الخصاونة: ملتزمون بتوسيع مجالات التعاون مع دول الخليج العربي الفايز يؤكد على عمق العلاقات بين الأردن والإتحاد الأوروبي الملك يشيد بمواقف الإتحاد الأوروبي الداعمة لتحقيق السلام و حل الدولتين الأردن يدين الهجوم الإرهابي على مدرسة بروسيا الحكومة تحدد يوماً وطنياً للقراءة ضبط عتداءات على خطوط مياه في ام العمد الفايز: نستثمر في السياحة لينعكس على اقتصاد الأردن الخصاونة للفايز : نسأل الله أن يسدد على الخير خطانا المياه: مشروع الناقل الوطني يحرز تقدما كبيرا توافق أردني سعودي على تشغيل مشروع الربط الكهربائي مصدر يوضح حقيقة صرف 100 دينار للأردنيين من المعونة الملك من طوكيو: الأردن هو الحليف والصديق لليابان وشعبها التغيير المناخي قد يرفع سعر زيت الزيتون في المملكة وفيات الأردن الثلاثاء 27-9-2022 الاشغال: 92% نسبة الإنجاز في مشروع الارسال أجواء خريفية معتدلة تسود المملكة الأردن يحتفل بيوم السياحة العالمي الملك يشارك في الجنازة الرسمية لـ شينزو آبي - صور انخفاض الحرارة وأجواء خريفية معتدلة الثلاثاء الكسبي: قطاع النقل مفتاح النمو الاقتصادي بالأردن
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار ساخنة
الخميس-2022-08-11 01:43 pm

ملفات شائكة بانتظار "الوزراء الجدد" في معترك التعديل المرتقب على حكومة الخصاونة

ملفات شائكة بانتظار "الوزراء الجدد" في معترك التعديل المرتقب على حكومة الخصاونة

جفرا نيوز - فرح سمحان 

الإتفاق المسبق على أن الرئيس أصاب الهدف في موقعه وأجاد إدارة المرحلة لا خلاف عليه ، ما يعني أن بقاء رأس الهرم في الحكومة أي الخصاونة قد حسم وأي تغيير على ذلك لن يكون على المدى القريب ، وفق المؤشرات . 

"بعض" الوزراء ووفق قاعدة العدد والمعدود في اللغة العربية ، فإنه من 3-9 وزراء من المتوقع أن يطالهم التعديل الذي بات يلوح بالأفق ، سيما وأن الأسماء التي عليها علامة استفهام دخلت بالفعل في دائرة الخطر ، فالأداء العام لن يكون كافياً حال استياء الشارع وعدم رضاه المطلق . 

المطلعون أشاروا إلى أن بعض الوزرات لديها ملفات متعاقبة ولدت فيها حالة من الإرتباك والجدل ، ربما لضعف وزير ما أو سوء إدارة ، وفي الحالتين فإن الترهل والأخطاء لم يعد لزاماً السكوت عنها في المرحلة الحالية التي تفرض إصلاح مربوط بتوجيهات ملكية ، كالمحور الإقتصادي والتحديث الإداري في القطاع العام على اعتبار أنهما الأبرز حالياً . 

الوزراء الجدد ووفق المؤشرات الأولية فإنهم سيأخذوا الخلافة من وزارات حيوية وذات طابع جدلي ديناميكي ، والفرضية الأكبر هو أن التعديل الوزاري سيكون على مسافة قريبة من الوزارات المعنية بالملفات الإقتصادية وربما الصحة والعمل . 

عموماً فإن إنتهاء الدورة الاستثنائية للبرلمان سيحسم الجدل حول التعديل على حكومة الدكتور بشر الخصاونة ونيته بذلك ، ووفق ما نشرت "جفرا" فإن المعلومات تشير إلى أن موعد الدورة العادية البرلمانية المقبلة سيكون بين يومي 9 و12 من تشرين الأول المقبل . 
 
ويكي عرب