مركز الدراسات: بدأنا بأخذ آراء الأردنيين حول حكومة الخصاونة الأرصاد: احذروا الضباب 90 % نسبة حجوزات فنادق العقبة نهاية الأسبوع طقس العرب يوضح احتمالية سقوط أمطار غدا السبت في هذه المناطق - تفاصيل الناصر يدعو لتعيين الإناث كحاكم إداري .. ويؤكد: 16 امرأة تشغلن وظائف عليا الشبول ينعى الزميل الصحافي ممدوح حوامدة الشبول: حكومة برلمانية بعد 3 مجالس نيابية الأمانة: رمي النفايات عشوائيا يسبب مشاكل عديدة متخصصون: الاحتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف عادة حسنة لا عبادة توصيات بإرتداء الملابس الأكثر دفئاً بالأردن 26 مليون يورو من ألمانيا لدعم التدريب المهني والتقني في الأردن الصحفي الكبير ممدوح الحوامدة في ذمة الله وتقبل التعازي في ديوان ابناء الكرك طقس الأردن..أجواء خريفية لطيفة في أغلب المناطق حتى الاثنين درجات الحرارة تنخفض الجمعة في الاردن نجاة عائلة من انهيار سقف منزل بالطفيلة-صور الشواربة: عمان أصبحت حديثة بعد مشاريع البنية التحتية توقيف عدد من أصحاب البسطات العشوائية في المفرق 413.9 مليون يورو مساعدات ألمانية للأردن العراق: الربط الكهربائي مع الأردن يدخل الخدمة في حزيران طوقان: الخزينة دفعت 56 مليون دينار على المفاعلات النووية
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
الأربعاء-2022-08-17 08:17 pm

الزبن: مشروع تعديل قانون المجلس الطبي الأردني لسنة 2022 لا يخدم المصلحة العامة

الزبن: مشروع تعديل قانون المجلس الطبي الأردني لسنة 2022 لا يخدم المصلحة العامة



*الزبن يدعو لجنة الصحة النيابية لدعوة الخبراء لمناقشة تعديلات المجلس 
جفرا نيوز-  أكد وزير الصحة الأسبق الدكتور غازي الزبن، إن مشروع تعديل قانون المجلس الطبي الأردني لسنة 2022، لا يخدم المصلحة العامة.

وقال الزبن، إن استثناء الأطباء الحاصلين على شهادة الاختصاص من خارج الأردن، من الخضوع لامتحان البورد الأردني قرار غير عادل ويضر في سمعة الأردن الطبية، مؤكدًا أن القرار وفي حال تم تطبيقه سيجعل سمعة الأردن بالطب "صفر".

وتساءل الوزير الزبن والذي يعد الوحيد الذي شغل منصب رئيس لجنة الصحة والبيئة في مجلس الأمة بشقيه النواب والاعيان، عن الية التأكد من مدى مقدرة الطبيب القادم من الدول المستثناة على ممارسة مهنة الطب دون اجتيازه البورد في حال تم إقرار التعديلات؟، مشيرًا إلى أن امتحان البورد الأردني يتمتع بمصداقية عالية، ويجب عدم اتخاذ أي قرار بالخصوص دون الرجوع إلى الكفاءات الطبية التي يشار لها بالبنان على الصعيد المحلي والدولي.

وشدد على أنه "ما يؤكد ثقة المجلس في العديد من الأمور ومنها لو كان هناك أي تزيف في الأوراق للمتقدم هو الامتحان دون أي استثناءات او محابة"، مبينًا أنه لا يوجد في القانون الدولي استثناءات بالاعتراف بدول معينة دون أخرى من تأدية الامتحان الا في حال المعاملة بالمثل.

وأشار الزبن، إلى أن "التعديلات في حال إقرارها ستقضي على القانون بالكامل"، من خلال الاستثناءات؛ لكونها لا تنسجم مع التوجيهات الملكية السامية لتطوير القطاع الطبي، عدا عن أنها لا ترسخ مبدأ العدالة وستؤدي إلى تبعات خطيرة في المستشفيات والمراكز الصحية.

ودعا لجنة الصحة والبيئة النيابية إلى دعوة نقابة الأطباء والخبراء لمناقشة التعديلات قبل اتخاذ أي اجراء؛ لتحقيق المصلحة العامة والاستماع إلى الآراء كافة، مشددًا على أن أي تعديل بالقانون يتخذ دون بحث او دراسة تداعيته سينعكس بشكل سلبي على المهنة.

"بعض الولايات الامريكية لا تتعرف بالتصريح الطبي من بعض الولايات الأخرى، فلا يعقل ان يتم معادلة شهادة من دولة أخرى دون امتحان" وفق الزبن الذي قال إن الاعتراف او الاستثناء من التقدم او عدمه لامتحان البورد لا يتم الا في حال التعامل بالمثل.

وبين أنه اقترح أن يكون هنالك بنك للأسئلة يراعي الأسس المتبعة وتشرف عليه اللجنة المشرفة على امتحان البورد.

وختم الزبن حديثه، قائلًا إن الغاء الامتحان سيجعل من سمعتنا الطبية في الحضيض.

يذكر أن تعديلات القانون لاقت استهجان من شخصيات طبية بعد أن قامت الحكومة بعرض المسودة على مجلس النواب لتستكمل إجراءاتها التشريعية.


ويكي عرب