جمعية الفنادق: ثلاث سنوات المدة المقدرة لتعافي القطاع السياحي بالكامل برعاية ملكية.. انطلاق احتفالية إربد عاصمة للثقافة العربية في 11 حزيران أذربيجان: نتفاوض مع الأردن لإعادة الخطوط الجوية المباشرة التعليم العالي تكشف عن خيارات متعددة أمام الطلبة العائدين من الجامعات الأوكرانية ولي العهد يرثي جده بكلمات مؤثرة اسناد 5 تهم لرجل ألقى بطليقته من الطَّابق الثَّاني الملك على رأس مشيعي جثمان الدكتور فيصل الياسين- صور مشروع حزب " ارادة " في جامعة العلوم التطبيقية أجواء جافة وحارة تسود المملكة حتى الثلاثاء تحسن على نسب إشغال الفنادق.. العاصمة الاقل والعقبة تتصدر 45 طائرة مدنية في الأردن 28 منها مستأجرة من قبل الشركات المشغلة حالة البلاد يدعو إلى جدولة ديون القطاع السياحي فرز أصوات أعضاء نقابة المحامين ظهر اليوم الذهب يرتفع 20 قرشاً في السوق المحلي 52 دولة يمكن للأردنيين السفر إليها بدون فيزا - أسماء وفيات الأردن السبت 28-5-2022 أجواء جافة وحارة تسود المملكة حتى الثلاثاء وتحذير من التعرض لأشعة الشمس يحيى أبو عبود نقيباً للمحامين الشواورة وابو عبود يتنافسان على نقيب المحامين مرشح النقيب الشواورة يحسم الجولة الأولى من إنتخابات نقابة المحامين
شريط الأخبار

الرئيسية / كتاب جفرا نيوز
الأربعاء-2022-01-26 05:53 pm

كريشان يكتب: عن الدائرة وصورة سيدنا..

كريشان يكتب: عن الدائرة وصورة سيدنا..

جفرا نيوز -  كتب: محمود عطاالله كريشان
لا شك أن كلمة "سيدنا" تكاد تكون حصرية للشعب الأردني، الذي تشكَل وجدانه، على الولاء الثابت للعرش الهاشمي النبيل..

مثلا.. تدخل سوق الحميدية الدمشقي الشهير، وما أن يرى بائع القهوة العربية "الساده"، ملامحك الأردنية، حتى يبادرك بالقول: عشان "سيدنا" غير تشرب فنجان..

وعلى صلة.. في مصر تركب التكسي، وما ان يعلم السائق أنك من الأردن، يدخل معك في دردشة جميلة.. دنا كنت شغال في عمان.. وسيدنا جلالة الملك كُل الناس عندكم بتحبه، لسبب عظيم إنه واقف دائما مع شعبه..
"سيدنا في الدائرة" جزئية تاريخية مهمة، بل رمزية عظيمة، لا يعرف مغازيها إلا الأردنيون، لأن "الدائرة" في عرفهم "وجدان الوطن"، و"سيدنا" عقال الرأس، الذي يتلمس نبض شعبه من "شارع الشعب"..
أيضا.. وعلى وجد وعشق، عندما يحتفل الناس هنا بإقامة سهرات تسبق حفلات الزفاف، وفي نشوة الفرح، يتألق عازف "القربه" ويتأقلم مع أجواء الحفل، يعزف حينها مقطوعة وطنية خالدة، ليصعد الصوت ويمتد هادرا: سيدنا يا سيدنا.. الله يُنصر سيدنا..

ولن أنسى أبدا تلك الجنوبية الصابرة، وهي تضع في صدر غرفة الضيوف في بيتها، صورة سيدنا الملك عبدالله الثاني في برواز مُذهب بماء القلب، بالزي العسكري.. بوريه حمراء "قوات خاصة"، وتُشير نحو الصورة لمن يزورها وتقول: هذا حبيب الجيش.. كُلنا نُحبه.. كُلنا معه.. وهذا مجمل القول ونبض القلب..
Kreshan35@yahoo.com
ويكي عرب