الأزمات" ينفذ تمريناً وطنياً بقيادة المرأة إصدار بطاقات تأمين صحي خاصة بالمصابين العسكريين الجازي: إزالة اعتداءات على أراضي دولة و رصد مخالفات ومكافآت و12 استيضاح ولي العهد يرعى حفل تخريج دورة الدفاع الوطني 19 - صور القوات المسلحة تبدأ باجتماعات تشاورية حول الاعتبارات الإنسانية للقتال بدء تعبئة جدول تشكيلات الوزارات والوحدات الحكومية بعد صدور الإرادة الملكية المجالي: تصريحات الملك ابتعدت عن النص - فيديو التخطيط توقع اتفاقية لإنشاء 4 مراكز اتصال جديدة في عدة مناطق بعد تدخل الدغمي - متقاعدو الفوسفات يجددون إعتصامهم استقدام عاملات منازل من ميانمار أبو غزالة: الإنترنت شيء في الفضاء ليس له حدود ولا سيادة ولا محاكم الفايز : الأردن يسعى لتحقيق الإصلاح ولا رجعة عنه المجالي: متفائل رغم التحديات والمعيقات الغذاء والدواء: فحص 187 ألف عينة لمواد غذائية ودوائية ومستلزمات طبية فصل مبرمج للتيار الكهربائي عن مناطق بلواء الرمثا - أسماء ابو قاعود والفايز..الجيش سيفتح باب التجنيد للحد من نسبتي "الفقر والبطالة" في الكرك والبلقاء ارتفاع إيرادات مشغلي الهواتف المتنقلة عام 2021 الفلك الدولي: السبت 9 تموز أول أيام عيد الأضحى المبارك “إدارية النواب” تناقش التشكيلات الإدارية في الغذاء والدواء وفيات الأردن الإثنين 27-6-2022
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
Friday-2022-05-27 09:43 pm

الأردن يمتلك أكبر احتياطيات قمح من بين 5 ‎اقتصادات في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

الأردن يمتلك أكبر احتياطيات قمح من بين 5 ‎اقتصادات في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا


جفرا نيوز - أطلقت مؤسسة "إس آند بي جلوبال" للتصنيفات الائتمانية تقريرا موسعا لدراسة وتحليل الآثار غير المباشرة للحرب في أوكرانيا على 35 سوقًا ناشئة على مستوى العالم.

ووجدت الوكالة 5 اقتصادات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا - مصر والأردن ولبنان والمغرب وتونس - من بين الأكثر تأثرا.

السبب الأول بحسب المؤسسة هو أن هذه الاقتصادات تعتمد بشكل كبير على واردات الغذاء أو الطاقة، أو كليهما.

ومع ذلك، يختلف الوضع بين البلدان -على سبيل المثال، سيوفر تحول الأردن إلى عقود الغاز طويلة الأجل بعض الحماية من ارتفاع الأسعار.

الغذاء في تونس، وقبل كل شيء، واردات الطاقة مهمان أيضًا، وتعتبر فاتورة واردات الطاقة المغربية أكبر فاتورة كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي عبر عينتنا.

موقع المغرب كمصدر كبير للبوتاس يقطع شوطًا في التخفيف من التداعيات، ومع ذلك، على الرغم من كونها مُصدِّرًا صافٍ للغذاء، لا يزال اقتصادها عرضة للتطورات الجارية في أسواق الغذاء نظرًا لاعتمادها الكبير على واردات الحبوب.

أصبحت مصر مؤخرًا مصدرًا للغاز، لكنها معرضة بشدة لارتفاع أسعار المواد الغذائية.

ومما يضاعف الاعتماد على الواردات، فإن اقتصادات منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا معرضة أيضًا لاضطرابات الإمدادات الغذائية لأن روسيا وأوكرانيا تمثلان الجزء الأكبر من واردات الحبوب في المنطقة، حيث تستقبل مصر أكبر مستورد للقمح في العالم، نحو 85٪ من وارداتها من القمح من روسيا وأوكرانيا.

إلى جانب القمح والذرة، تستورد الدول كميات كبيرة من زيت الطهي نحو 73٪ من إمدادات زيت عباد الشمس في مصر، تأتي من روسيا وأوكرانيا، وفقًا لمعهد الشرق الأوسط.

ومعظم الصادرات الغذائية من روسيا وأوكرانيا تمر عبر البحر الأسود وبحر آزوف، حيث تكون مخاطر تعطل التجارة عالية جدًا بسبب الأعمال العدائية المستمرة.

وفي 2020، ذهب 70٪ من التجارة الأوكرانية عن طريق البحر، وفقًا لوزارة الاقتصاد الأوكرانية.

وأعدت اقتصادات منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا احتياطيات استراتيجية من القمح لحماية نفسها من الاضطرابات المحتملة في الإمدادات الغذائية.

وتمتلك الأردن أكبر احتياطيات للقمح من اقتصادات منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، حيث تغطي استهلاك حوالي 16 شهرًا.

تضخم الغذاء

بالنظر إلى أن بلدان الشرق الأوسط وشمال إفريقيا - باستثناء المغرب - مستوردة صافية للغذاء ، فإن أسعار الغذاء الدولية لها تأثير كبير على أسعار الغذاء المحلية.

وتخفف برامج دعم الغذاء جزئيًا من التأثير ، بينما تؤثر عوامل أخرى ، مثل أسعار الصرف وكفاءة سلاسل التوريد المحلية، على ديناميكيات أسعار الغذاء المحلية. بشكل عام، تخلق الزيادات المستمرة في أسعار الغذاء الدولية ضغوطًا كبيرة على أسعار الغذاء المحلية.

ويشكل الارتفاع الشديد في أسعار المواد الغذائية أحد مخاطر التضخم الرئيسية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ويمثل الغذاء نسبة مئوية أعلى من سلال استهلاك مؤشر أسعار المستهلكين مقارنة بالاقتصادات المتقدمة.

ويزيد ارتفاع أسعار الطاقة من الضغوط التضخمية. تنفق الأسر المعيشية في الاقتصادات الناشئة عمومًا على الطاقة أقل مما تنفقه على الغذاء، لكن تأثير ارتفاع أسعار الطاقة الدولية سيظل محسوسًا بشدة.
ويكي عرب