أجواء صيفية معتدلة في المرتفعات والسهول لليومين المقبلين العيسوي يلتقي وجهاء وشيوخ سحاب - صور جهات طبية: تراجع بسمعة البورد الأردني واداء المستشفيات الحكومية ضبط اخطر مطلوب في قضايا الاتجار بالمخدرات - تفاصيل عويس ينعى الطالب الزعبي تقارير عبرية: الأردن ومصر أكثر الشعوب معارضة لإسرائيل التربية تحدد موعد نتائج "التوجيهي" الأحد انهاء إعادة تأهيل الجزء الايسر من طريق الكرك القطرانة - صور ابو غزالة: أقرأ الشتائم الموجهة لي بكل راحة وانبساط طقس الأردن…أجواء صيفية بالمرتفعات والسهول وحارة في باقي المناطق حتى الثلاثاء وفيات الأردن السبت 13-8-2022 انقاذ فتاة سقطت عن مقطع صخري بمنطقة البحر الميت "الضمان" يكشف أبرز الملامح المتعلقة بتمديد برنامج استدامة ضبط شخص يقود مركبة شحن بعكس اتجاه السير ولي العهد يهنئ بيوم الشباب العالمي وزير العمل: الشباب هم ثروة الأردن الحقيقية الامن : مستمرون في تنفيذ عملياتنا النوعية ولا مفر لكل من يتاجر بأرواح المواطنين كائنا من كان الأردن: نقف بوجه كل ما يهدد أمن السعودية إقامة يوم طبي مجاني في لواء القطرانة وفيات الجمعة 12/8/2022
شريط الأخبار

الرئيسية / سؤال جريء
الأربعاء-2021-10-13 06:51 pm

أدمنت على الهاتف ولا استطيع تركه .. وزوجي بدأ يغضب !

أدمنت على الهاتف ولا استطيع تركه .. وزوجي بدأ يغضب !

جفرا نيوز - يعتبر العصر الحالي، هو عصر التقدم والتطور والتكنولوجيا، وهناك الكثير من الأدوات الحديثة الذكية التي أصبحنا مدمنين عليها كالإنترنت.

و هذا يفرض علينا استخدام الهواتف الذكية كثيراً، ولكن الأمر قد يتعدى حدود الاستخدام المسموح به، ليتحول إلى تعلق مرضي أو إدمان، وفي هذه الحالة يتسبب استخدام الهاتف بإضعاف الكثير من العلاقات الاجتماعية، وأهمها العلاقة بين الأزواج، والتي قد تنتهي بسبب التعلق المرضي لأحد الطرفين بالهاتف .
 
أولاً ما هي علامات إدمان الهاتف؟

1. التوقف عن النشاط لنشر صورة على أحد التطبيقات، مثل التوقف عن تناول العشاء مع زوجك، فقط من أجل تصوير الطعام ونشر الصورة على إنستغرام.

2. التوقف عن التواصل البصري أثناء المحادثة، من أجل تفقد الهاتف.

3. الرد على رسالة نصية أثناء الحديث مع زوجك أو مع أي شخص.

4. تفقد وسائل التواصل الاجتماعي عندما يكون هناك لحظات هدوء في المحادثة.

5. ممارسة لعبة على الهاتف أثناء مشاهدة فيلم أو عرض تلفزيوني مع زوجك.

 ثانياً ما هو مدى الضرر الذي يسببه إدمان الهاتف، على العلاقة الزوجية؟

الواقع أن المزج بين محادثة حقيقية، والنظر إلى الهاتف، فكرة غير ناجحة، فقد وجدت دراسة من جامعة بايلور أن الإفراط في استخدام الهواتف المحمولة يؤدي إلى تقليل الرضى في العلاقات، حتى إخراج هاتفك أثناء محادثة شخصية يؤثر سلباً على جودة المحادثة ويقلل من مشاعر التقارب، وبما أن الأزواج بحاجة إلى إظهار مشاعرهم بشفافية أثناء الحديث معاً، فإن الهواتف الذكية تمنع تحقيق الهدف من المحادثات الزوجية، ما يحدث ضرراً في العلاقة.

والأسوأ من ذلك أنها حلقة مفرغة، فهل سبق لكِ أن خرجتِ مع صديقة، وتجاهلتكِ فجأة لإرسال رسالة نصية أو الرد على البريد الإلكتروني، ثم شعرتِ أنتِ أيضاً بالحاجة إلى تفقد هاتفك؟ يحدث هذا لأنكِ تشعرين بالاستبعاد والتجاهل، وفي نفس الوقت يشعركِ تفقد هاتفك بأنكِ مشمولة بالاهتمام، ولكن في الواقع بتفقدكِ الهاتف أنتِ أيضاً تنجرفين إلى دائرة إدمان الهاتف، واحتمال كبير أن تصبحي في المرة القادمة صاحبة المبادرة، وتنقلين الإدمان لشخص آخر، وهذا هو الفخ باختصار.

أخيراً كيف يمكنكِ أنتِ وزوجك التوقف عن التعلق بالهاتف؟

أوقفي إشعارات الهاتف، فهي بمثابة رسائل تذكير تهمس في أذنك لتنظري إلى الهاتف باستمرار، و عند الخروج مع زوجك اتركي أحد الهاتفين في المنزل، ويمكنكِ وضع الآخر داخل حقيبتك حتى لا يكون النظر إليه اختياراً متاحاً، أو على الأقل ليس سهلاً.

و كلما شعرتِ بالرغبة في تفقد الهاتف، تحدثي مع زوجك، حتى لو كان الحديث عن رغبتك في النظر إلى الهاتف، سوف يدعم كل منكما الآخر للتوقف عن التعلق بالهاتف، لأن لا شيء أهم، أو يضاهي تواصلكما معاً.


إقرأ أيضا

تابعونا على الفيسبوك

تابعونا على تويتر

ويكي عرب