وفاة خمسيني أحرق نفسه في الكرك ما حقيقة وفاة 11 اردنيا في زلزال تركيا؟ الزراعة تبدأ بتوزيع مطعوم الحمى القلاعية الأحد المقبل مرصد الزلازل الأردني يسجل هزة أرضية بقوة 4.3 ريختر على الحدود اللبنانية السورية القبض على سارق مصاغ ذهبي من أحد محال المجوهرات في مدينة إربد نشامى فريق الإنقاذ يواصلون عملهم في مناطق الزلزال - صور طقس العرب: أجواء قارصة البرودة والحرارة الليلة "صفر" مئوي فتح مساجد في عجلون لإيواء من تقطعت بهم السبل مندوبًا عن الملك .. العيسوي يعزي بوفاة والد مدير مكتب ولي العهد فصل مبرمج للكهرباء عن بلدة جحفية في المزار الشمالي غدا جامعات تعلق دوامها الخميس - أسماء تأخير بدء دوام البنك المركزي والبنوك العاملة في الأردن الخميس استمرار عملية تقديم طلبات القبول الموحد حتى هذا الموعد الملك خلال لقائه أكاديميين: : القضية الفلسطينية الجوهر الأساسي لتحركات الأردن الأمن العام تحذر من تشكل الصقيع وخطر الانزلاق تأخير دوام الحكومة غدا إلى العاشرة برك مائية تشكل خطورة على السلامة العامة في بلدية الجنيد التربية تقرر تعطيل دوام المدارس الخميس.. وتعلن آلية لتعويضهم طائرتا إغاثة تغادران إلى تركيا وسوريا بالفيديو.. الشواربة : 500 وظيفة شاغرة في أمانة عمان والتعيينات هذا العام
شريط الأخبار

الرئيسية / قضايا و آراء
الإثنين-2022-11-28 10:06 am

معهد الإدارة العامة والتحديث الإداري

معهد الإدارة العامة والتحديث الإداري

جفرا نيوز - بقلم الدكتور رافع شفيق البطاينة 

يعتبر معهد الإدارة العامة المرجعية التدريبية الوحيدة في الأردن الذي يتولى تدريب موظفي القطاع العام الحكومي ، وقد ساهم المعهد منذ تأسيسه قبل عقود طويلة بتدريب ما يزيد عن 90٪ من كافة موظفي الوزارات والمؤسسات الحكومية ، بدءا من دورة الموظف الجديد حتى دورات القيادة العليا ، كما ساهم المعهد بتطوير الإدارة العامة وتأهيل القيادات الإدارية سواء في الأردن أو في العديد من الدول العربية ، إلا أنه وفي السنوات الأخيرة فقد تراجع أداءه بشكل ملحوظ، ومن أسباب هذا التراجع سرعة تغيير القيادات الإدارية المشرفة عليه، بالإضافة إلى تولي بعض القيادات غير الكفوءة لإدارته لسبب أو لآخر ، ولذلك خبا نجمه محليا وعربيا، وما زاد الطين بله قيام الحكومة مؤخرا بعد إلغاء وزارة تطوير القطاع العام بربط إدارة المعهد مع رئيس ديوان الخدمة المدنية ، وهذا ما أثر على أداؤه وسمعته ، وذلك بسبب محدودية قدراته في هذا المجال ، وخارج نطاق اختصاصه ومعرفته في هذا المجال مع الإحترام الشخصي له ، وبما أن الدولة ماضية بملف تحديث المنظومة الإدارية ، فالأصل والأولى أن يتم تكليف المعهد بهذا الملف ، من حيث إجراء الدراسات والحوارات بهذا الخصوص ، لكن ولعدم توفر الخبرات والمتخصصين تم اناطة هذه المهمة إلى المجلس الاقتصادي والاجتماعي لإجراء الحوارات اللازمة والخروج بتوصيات ومقترحات بشأن المنظومة المقترحة التي اقرتها اللجنة الوزارية التي كلفت بهذا الموضوع ، وباعتقادي وحتى يتم النهوض بالمعهد إلى المستوى الذي يعيد مجده وبريقه الإداري ، فإنني أقترح أن يتم فصل المعهد عن ديوان الخدمة المدنية ، وتشكيل مجلس أمناء مستقل برئاسة وعضوية خبراء في مجال الإدارة والتخطيط والتطوير ، على أن يكون من بين أعضاء مجلس الأمناء بعض المداراء العامين السابقين ممن تولوا إدارة المعهد سابقا، وتعزيزه من خبراء القطاع الخاص ، ليتولى رسم السياسات ووضع الخطط الاستراتيجية، ونوعية الدورات والبرامج التدريبية ومضامينها اللازمة للموظفين العموميين ، والإشراف على إدارة المعهد ، وأسس اختيارها وتعيينها ، والمصادقة على كافة التعيينات والتنقلات التي تتم للكوادر القيادية والإدارية في المعهد حتى لا تخضع للواسطة والمزاجية،  بالإضافة إلى رفد المعهد بكوادر إدارية متخصصة ذات كفاءة عالية بعيدا عن الواسطة والمحسوبية ليتولى مهمة تنفيذ برنامج التحديث الإداري بجودة عالية، تحقق المبتغى المنشود في تحديث الإدارة العامة في الأردن وتطويرها ، وللحديث بقية .