الأزمات" ينفذ تمريناً وطنياً بقيادة المرأة إصدار بطاقات تأمين صحي خاصة بالمصابين العسكريين الجازي: إزالة اعتداءات على أراضي دولة و رصد مخالفات ومكافآت و12 استيضاح ولي العهد يرعى حفل تخريج دورة الدفاع الوطني 19 - صور القوات المسلحة تبدأ باجتماعات تشاورية حول الاعتبارات الإنسانية للقتال بدء تعبئة جدول تشكيلات الوزارات والوحدات الحكومية بعد صدور الإرادة الملكية المجالي: تصريحات الملك ابتعدت عن النص - فيديو التخطيط توقع اتفاقية لإنشاء 4 مراكز اتصال جديدة في عدة مناطق بعد تدخل الدغمي - متقاعدو الفوسفات يجددون إعتصامهم استقدام عاملات منازل من ميانمار أبو غزالة: الإنترنت شيء في الفضاء ليس له حدود ولا سيادة ولا محاكم الفايز : الأردن يسعى لتحقيق الإصلاح ولا رجعة عنه المجالي: متفائل رغم التحديات والمعيقات الغذاء والدواء: فحص 187 ألف عينة لمواد غذائية ودوائية ومستلزمات طبية فصل مبرمج للتيار الكهربائي عن مناطق بلواء الرمثا - أسماء ابو قاعود والفايز..الجيش سيفتح باب التجنيد للحد من نسبتي "الفقر والبطالة" في الكرك والبلقاء ارتفاع إيرادات مشغلي الهواتف المتنقلة عام 2021 الفلك الدولي: السبت 9 تموز أول أيام عيد الأضحى المبارك “إدارية النواب” تناقش التشكيلات الإدارية في الغذاء والدواء وفيات الأردن الإثنين 27-6-2022
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
الأحد-2022-06-16 12:30 pm

"لا سارة ولا محزنة" .. الحكومة تلتزم الصمت حول مفاجأة 25 الشهر وسط ضجيج الشارع من رفع المحروقات

"لا سارة ولا محزنة" .. الحكومة تلتزم الصمت حول مفاجأة 25 الشهر وسط ضجيج الشارع من رفع المحروقات

جفرا نيوز - فرح سمحان 

الأردنيون ينتظرون بفارغ الصبر الـ 25 من الشهر الحالي عله يحمل مفاجأة سارة لهم وفق ما تناقله البعض ، مع العلم أن المعطيات الأولية لا تؤشر بأن ما سيعلن من قرارات أو إجراءات سيرتقي إلى حجم المفاجأة . 

الحكومة لا ترى أن الإعلان عن أية اجراءات هو مفاجأة بالمعنى الحقيقي لهذا المفهوم وفق معلومات وردت "جفرا نيوز" ، سيما وأن وزير الإعلام الناطق الرسمي بإسم الحكومة فيصل الشبول صرح سابقاً أنه سيتم الإعلان عن سلسلة من القرارات التي من شأنها التخفيف عن الأردنيين ما بين دعومات مالية وفرص عمل واستكشافات نفطية وغيره . 

اللعب على أوتار المفاجأة التي من شأنها إحداث فارق في الشارع الأردني ليس بمكانه ، فكل حدث يومي أو قرار معلن من قبل الحكومة لا يستبعد أن يحدث ضجة أو حتى مفاجأة من نوع آخر ، واستباق الأحداث والتنبؤ بها لا يسمن ولا يغني من جوع على الأقل في الوقت الحالي ، تحديداً وأن المواطن لا زال متأثراً بصدمة رفع أسعار المحروقات . 

بالمحصلة فإن المواطن لن يتفاجأ البته حتى وأن وجدت الحكومة عشرات حقول النفط في الأردن وهو ما يحتاج لدراسة مقننة وأبحاث وابعاد إقتصادية ومستقبلية ما يعني أن الاستخفاف بعقول الناس أمر مرفوض ، فلو أن ذلك تحقق ما الفائدة الفعلية التي ستنعكس على الإقتصاد الوطني،  وهل الإمكانات تسمح بالعمل لتوسعة استكشافات النفط وتطويرها ؟ أسئلة برسم الإجابة للحكومة . 
 

إقرأ أيضا

تابعونا على الفيسبوك

تابعونا على تويتر

ويكي عرب