النسخة الكاملة

الكلالدة عبر "ميلودي": أحزاب "اختفت" والمواطن ليس معنيًا برحيل الحكومات (فيديو)

الثلاثاء-2024-07-09 12:59 pm
جفرا نيوز -
رصد 

كشف رئيس الهيئة المستقلة للانتخاب السابق العين الدكتور خالد كلالدة، أن نسبة كبيرة من الأحزاب اختفت عن الساحة بعد إقرار القوانين الجديدة، لافتا أنه من المتوقع بعد إجراء الانتخابات المقبلة أن تقرر بعض الأحزاب الاندماج مع أخرى. 

وأكد الكلالدة خلال استضافته في برنامج "علينا وعليك" مع الزميلة ليلى السيد عبر إذاعة ميلودي الأردن، أن جلالة الملك كان يوجه دائمًا بفكرة وجود 3 تيارات حزبية في المملكة وهي يمين ويسار ووسط.

وشدد في حديثه أن الهيئة المستقلة للانتخاب مرتبطة مباشرة مع جلالة الملك ولا تتدخل الحكومة بعملها إنما تتعاون معها في الإمدادات التي تتمثل بالقوى البشرية واللوجستية. 

وقسم الكلالدة الناخبين إلى ثلاث فئات الأولى مع المرشح والثانية ضده والثالثة لم تقرر بعد التصويت والتي تعد النسبة الأكبر وتتجاوز نسبة الـ 60% حسب حديثه، لافتا أن المطلوب من الأحزاب حاليًا هو البحث عن هذه الفئة وحثها على التصويت من خلال طرح برامج انتخابية. 

 نسب التصويت في الأردن خلال الدورات الماضية كانت مرتفعة، خاصة في الأرقام المطلقة العامة، وانتخابات 2020 كانت استثنائية بسبب تخوف الناس من جائحة كورونا واختفاء بعض المظاهر الانتخابية كالمقار" ، وفق الكلالدة.

واعتبر الكلالدة نسبة وصول الشباب والنساء للقبة طموحا، قائلًا، "إننا لن نتوقع عدد المقاعد ولكن ننتظر الصناديق ماذا ستفرز".

وعن الحكومات قال الكلالدة، إن الملك يشدد دائمًا أن الحكومات مرتبطة بمجالس النواب، والمواطن العادي ليس معنيا بمن يأتي ويغادر فهو يركز أكثر على قضاياه اليومية، مبينا أن فئة النخب هي المعنية بالتسلية والحديث عن هذا الموضوع وهي من تطرح بورصة التوقعات.

ونصح العين الكلالدة الأحزاب بتقديم أطروحات تشغل الناس هذه المرحلة وخاصة قضية الحرب على غزة، والعمل على إجراء تحالفات مع الأحزاب الثانية والتي تتوافق مع أفكارها وبرامجها.

وأضاف أن الأحزاب التي لن تشارك بالانتخابات لن يكون لها تمويل، أما التي لن تجتاز العتبة سيكون لها تمويل بسيط. 

وانتقد الكلالدة بعض الموظفين في جميع القطاعات الذين يفضلون استغلال يوم الانتخاب للجلوس في منازلهم أو الخروج للتنزه، مطالبًا بربط إجازة الموظف بالاقتراع. 

وفي رد على سؤال حول موازنة الانتخابات من الهيئة المستقلة ، أوضح أن نصفها يذهب مكافآت للقائمين على العملية الانتخابية، والباقي للأمور اللوجستية.

المقابلة كاملة بالفيديو: