الكويت تطلب معلمين أردنيين - تفاصيل الحكومة: التحلية هي السبيل الأمثل لمشكلة المياه شكاوى من انتشار التسول في الجيزة الحكومة: المنظفات الأردنية تنافس نظيرتها العالمية طقس الأردن..أجواء لطيفة إلى معتدلة في المرتفعات والسهول الاثنين والثلاثاء الأردن يشارك بمؤتمر الدوحة الدولي 300 ألف دينار سنوياً لإلحاق الطلبة ذوي الإعاقة في مدارس مؤهلة ضبط 30 طنا من مواد التجميل منتهية الصلاحية المنتدى العالمي للأرض ينطلق في البحر الميت اليوم بمشاركة أكثر من 64 دولة وفيات الأردن الإثنين 23-5-2022 الاردن: احتمالية تساقط زخات محلية في الشمال طقس العرب: التقلبات الجوية مستمرة حتى حزيران الأردن يدين قرار محكمة اسرائيل السماح لمتطرفين باقامة طقوس في الاقصى الطاقة النيابية: الحكومة لم تقدم تقرير انقطاع الكهرباء الأرصاد: هبّات رياح قد تتجاوز سرعتها 60 كم/ساعة عصفور والسلفيتي عضوين في مجلس محافظة الزرقاء ولي العهد يفتتح المرحلة الأولى لمشروع مصنع "جيا للألبسة الجاهزة" الزراعة: وقف استيراد القرود مستمر منذ سنوات العيسوي يلتقي أبناء منطقة وادي رم - صور الأوبئة والأمراض السارية : الإتفاق على آلية الرصد والتبليغ عن حالات محتملة لمرض جدري القردة
شريط الأخبار

الرئيسية / قضايا و آراء
الأحد-2022-01-16 12:37 am

(مقاتل الميدان)

(مقاتل الميدان)

جفرا نيوز - بفلم د . بسام العموش - مدح رئيس الوزراء نفسه في مقابلته مع عمون ووصف نفسه بأنه " مقاتل في الميدان" فعن أي قتال يتحدث دولته ؟ لو قال انا مستمر في العمل المكتبي وتسيير الأعمال التي تُطلب مني  لقلنا " امين" . اما أن يقول.

 " مقاتل  " فهذه كلمة كبيرة عليه وعلى الواقع المشهود الذي يؤكد  بأن حكومته حكومة موظفين تستقوي على جيوبنا وتستقوي على الوطن بالمزيد من الإغراق بالدين ، انها حكومة التطبيع مع العدو وتسليم الكهرباء للصهاينة ورفع أسعارها على الأردنيين . انها حكومة لا يلمس أي أردني انها تعمل لأجل الفقير والمسكين والضعيف ، انها حكومة لم تعلن قتالها على المخدرات التي تملأ البلاد طولا" وعرضا" ، انها حكومة تتعامل بمنطق الترحيب بالمطبل لها ، والتحجيم لمن يختلف معها !! انها حكومة ترك الحبل على الغارب في التعليم المدرسي والجامعي ،  لم نسمع عن غزوة الحكومة المقاتلة وأنها حملت سكاكين العملية الجراحية لإجرائها في التعليم المدرسي والجامعي . لم نسمع عن إمساك الحكومة أثناء معاركها لفاسد حوت وهو ما يريده الشعب ، لا أن تذهب إلى سردين الفاسدين لذر الرماد في العيون .

لا ندري كم قتل رئيس الحكومة في معاركه من الذين امتلأت كروشهم من المال العام  !! هل تحرك السيف الحكومي لرد المال العام الذي تحول إلى قصور وفلل هدايا في عبدون ودير غبار و دابوق ناهيك عن الكاش والرواتب الفلكية التي تغيظ الفقراء من هذا الشعب الذي يَحمِل الحكومة ولا تحمله . 

لا نستطيع هضم كلمة " مقاتل"

لأنها كلمة كبيرة في ساحات الوغى العسكرية التي خاضها ابطال من بلدي مثل فراس العجلوني وموفق بدر السلطي وصالح شويعر ، وساحات الوغى السياسي التي كان  بطلها وصفي وهزاع وجمع كبير من مختلف قبائل الأردن .

لقد دمرت حكومات الموظفين الوطن وحولته إلى شركة وخصخصة وصارت العقبة ميناء زايد ، ونهبت شركات ماء الديسي ، وباعنا الجشعون الطعام الفاسد ، والناس تتهكم وتقول أين مقاتلو   الحكومة؟ 

اقبل هذا التعبير في حالة واحدة اذا قبلت الحكومة أن تكمل العبارة بحيث تؤكد أنها تحارب الشعب في رغيفه وحريته وحقوقه .
ويكي عرب