مسؤولية تاريخية للأحزاب في ضوء الاستحقاقات السياسية المستجدة "الحب في القرآن الكريم" للأمير غازي في "جالري" راس العين السبت نقابة الاطباء وقوع 411 خطا دوائيا ومطالبات باستحداث تخصص القضاء الطبي وفيات الأردن الخميس 11-8-2022 طقس الأردن.. أجواء صيفية بالمرتفعات والسهول وحارة في باقي المناطق حتى الأحد درجات الحرارة حول مُعدلاتها الخميس الشواربة: النقل العام خدمة لا تحقق الربح تسمية أعضاء في مجلس أمناء جائزة الحسين للعمل التطوعي موقع الكتروني لمكرمة أبناء العسكريين بالأردن الامن: تعاملنا مع تسرب لحمض الفسفوريك على الصحراوي أردنية ونجلها يتخرجان بنفس اليوم والتخصص هيئة النقل: إتمام مسودة نظام صندوق دعم الركاب قريبا وقف رفع الطاقة الاستيعابية لتخصصات جامعية راكدة الحكومة: الطالب المصاب بكورونا سيتحول للتعلم عن بعد الاتفاق على طلب فتح السوق الأردني للعاملات الأندونيسيات الحكومة: إطلاق برامج موجهة للأحزاب السياسية الفترة المقبلة توقع إعلان نتائج امتحانات الشامل قبل نهاية الشهر الحالي الضمان تدعو لتحديث تطبيقها على الهواتف الذكية "بإزالة جميع القيود" .. تحرير النقل الجوي بين الأردن وقطر الحواتمة يؤكد على تنفيذ التوجيهات الملكية بدعم رفاق السلاح
شريط الأخبار

الرئيسية / رياضة
الخميس-2022-08-04 01:00 pm

مؤقتة "رجعنا السلة" تمضي صوب نهج "تدمير اللعبة"

مؤقتة "رجعنا السلة" تمضي صوب نهج "تدمير اللعبة"



جفرا نيوز - محرر الشؤون الرياضية

تمضي مؤقتة السلة صوب سيناريو جديد بهدف وضع تحديات وعراقيل جديدة أمام مشاركة بطل النسخة الأخيرة نادي الوحدات خلال الموسم المقبل، بوضع شروط تعجيزية لأهداف غير معلومة أو معلن عنها، لتتواصل حكاية الاقصاء بكل فصولها داخل اروقة الاتحاد بمحاربة أحد أبرز عناصر نجاح اللعبة خلال الآونة الأخيرة.

الشروط التعجيزية حالياً تتمثل بضرورة امتلاك الوحدات قاعدة من الفئات العمرية للمشاركة في البطولة الموسم المقبل، وهذا الأمر في عالم الرياضة يتطلب وقت طويل للغاية بهدف وضع خطة طويلة الامد تضمن نتائج ايجابية على النادي واللعبة والمنتخبات الوطنية، لا ضمن حدود وقت ضيق للغاية بهدف وضع عراقيل أمام مشاركة الأخضر في البطولة، لا سيما بعد حالة الجدل التي رافقت الموسم المنصرم بسبب قرارات المؤقتة ومقاطعة جماهير الوحدات للمدرجات.

الحديث اليوم يطول في ظل عدم وضع حد للجنة المؤقتة لاتحاد كرة السلة، التي كان عنوانها "رجعنا السلة" ليتحول لنهج جديد "بتدمير اللعبة" التي اضحت اللعبة الشعبية الثانية على مستوى الاهتمام الجماهيري في الأردن بعد كرة القدم، خاصة مع وقوف اللجنة الاولمبية مكتوفة الأيدي أمام قرارات غير مدروسة ستنعكس سلباً على اللعبة.

رغم أن ملف ضرورة وجود فئات عمرية للأندية طرح قبل فترة طويلة، إلا أن توقيت التطبيق الذي يسبق موعد إنتخابات الاتحاد الاردني لكرة السلة مطلع شهر سبتبمر المقبل، فرض عدد من علامات الاستفهام، مما يتطلب من اللجنة الاولمبية الضغط صوب العدول عن القرار لغاية انتخاب مجلس إدارة جديد يدرس مشاكل الأندية والتحديات التي تواجهها خاصة المتعلق منها بالجانب المالي لوضع حلول منطقية لا أوامر تعجيزية هدفها تصفية حسابات سابقة.

ويكي عرب