انخفاض طفيف على الحرارة وأجواء مُعتدلة في أغلب المناطق محادثات في عمّان لبحث المساعدات الألمانية للأردن زيادة منح أبناء المعلمين 550 مقعدا إضافيا في الجامعات اغلاق مسرب من طريق دير أبي سعيد – سموع تسجيل أعلى عدد زوار أجانب للبترا منذ بداية كورونا الكهرباء الوطنية: استمرار العمل بالتوقيت الصيفي "أمر مفيد" للنظام الكهربائي التعليم العالي تعلن نتائج (إساءة الاختيار) والانتقالات الخلايلة : نتابع بغضب شديد اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى الملك: نتطلع للبناء على الزيارة المثمرة إلى سلطنة عمان قرار هام من التربية بعد تثبيت التوقيت الصيفي في المملكة - تفاصيل الملك يعود إلى أرض الوطن بعد زيارة إلى عُمان بلغة الأرقام .. واقع الإقتصاد الأردني للعام المقبل وفق تقرير البنك الدولي الخارجية تتسلم نسخة من أوراق اعتماد السفير الفرنسي هبوطات وتشققات تغلق مسربا في طريق دير أبي سعيد باتجاه إربد العيسوي يلتقي وفداً من اساتذه أبناء قبيلة بني حسن على رأسهم الوزير الأسبق المشاقبة - صور ملخص ختام زيارة الملك إلى سلطنة عُمان - بيان مشترك إعلان نتائج ترشيح الدورة الثانية للمنح الخارجية للعام الجامعي - رابط الأردن وعُمان يؤكدان تدعيم التعاون في الأمن الغذائي والاقتصاد والاستثمار التربية تحتفي بيوم المعلم في الأردن .. إجراء تجربة توصيل عبر "الروبوت"
شريط الأخبار

الرئيسية / قضايا و آراء
الخميس-2022-04-21 10:25 am

بشر ...إذ ينتصر لعروبته

بشر ...إذ ينتصر لعروبته

جفرا نيوز - كتب - فايز الماضي

لم يكن بشر الخصاونة هذا الشاب الذي يتوقد فروسية ووطنية وصدقا ومروؤة ...حديث عهد بالعمل الدبلوماسي .....فهو الدبلوماسي المحترف .. والسياسي المحنك ...والذي يعلم دون غيره ....أنه وفي العرف الدبلوماسي....وفي احلك الظروف .وأدقها...قد يستخدم الدبلوماسيون لغة هادئة ..بليغة ..لينة ....ومجاملة .....وقد تكون حمالة أوجه ......إلا أن هول مايجري على أرض فلسطين ...وفي ساحات المسجد الأقصى المبارك....في هذا الشهر الفضيل .....وهذا السلوك المستفز من قبل قطعان المستوطنين الصهاينة ..بدعم وتواطىء واسناد من حكومة  اليمين الإسرائيلي  المتطرف...هو الذي دفع بالدولة الأردنية إلى استنفار اذرعها الدبلوماسية ...وهو الذي دفع بدولة الرئيس أن يتحدث وفي مجلس الشعب  بلغة عربية فصيحة وحازمة .....وبلسان عربي اردني مبين..معبرا  ...وبكل شجاعة ...عن حالة التماهي مابين القيادة والحكومة والشعب إزاء مايجري على أرض فلسطين .  وقد قالها .وبملىء الفم ....أن السيادة على  المقدسات  في القدس الشريف هي  للفلسطينيين..وان الوصاية عليها هي  للهاشميين ....وان الاقتراب من دور الهاشميين في الوصاية على هذه المقدسات هو خط احمر ....ولعل  مثل هذه اللغة لم ترق للكاتبة الإسرائيلية المتطرفة سمدار بيري ...فأقامت الدنيا ولم تقعدها ...وهي الكاتبة التي لم  تفتأ  تنثر سمها مستهدفة نسيجنا ولحمتنا الوطنية ....مسخرة  قلمها ...وميدانها في صحيفة يديعوت احرنوت لضرب عرى العلاقة المقدسة  مابين الشعبين الأردني والفلسطيني ...ومشككة في صلابة وقوة الموقف الأردني...الداعم لأهلنا في فلسطين.
ويكي عرب