنصح المرضى المحتملون بإجراء الاختبار بعد أسبوع واحد، أو إعادة الاختبار مرتين لتأكيد النتائج.

اختبار المسحة لا يتم بشكل صحيح

يجمع اختبار RT-PCR عينة من مجرى الأنف وكذلك الحلق، وهما موقعان للتكاثر الفيروسي النشط. يظهر الاختبار إيجابيًا عند اكتشاف الحمل الفيروسي في الأنف والحلق. ومع ذلك، إذا لم يتم أخذ عينة المسحة بشكل صحيح، فهناك احتمالية ألا تلتقط العينة إفرازًا مخاطيًا كافيًا، أو أن الفيروس لم يتراكم بشكل كافٍ ليمكن اكتشافه.

 تلوث عينة الاختبار

يستغرق ظهور النتيجة ما بين 24-48 ساعة. إذا تلوثت عينة الاختبار، أو لم يتم تخزينها في درجة الحرارة المناسبة، أو إذا كانت المواد الكيميائية المستخدمة لاكتشاف الحمض النووي الريبي لا تعمل بشكل صحيح، فقد يؤدي ذلك أيضاً إلى تقديم نتائج سلبية خاطئة.