الملك أول زعيم يزور مجلس النواب الأمريكي منذ الانتخابات الأمن العام: ارتفاع قضايا الجرائم الإلكترونية بنحو ستة أضعاف منذ العام 2015 الملك يلتقي بايدن - تفاصيل الزراعة تنفي نفوق أبقار .. وتؤكد: سنلجأ للقانون إزالة 4 اعتداءات على خطوط مياه رئيسية في مأدبا الحكومة ترفع أسعار البنزين بنوعيه وتثبت الكاز والديزل العاصمة على موعد مع الثلوج الخميس..ورفع المُنخفض إلى الدرجة الثالثة - تفاصيل الملك يعزي خادم الحرمين الشريفين بوفاة الأمير عبدالإله بن سعود بن عبدالعزيز صلح عمان تدقق في بينات الدفاع بقضية انهيار بنايتي اللويبدة الخارجية تتسلم نسخة من أوراق اعتماد المنسق المقيم للأمم المتحدة الضمان : بدء استقبال طلبات السلف الشخصية إلكترونياً للمتقاعدين لماذا تأخر إصدار فواتير المياه الشهرية في بعض المناطق؟ إجراءات لإدامة عمل المخابز والرقابة على الأسواق خلال المنخفض الأردنيون ينتظرون قرارت حكومية اليوم - تفاصيل عمّان تطيش على "شبر مي" .. والأمانة والأشغال حدث ولا حرج - صور قطع مؤقت للسير لطريق الصحراوي الأمن: مناطق تشهد هبوبًا للرياح والغبار - أسماء كتلة هوائية شديدة البرودة اليوم وغدًا وهطول غزير للأمطار وثلوج فوق الشراه وفيات الأردن الثلاثاء 31-01-2023 الإدارة المحلية ترفع حالة الطوارئ إلى المتوسطة
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
الأحد-2022-07-17 11:48 am

استثنائية بطابع اقتصادي.. "فتور العلاقات" والنواب يتوعدون الحكومة

استثنائية بطابع اقتصادي.. "فتور العلاقات" والنواب يتوعدون الحكومة



جفرا نيوز - رامي الرفاتي 

ينتظر مجلس النواب عقد أولى جلسات الدورة الاستثنائية التي يطغى عليها الطابع الاقتصادي، في ظل توجه الدولة الحقيقي لاجراء اصلاحات اقتصادية تنعكس ايجاباً على القطاع الذي يعتبر مصدر ثروات مهم للمملكة، تزامناً مع التحديات المفروضة على الأردن بسبب تداعيات جائحة فيروس كورونا والأزمة الروسية الاوكرانية وتعدد الدول المانحة للاستمثار تسهيلات جاذبة وبيئة خصبة للعمل.

موعد الدورة الاستثنائية التي لن يستطيع النواب الخروج عن نص الإرادة الملكية التي دعت لعقدها، تزامن مع ظروف اقتصادية بالغة الصعوبة بعد موجة غلاء طالت العديد من المستلزمات والسلع الأساسية، التي تفجرت أسعارها على الرغم من كل محاولات الحكومة لكبح جماح هذه الموجة التي فاقمت الظروف الإقليمية والدولية من حدتها، ومناخ سياسي عالمي غير مستقر وينذر بكوارث كبيرة للغاية مستقبلاً في حال واصلت الاقطاب البحث عن فرض السطوة والسيطرة.

عنوان الاستثنائية الصريح محصور بتهيئة البيئة التشريعية لتنفيذ رؤية التحديث الاقتصادي، خاصة مع تعدد المرجعيات التي أصبحت العائق الأبرز أمام الاستثمار في الأردن، مما عجل بضرورة إعادة النظر بالتشريعات المتعلقة بالبيئة الاستثمارية.

وتبحث المنظومة الاقتصادية أن تتطرق استثنائية النواب للتوسع برؤية وتوصيات لجنة التطوير الإداري، بدراسة جميع المحاور التي من الممكن امتلاكها انعكاسات حقيقة على واقع الاستثمار والاقتصاد لا سيما مع ارتفاع أرقام البطالة والفقر في المملكة وضرورة وضع حلول منطقية لها تطبق على أرض الواقع.

وسيحاول النواب التسلل من خلال مواد القوانين المعروضة، للهجوم على الحكومة في ظل الفتور الكبير في العلاقة بين السلطتين، وحالة عدم الرضا حول اداء التنفيذية وآلية العمل مع بعض المواضيع والقضايا المشتركة.

الدورة الاستثنائية ستمنح النواب التحضير الحقيقي لانتخابات رئاسة المجلس والمكتب الدائم واللجان المختصة، في ظل تصاعد معطيات وأرقام المنافسة داخل ردهات المجلس وخلف الابواب المغلقة لتحديد هوية المنافسين.