حالات "تسوق إلكتروني" بالأردن تبدأ "بعروض " وتنتهي "بالنصب والاحتيال" هل يشمل بلاغ الحكومة حول ساعات العمل في رمضان "القطاع الخاص"؟ "التربية" تكشف لـ"جفرا" موعد دوام المدارس خلال رمضان الحكومة تحدد ساعات الدَّوام الرَّسمي خلال شهر رمضان بعد قرار حكومي.. شركة خدمات تفصل 35 شخصا يعملون "بالبشير" صرف عيدية بمناسبة عيد الفطر لهؤلاء - تفاصيل العمل: 10 نزاعات عمالية منذ بداية 2024 زملط يثمن الجهود الأردنية لوقف العدوان الإسرائيلي على غزة "عزم" يعرض رؤيته في مضارب بني صخر بالموقر (صور) 3530 ميجا واط الحمل الكهربائي المسجل أمس مفتي المملكة: إطلاق خدمة الفتوى عبر الروبوت.. ورصد هلال رمضان جدل موسمي "التنمية" تقرر حلّ 25 جمعية خيرية - أسماء وظائف شاغرة ومدعوون للتعيين في مؤسسات حكومية وزير الخارجية يشارك اليوم بإجتماعات الرياض وفيات الأردن الأحد 3-3-2024 أكثر من نصف الأسر اللاجئة في الأردن غير قادرة على دفع إيجار المسكن الحالة الجوية المتوقعة في الاردن خلال الأيام القادمة الأردن: مشاركة أمريكا بالإنزال الجوي يؤكد تفكيك الدعم الدولي لإسرائيل "وقف ثَريد" يقدم اكثر من 600 ألف وجبة إغاثية لقطاع غزة خريشة: الانتخابات ستكون على أسس برامجية
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
الإثنين-2023-12-11 10:00 am

إعداد المرحلة الثانية من مشروع الباص السريع بكلفة (400) مليون دينار

إعداد المرحلة الثانية من مشروع الباص السريع بكلفة (400) مليون دينار

جفرا نيوز - كشف مدير دائرة انشاء البنية التحتية للباص السريع في أمانة عمان المهندس فادي السقا عن بدء إعداد الدراسات للمرحلة الثانية من مشروع الباص السريع داخل مدينة عمان بطول (43) كم وبكلفة تصل الى (400) مليون دينار.

وقال في حديثه انه تم الانتهاء من التصاميم الأولية للمرحلة الثانية للباص السريع وحاليا في مرحلة الدراسات المبدئية.

 وبين ان المرحلة الثانية تتضمن ثلاث مسارات جميعها داخل مدينة عمان الاول من محطة صويلح مروراً بشارع المدينة الطبية الى جسر ناعور، حوالي 15 كم، والمسار الثاني من مجمع المحطة والذي سيتم بناؤه خلال شارع اليرموك دوار الشرق الاوسط شارع الامير حسن وصولا الى الجمرك وشارع الحرية كاملاً حتى جسر ناعور 17 كم، والمسار الثالث من دوار الجمرك الى منطقة جسر مادبا 10 كم.

المجموع حوالي 43 كم، مشيرا الى انه تم اختيار المسارات بناء على دراسة مستفيضة الهدف منها خدمة مناطق جنوب وغرب عمان، بالاضافة الى ايصالها بالمرحلة الاولى كما انها ستكون مداخل لمدينة السلط ومادبا كونها محيطة بمدينة عمان، على غرار ما حدث مع مدينة الزرقاء.

اما بالنسبة للمرحلة الاولي للمشروع قال السقا "كبنية تحتية من المراحل الاولى بقي مجمع المحطة، ننتظر استلام وثائق العطاء النهائية ليتم طرحه والمباشرة به، هكذا تكون المرحلة الاولى قد انتهت"، مبينا ان الباص السريع داخل مدينة عمان مسؤولة عنه امانة عمان، وقد انتهى المشروع بالكامل وتم تشغيله تجريبيا، أما الباص السريع والذي يربط ما بين عمان والزرقاء مسؤولة عنه وزارة الاشغال.

واوضح انه توجد نقطتين التقاء في منطقة المحطة اذ سيبأ العمل ببناء المجمع خلال النصف الاول من السنة القادمة، وتوجد وصلة بين عين غزال وطارق تتبع للباص السريع لمدينة الزرقاء تشرف عليه امانة عمان.

وقال "تم الانتهاء من الحزمة الاولى لمحطة طارق، والان العمل جار في الشارع الذي يربط بين محطة طارق وتقاطع عين غزال، وتم افتتاح الشوارع فيها وبقي موضوع المحطتين"، فالباص يخرج من الزرقاء يصل الى عمان بنقطتين منطقة المحطة ومنطقة طارق،وهذا الجزء مسؤولة عنه وزارة الاشغال.

من ناحيتها قالت رئيس قسم التخطيط وادارة العقود لمشاريع البنية التحتية المهندسة نور العبدللات نبحث حاليا كيفية التمويل اذ هنالك ثلاثة سيناريوهات لتمويل المشروع، بسبب الكلفة الرأسماليةعالية، السيناريو الاول كان عن طريق الشراكة، اذ يتم البحث عن ممول اجنبي لتمويل جزء من التكاليف الرأسمالية، ليدخل شريكا ويشغل المشروع حوالي 30 عاماً قادمة، مع جزء تتحمله امانة عمان من البنية التحتية والباصات.

وأشارت إلى ان السيناريو الثاني هو العمل على ان يكون التمويل من الامانة وبالتالي تكون المدد الزمنية لتنفيذ المشروع اطول، لان التحمل الرأسمالي بحد ذاته كبير، ويثقل على الامانة في مشاريع اخرى وبهذه الطريقة الباص السريع في المرحلة الاولى يمول الحزمة الاولى من المرحلة الثانية وعند تشغيلها تمول الحزمة التي بعدها وهكذا لانتهاء المشروع.

وافتت إلى أن السيناريو الثالث وهو الحصول على دعم حكومي لتمويل المشروع لافتة الى ان اسرع حل للتنفيذ هو الشراكة والذي على اساسه بدأنا باعداد الدراسات الاولية، وفي هذه الحالة يتوقع ان ننتهي من العمل خلال 5 سنوات اذ سيتم العمل على جميع الخطوط الثلاثة معا.

من جانبها أكدت مديرة مشروع دراسة الأثر البيئي والاجتماعي لمشروع الباص السريع المرحلة الثانية المهندسة أماني الحمود على اهمية اعداد دراسة بيئية واجتماعية للمشروع لما لها من أهمية كبيرة في نجاح المشروع واستمراريته.

وتابعت "تعلمنا من المرحلة الاولى ضرورة عمل دراسة بيئية اجتماعية للموقع، خصوصا بعد تحديد مسار الباص السريع، بحيث لا يؤثر المشروع على البيئة بطريقة سلبية، سواء من جودة نوعية الهواء، او من الضجيج او من الاغبرة او غيرها.

وقالت اما الناحية الاجتماعية، "فتتعلق بالناس لاننا سنبني المشروع من ضمن محلات واحياء سكنية والعمل يتضمن احيانا اغلاق المحلات لفترة معينة، وكيفية التعويضات والتحويلات واستملاك الاراضي بالنسبة للمشروع.

واكدت ان التعويض سيكون عن طريق القضاء، ولكن في الفترة الحالية سيكون الموضوع مدروس اكثر وتشاوري اكثر من ذي قبل.
الرأي