تحذيرات من الأرصاد بشأن طقس اليوم الأمن: تراجع ظاهرة إطلاق العيارات النارية في الأردن مصدر: تعيينات التربية لخريجي الإعلام من مخزون الخدمة المدنية كريشان: لن يتم تنظيم أي أراض قابلة للزراعة عامل وطن يعيد حقيبة فيها مبلغ مالي ومصاغ ذهبي لأصحابها داودية والمشاقبة والخريشا يستذكرون “حديثة الخريشا” بمنتدى مهرجان الفحيص رجل الأعمال الأردني القلم يوضح حقيقة مذكرة التوقيف الصادرة بحقه في لبنان استيتية: توظيف 2400 أردني في قطر قبيلات: امتحانات لتعيين 2500 معلم ومعلمة السبت عقوبات جديدة للمعتدين على الغابات والحدائق بالاردن - تفاصيل دعوة هامة من الضمان للمتقاعدين والمستحقين تلافياً لإيقاف رواتبهم عمر جديد لسيارات التطبيقات الذكية بالأردن آل نهيان سفيرًا للإمارات وسوار الدهب للسودان في الاردن بالأسماء .. موظفون حكوميون إلى التقاعد الزعبي مديرا لإدارة الشؤون السياسية في الديوان الملكي المجالي سفيرًا لدى لوكسمبورغ الكبرى حياصات رئيساً لجامعة العقبة للعلوم الطبية التربية تقرر معادلة شهادة الثانوية العامة السعودية (نظام المسارات) قرارات بخصوص الأردنيين الدارسين في الجامعات الأوكرانية - تفاصيل التّدريب المهني تُطلق نموذجاً لإشراك كوادرها في المنظومة التدريبية
شريط الأخبار

الرئيسية / سؤال جريء
Friday-2022-04-01 10:15 am

لماذا تخاف الفتيات من الزواج ؟

لماذا تخاف الفتيات من الزواج ؟

جفرا نيوز - يعتبر الخوف من الزواج مشكلة شائعة عند الفتيات ، وهذا يفسر الكثير من حالات الخطوبة الفاشلة، أو الطلاق السريع، بالإضافة إلى عددا من حالات العنوسة التي أصبحت منتشرة بشكل واضح، وهنالك العديد من الأسباب المعقولة التي تودي إلى هذا الفشل، بحيث إن تخوف العديد من الفتيات من الزواج يودي إلى هذه المشاكل، و من أهم أسباب تخوف الفتيات من الزواج ما يلي.

أهم أسباب تخوف الفتيات من الزواج :

فقدان الاستقلالية:
تعتقد المرأة كالرجل بأن الزواج من شأنه أن يقتل استقلاليتها، وطريقتها في الحياة، حيث هناك الكثير من الأزواج الذين يقفون ضد نجاح المرأة وتفوقها, ولكن تفاهم المرأة مع الشريك حول مدى أهمية شعورها بالاستقلالية والنجاح يلغي الحواجز بين الزوجين أن كانا على انسجام و توافق.

الخوف من الغش والتعرض للخداع :
قد يقع الزوجين في الكثير من المشاكل الزوجية، بالإضافة إلى توفر الكثير من المغريات التي قد تؤدي إلى سهولة الوقوع في فخ خارج نطاق العلاقة الزوجية، مما يؤدي في نهاية المطاف إلى تعرض المرأة للإيذاء العاطفي من الرجل. وتختلف معاناة المرأة عن معاناة الرجل عند التعرض للخيانة والغدر فالمرأة بطبعها عاطفية جدا وغير قادرة على التعامل مع الألم العاطفي كما يتعامل معه الرجل , لذلك تخاف الكثير من الزواج خوفا من التعرض للألم العاطفي الغير من الشريك.

الخوف من الملل:
يعتبر الزواج بعد بضع سنوات من الأمور الغير مثيرة ما لم يقم الأزواج بمساعدة بعضهما و العمل معا لجعله زواجا سعيدا، بحيث يدفع الملل العديد من النساء إلى تجنب الزواج، والابتعاد عنه, إذ يؤدي الروتين إلى مشكلات عديدة في العلاقة الخاصة بين الزوجين، مثل المشكلات اليومية في العمل، التوتر والقلق بخصوص بناء المستقبل، مشاكل الأطفال وواجباتهم المدرسية، عادات الأكل التي لا تتغير، وعدم الرغبة في التجديد، أو التعرف على أماكن جديدة، وقضاء أوقات ممتعة مع الشريك.

الشك:
تميل الكثير من النساء إلى الكثير من الشكوك في ما يتعلق الأمر بالزواج كقدرتها على الحب باستمرار، أو البقاء في الحب، و التغيرات النفسية بعد إنجاب الأطفال، بحيث يأتي الزواج مع الكثير من المسووليات ، و تخشي المرأة بان تكون غير قادرة على رعاية كلهم. و يختلف الشك عن الغير, فالغيرة الشديدة وغير المنطقية، قد تسبب الشك بين الطرفين، وهذا يعد أمراً خطيرا على العلاقة, نظرا لأنه سوف يولد الكثير من المشاكل ببينهما وذلك لأن الثقة بين الزوجين من أهم أسس التي يقوم عليها الزواج الناجح.

تقيد حريته:
يعيش الرجل في سنوات شبابه و عزوبيته حرا دون أن يتقيد بشيء, حيث تراه مسئولا عن نفسه . فيحدد خياراته كما يحلو له ويسير حياته حسب قواعده الخاصة من دون ضوابط صارمة, ولذلك يخشى الكثير من الرجال الزواج ودخول عش الزوجية نظرا لخوفه من فقدان حريته وتمسك بها.

الالتزام تجاه زوجته :
يخاف الانسان بطبيعته من الروتين والملل ،ولكن المرأة تميل إلى الاستقرار أكثر من الرجل, ويخشى الكثير من الرجال مبدأ الالتزواج بالزواج مع امرأة واحدة, حيث هناك الكثير من الرجال الذين يفضلون البقاء عازبين و الخروج مع الفتيات دون التقيد مع امراة واحدة. ولا يدرك الرجل أن التغلب على الملل والروتين يعتمد على الرجل والمرأة كليهما, حيث يجب على الشريكين بذل الجهد دائما في سبيل التغيير سواء بالسفر أو الخروج في كل أسبوع و تغيير الاجواء الروتينية.

أن لا يكون قدوة لأطفاله :
إن الرجل لايهتم كثيرا بالانطباع الذي سيتركه عند جاره أو زميله أو حتى أهله, ولكن مايخيفه حد الهوس هو ذلك الانطباع الذي سيتركه في نفوس أطفاله , فهو يريد أن يروه رجلا رائعا وفي عينيهم البطل الأوحد الذي لايرون سواه وهذا يحد من حريته الشخصية وتصرفاته الطائشة.

إقرأ أيضا

تابعونا على الفيسبوك

تابعونا على تويتر

ويكي عرب