النسخة الكاملة

الصفدي يلتقي رئيسي العموم واللوردات في لندن

الخميس-2023-09-13 06:01 pm
جفرا نيوز -
الصفدي يلتقي رئيسي العموم واللوردات في لندن ويتحدث عن تراجع حاد في دعم اللاجئين

القدس والتراجع في دعم اللاجئين أبرز الملفات التي تناولها الصفدي مع رئيسي العموم واللوردات في لندن


الصفدي يستعرض مسارات التحديث الشامل في المملكة خلال لقاء رئيسي مجلسي العموم واللوردات في لندن


الصفدي أمام رئيسي مجلسي العموم واللوردات: مستمرون في الدفاع عن القدس انطلاقا من الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية



جفرا نيوز - أجرى رئيس مجلس النواب أحمد الصفدي اليوم الأربعاء مباحثات مع رئيس مجلس العموم البريطاني السير ليندسي هويل، في إطار الزيارة الرسمية التي يجريها ويرافقه فيها النواب الدكتور غازي الذنيبات وخالد أبو حسان ودينا البشير والدكتور هايل عياش.

وخلال المباحثات التي حضرها السفير الأردني في لندن منار الدباس، أكد الصفدي متانة العلاقات الأردنية البريطانية واصفاً إياها بالاستراتيجية والتاريخية والتي دخلت مئويتها الثانية عام 2021.

 وخلال لقاءاته التي شملت رئيس مجلس اللوردات جون ماكفول، ولجنة الأردن في البرلمان البريطاني والمجموعة البريطانية للاتحاد البرلماني ولجنة التنمية الدولية في مجلس العموم، وضع الصفدي المسؤولين البريطانيين بصورة مسارات التحديث السياسية والاقتصادية والإدارية والتي جاءت عبر مشروع وطني كبير أراد جلالة الملك عبد الله الثاني أن نفتتح به المئوية الثانية للدولة، مؤكداً عزم المملكة بتوجيه ملكي على المضي قُدما بهذه المسارات، بما يحقق أهداف توسيع قاعدة المشاركة الشعبية في صناعة القرار والوصول إلى برلمانات حزبية برامجية.


وأشار الصفدي إلى التراجع الحاد والخطير في دعم اللاجئين السوريين، وأهمية تحمل المجتمع الدولي مسؤولياته، تجاه اللاجئين والدول المستضيفة .

 كما وضع الصفدي نظيره البريطاني بآخر مستجدات الأوضاع الإقليمية، والدور البناء الذي تقوم به المملكة بقيادة حكيمة من جلالة الملك عبدالله الثاني المعظم، كركيزة للأمن والاستقرار الإقليميين.

وبين الصفدي أن القضية الفلسطينية تبقى القضية المركزية وأن المنطقة لن تنعم بالاستقرار إلا بإيجاد حل شامل وعادل لها، وعلى رأس ذلك قيام الدولة الفلسطينية.

 وأكد الصفدي أن الأردن، ومن منطلق الوصاية الهاشمية التاريخية، مستمر في حماية ورعاية المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس، والتصدي لمحاولات الاحتلال الإسرائيلي المستمرة المستهدفة تغيير طابع المدينة المقدسة وهويتها العربية الإسلامية والمسيحية، وتغيير الوضع التاريخي والقانوني القائم فيها، وفرض التقسيم الزماني والمكاني على المسجد الأقصى المبارك/ الحرم القدسي الشريف، مؤكداً الصفدي أهمية ضغط المجتمع الدولي بما فيه المملكة المتحدة على إسرائيل للتوقف الفوري عن إجراءاتها الأحادية التي تقوض جميع فرص السلام العادل والشامل في المنطقة.  

وزاد الصفدي أن المملكة تتطلع لتعزيز العلاقات الأردنية البريطانية وتمتينها، والبناء على إرث وفير من الشراكة والصداقة بين البلدين، على المستويات كافة، لافتاً إلى أن العلاقات البرلمانية بين الجانبين شهدت فعالية واضحة خلال السنتين الأخيرتين، عبر استضافة المملكة لعديد وفود برلمانية بريطانية.

هذا وأقام رئيس مجلس العموم حفل استقبال رسمي على شرف الصفدي والوفد المرافق في قصر ويستمنستر، بحضور عدد من اللوردات والنواب والمسؤولين البريطانيين، وأعضاء السلك الدبلوماسي في لندن، وتأتي الزيارة تلبية لدعوة من رئيس مجلس العموم، وتعد الأولى من نوعها في تاريخ العلاقات البرلمانية بين البلدين.