وفاة خمسيني أحرق نفسه في الكرك ما حقيقة وفاة 11 اردنيا في زلزال تركيا؟ الزراعة تبدأ بتوزيع مطعوم الحمى القلاعية الأحد المقبل مرصد الزلازل الأردني يسجل هزة أرضية بقوة 4.3 ريختر على الحدود اللبنانية السورية القبض على سارق مصاغ ذهبي من أحد محال المجوهرات في مدينة إربد نشامى فريق الإنقاذ يواصلون عملهم في مناطق الزلزال - صور طقس العرب: أجواء قارصة البرودة والحرارة الليلة "صفر" مئوي فتح مساجد في عجلون لإيواء من تقطعت بهم السبل مندوبًا عن الملك .. العيسوي يعزي بوفاة والد مدير مكتب ولي العهد فصل مبرمج للكهرباء عن بلدة جحفية في المزار الشمالي غدا جامعات تعلق دوامها الخميس - أسماء تأخير بدء دوام البنك المركزي والبنوك العاملة في الأردن الخميس استمرار عملية تقديم طلبات القبول الموحد حتى هذا الموعد الملك خلال لقائه أكاديميين: : القضية الفلسطينية الجوهر الأساسي لتحركات الأردن الأمن العام تحذر من تشكل الصقيع وخطر الانزلاق تأخير دوام الحكومة غدا إلى العاشرة برك مائية تشكل خطورة على السلامة العامة في بلدية الجنيد التربية تقرر تعطيل دوام المدارس الخميس.. وتعلن آلية لتعويضهم طائرتا إغاثة تغادران إلى تركيا وسوريا بالفيديو.. الشواربة : 500 وظيفة شاغرة في أمانة عمان والتعيينات هذا العام
شريط الأخبار

الرئيسية / حوادث
الأربعاء-2022-11-16 12:18 pm

مصرع طفل عاش في شقة مليئة بالعفن

مصرع طفل عاش في شقة مليئة بالعفن

لقى طفل عمره عامين ويدعى أوواب إسحاق مصرعه بعد تعرضه لفترة طويلة للعفن الذي كان يوجد في مسكنه في مدينة روتشديل ببريطانيا.

وقال والد الطفل ، فيصل عبد الله ، الذي جاء إلى المملكة المتحدة من السودان كطالب لجوء في عام 2015 ، أن عائلته شعرت "بالحصار التام” عندما مرض الطفل الصغير في منزله الذي كان "غير صالح للسكن البشري”.

وأضاف أنه اشتكى من الرطوبة في غرفة نومهما الواحدة إلى جمعية الإسكان في روتشديل. وتوسل مرارًا وتكرارًا لمسؤولي الإسكان والأخصائيين الطبيين للمساعدة ، ولكن لم يتم اتخاذ أي إجراء لعلاج ومنع العفن.

وناشدت الأسرة الأطباء ومديري الإسكان للحصول على المساعدة لأن الطفل أواب كان يعاني من صعوبة في التنفس. ولكن بعد يومين فقط من نقله إلى المستشفى ، ساءت حالة الطفل وتوفي وفقاً لصحيفة ديلي ميل البريطانية.

واكتشف تشريح الجثة وجود "تورم شديد” في مجرى الهواء وحلق الصبي ، كما وجدت الفحوصات وجود فطريات في دمه كما أن التهوية في المنزل كانت "غير فعالة” ، في حين انتقدت المحكمة الأسرة ملقيةً اللوم عليها ومصرة على "عدم وجود دليل على أن سبل عيش الأسرة كانت مفرطة بأي شكل من الأشكال”.