الملك يتجول في مقر الملك المؤسس - صور البطالة في الأردن تنخفض إلى هذه النسب بالأسماء.. شخصيات ومؤسسات من معان كُرمت "باليوبيل الفضي" الملك: الأردن طلب من دول شقيقة وصديقة مشاركته في الإنزالات لغزة توضيح حول انحراف أحد طرود الإنزالات لمستوطنة بغلاف غزة الأردن يدين الاستهداف الوحشي لغزيين ينتظرون مساعدات المسلماني: عبء جديد بانتظار الأردنيين الأردن ينفّذ إنزالا إغاثيا جديدا على شمال غزة (صور) الملك وولي العهد في معان (فيديو) مهم من الأوقاف للحجاج الأردنيين "الأرصاد" تكشف وضع الموسم المطري الحالي مع نهاية شباط مشروع جديد من موازنة الأمانة لتأهيل الشوارع "الشريانية" في 2024 وظائف شاغرة ومدعوون للامتحان التنافسي - أسماء الأمن: لا إغلاقات أو معيقات تذكر على الطرق الخارجية إتلاف 250 كغم من اللحوم في جرش صرف قرض إسكان لضباط وضباط صف وأفراد - أسماء الحالة الجوية لـ 3 أيام قادمة في الأردن وفيات الأردن الخميس 29-2-2024 الميثاق في الطفيلة يعقد لقاءً استقطابياً مع اكثر من 150 قامة وطنية إعلان نتائج الترشيح الأولي للمنح الهنغارية - رابط
شريط الأخبار

الرئيسية / بانوراما
الخميس-2023-03-30 04:58 pm

حزب إرادة يصرح في ذكرى يوم الأرض

حزب إرادة يصرح في ذكرى يوم الأرض

جفرا نيوز - أكّد حزب إرادة على لسان الأمين العام  نضال البطاينة ، أنّ ذكرى يوم الأرض الـ ( 47 ) تأتي هذا العام؛ لتعيد التّذكير بأن الحق لا يموت، وأنّ الصّرخة التي أطلقها الشّعب الفلسطينيّ الأبيّ ستبقى تصدح في الكون حتى يعود الحق لأصحابه الشّرعيين .

وأضاف البطاينة في تصريح على الموقع الرّسمي للحزب، وصفحاته وجهه الى أعضاء الحزب ومؤازريه والشعب الاردني وتوأمه الفلسطيني والشرفاء في الوطن العربي والباحثين عن العدالة في العالم الحر: " إنّ هذه الذكرى، والتي تعتبر حدثًا محوريًّا في الصراع على الأرض حينما روى التّراب الفلسطينيّ بدماء الشهداء الذين هبّوا؛ للدفاع عن أرضهم عام ١٩٧٦؛ لتؤكد بما لا يدع مجالًا للشّك أنّ الفلسطينيّ في كل مكان لا ينسلخ عن قضيته الأم مهما كلف الأمر " .

وأشار البطاينة إلى إنّ الأردنيين كما توأمهما الفلسطينين، يؤمنون إيمانًا راسخًا بأنّ الأرض الفلسطينيّة ستبقى عصيّة على كل محاولات التّغيير الجغرافيّ والديمغرافيّ " . 

وأعاد البطاينة التأكيد، على أن الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلاميّة والمسيحيّة في القدس الشريف كانت وستبقى هي السبيل للحفاظ على هذه المقدسات في ظل الهجمة الشرسة، ومحاولات التجاوز على الشّرعيّة الدوليّة واتفاقيات السلام؛ لتغيير الواقع، وفرض واقع جديد، ووجه بموقف أردني صلب ومتين لم يهتز، ولم تتردد لحظة في خدمة القضية الفلسطينيّة.

وأنهى البطاينة تصريحه مردّدًا ما قاله الشاعر الكبير محمود درويش : " على هذه الأرض.. سيدة الأرض.. أم البدايات.. أم النهايات.. كانت تسمى فلسطين، صارت تسمى فلسطين.

 ونشر مع تصريحه صورة معبرة عن إمرأة فلسطينيّة تحتضن شجرة الزيتون بحرقة قبيل اجتياح أرضها واحتلالها .