الملك في دارة النائب عبد الحليم مروان الحمود - صور إعلان نتائج "التوجيهي" عند 10 صباحاً خلال مؤتمر صحفي غداً - تفاصيل التربية تُعيّن حرّاسا وتدعو مرشحين لحضور الامتحان التنافسي - أسماء طقس الأردن...تعمق تأثير الكتلة الهوائية الحارة اليوم وانخفاض الحرارة الجمعة وفيات الأردن الأربعاء 17-8-2022 تحذيرات من الأرصاد بشأن طقس اليوم الأمن: تراجع ظاهرة إطلاق العيارات النارية في الأردن مصدر: تعيينات التربية لخريجي الإعلام من مخزون الخدمة المدنية كريشان: لن يتم تنظيم أي أراض قابلة للزراعة عامل وطن يعيد حقيبة فيها مبلغ مالي ومصاغ ذهبي لأصحابها داودية والمشاقبة والخريشا يستذكرون “حديثة الخريشا” بمنتدى مهرجان الفحيص رجل الأعمال الأردني القلم يوضح حقيقة مذكرة التوقيف الصادرة بحقه في لبنان استيتية: توظيف 2400 أردني في قطر قبيلات: امتحانات لتعيين 2500 معلم ومعلمة السبت عقوبات جديدة للمعتدين على الغابات والحدائق بالاردن - تفاصيل دعوة هامة من الضمان للمتقاعدين والمستحقين تلافياً لإيقاف رواتبهم عمر جديد لسيارات التطبيقات الذكية بالأردن آل نهيان سفيرًا للإمارات وسوار الدهب للسودان في الاردن بالأسماء .. موظفون حكوميون إلى التقاعد الزعبي مديرا لإدارة الشؤون السياسية في الديوان الملكي
شريط الأخبار

الرئيسية / كتاب جفرا نيوز
الإثنين-2022-05-30 08:48 pm

زنود تحمي الحدود

زنود تحمي الحدود


جفرا نيوز - بقلم محمد الطراونة
ليس عبثاً ولا مصادفةً  أن يتبنى ألاردنيون وشم زنود  تحمي الحدود، ليتصدر إهتمام مواقع التواصل الإجتماعي  وليحظى باوسع عملية  متابعة وتفاعل،  إنه الوشم الذي يشير الى حماة الوطن منتسبي القوات المسلحة الأردنية، المرابطين على الحدود وخاصة على الواجهة الحدودية الشمالية الشرقية، التي باتت تتصدى وتواجه حرباً ممنهجة للمخدرات، وحمل الوشم فخر أبناء الوطن بمنتسبي القوات المسلحة وبالجهود المبذولة على الحدود لحمايه الامن الوطني الأردني، إنها الزنود نفسها التي كانت بالأمس تحمل الأطفال والشيوخ، وترعى اؤلئك المهجرين الذين جاءوا إلى وطن الأمن والأمان، بحثا عن السلامة والنجاة من الموت، إنها الزنود التي كانت تخفي السلاح الذي يحمله الجندي المرابط على الحدود وراء ظهره عن عيون الأطفال، حتى لا يشعروا بالخوف والهلع، إنها نفس الزنود التي تتصدى اليوم، بكل حزم  وقوة لمنع محاولات التسلل والتهريب ، التي تستهدف وطننا وشبابنا، والتي تتعامل  مع تطورات الأوضاع على أرض الواقع، بكل انتباه وحذر، ويقظة، وتغير قواعد الاشتباك المعمول بها وفقاً لتقدير كل حالة، إنهم  أبطال قواتنا المسلحة الذين يعملون على حماية الوطن من خطر المخدرات الذي يهدد المجتمع  حيث محاولات المهربين الخبيثة عبر الحدود منتهزين لحظة غفلة لعيون أبطالنا، لكنهم  بالمرصاد  لأي طائر  شؤم يحاول تعكير صفو الأمن والأمان في وطننا، وأن أرض هذا الحمى الطاهر ارض الحشد  والرباط ستبقى عصية  وصعبة على كل المحاولات البائسة لأصحاب الفكر والتفكير الظلام، لترويج بضاعتهم الفاسدة، دور بطولي ومسؤولية  كبيرة يضطلع بها ضباط وأفراد حرس الحدود  كجزء مهم وفاعل من قواتنا المسلحة الباسلة، درع الوطن وسياجه المنيع، يتصدون بكل قوة لتلك الفئة الضالة، المشحونة  بدوافع الشر والحقد، والتي تحاول يائسة، نشر فسادها من خلال الترويج للمخدرات، ذلك الخطر الداهم الذي تنعكس آثاره الخطيرة على مجتمعنا، ويهدد شبابنا   إنهم الشجعان الذين يقدمون صور البطولة والتضحية، فداءً للوطن  لتبقى أرضنا عصية  على كل   محاولات هذه العصابات المجرمة، ولعل  ما يرفع من معنويات أبناء قواتنا المسلحة، ويزيدهم اصراراً على التصدي لكل  محاولات العابثين بأمننا  و حفظ حدودنا  المتابعة الدائمة والحثيثة  من جلالة الملك عبد الله الثاني، وزياراته الميدانية لهم في مختلف مواقعهم، وتوجيهاته الدائمة لرعاية أبناء القوات المسلحة والاجهزة الامنية والإهتمام بشؤونهم، وجلالته  عاش معهم وبينهم يعرف تفاصيل التفاصيل عن أوضاعهم ، إنها جهود كبيرة يقوم بها منتسبو قوات حرس الحدود لمواجهة الزيادة  الواضحة، في محاولات التهريب باشكال وأساليب متنوعة، والحيلولة  دون أن تكون حدودنا  الطاهرة مركزاً لعبور المخدرات، التي تستهدف زعزعة  أمن واستقرار الوطن وتهدد صحة وسلامة أبنائه صحته وسلامه ابنائه، تحية إجلال  وإحترام واكبار  لقواتنا   المسلحة الباسلة، والأجهزة الأمنيه الساهرة على أمن واستقرار الوطن وراحة المواطن.
ويكي عرب