الشواورة وابو عبود يتنافسان على نقيب المحامين مرشح النقيب الشواورة يحسم الجولة الأولى من إنتخابات نقابة المحامين السفير السعودي يعزي بوفاة والد الملكة الأردن يمتلك أكبر احتياطيات قمح من بين 5 ‎اقتصادات في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الدعجة: تهريب ممنهج تقوده الميليشيات على الحدود الشمالية..تفاصيل استمرار تأثير الكتلة الهوائية الحارة على المملكة غداً - تفاصيل اغلاق صناديق انتخابات نقابة المحامين بنسبة مشاركة تتجاوز 60% - تفاصيل وصور الديوان الملكي الهاشمي ينعى والد الملكة رانيا العبدالله ويعلن الحداد لمدة 7 أيام تمديد اقتراع المرحلة الأولى من انتخابات المحامين - تفاصيل حالة البلاد يوصي بإعادة هيكلة العمليات الحكومية لجذب الاستثمار رياح مثيرة للغبار تؤثر على المملكة لـ3 أيام تواصل احتفالات عيد الاستقلال الـ76 الجمعة - تفاصيل رئيس الوزراء يشارك في اجتماعات التعاون الثلاثي السبت انطلاق فعاليات مهرجان الجميد والسمن زريقات: الخدمات الطبية الملكية تقدم العلاج لـ 38% من الأردنيين السواعير: الحدود الشمالية تملك تكنولوجيا عسكرية متطورة لصد المهربين الأردن "أول بلد نامٍ" ينشئ بنية تحتية رقمية لتتبع خفض انبعاثات الغازات الدفيئة إجراء انتخابات نقابة المحامين اليوم أجواء حارة في عموم مناطق المملكة - تفاصيل انخفاض المواليد 15% في اخر خمس سنوات..ومحمد وسلمى اكثر الأسماء المختارة عند الأردنيين
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار ساخنة
الثلاثاء-2022-01-24 12:58 pm

لقاءات الملك وابن سلمان والرسائل المقروءة .. فيديو

لقاءات الملك وابن سلمان والرسائل المقروءة .. فيديو

جفرا نيوز- تقرير أمل العمر 

ما الذي تغير في السياسة السعودية منذ تولي الامير محمد بن سلمان وليا للعهد وما دوره في التغيير الحالي في المملكة العربية السعودية والنجاحات التي يحققها الى جانب دور السعودية المحوري في السياسة الدولية وإلتزامها بالمواثيق لإحلال الامن والسلام ؟ ديبلوماسية الملك سلمان بن عبد العزيز ال سعود في تعزيز العلاقات الثنائية وما موقف المملكة اتجاه الحوثيين وهل تنهي  ضغوط واشنطن الحرب ؟ هذه هي الاسئلة الأكثر تداولا و نقاشا في الأوساط السياسية السعودية ووسائل الاعلام العالمية وعلى شاكلة هذه الأسئلة تتقافز مئات الإجابات .

يمكن القول إن السياسة السعودية استطاعت أن تفرض هيبتها وترسخ أهميتها على المستوى الإقليمي والدولي فمضيت على مسار واضح وثابت وهو ما أكد عليه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز بقوله : "سنظل متمسكين بالمنهج القويم، الذي سارت عليه هذه الدولة منذ تأسيسها، ولن نحيد عنه".

وقفات واضحة ومشهودة تعبر عن حنكة وتخطيط محكم من قبل جلالة الملك عبد الله الثاني تتمثل في إدارة الأزمات المختلفه ووضع حلول جذريه لها وتوثيق العلاقات على كافة الأصعدة لتعزيز العلاقات الدولية من أهمها العلاقة مع المملكة العربية السعودية التي تقف الى جانب الاردن على كافة الأصعدة .

على خطى غيرها من الدول انتهجت السعودية سياسة عدم الانحياز في علاقاتها مع الدول بما يخدم المصالح المشتركة وعلى مستوى الاردن فأن اللقاءات بين قادة المملكتين لها عدة رسائل لا بد من الوقوف عليها .

دبلوماسية الملك سلمان بن عبد العزيز ال سعود في تعزيز العلاقات مع الاردن ؟

المحلل السياسي السعودي أحمد أل ابراهيم أكد أن العلاقات بين البلدين تاريخية اخوية راسخة وتشكل أنموذج بالعلاقات العربية العربية واستمرت هذه العلاقات ضمن دائرة المصير المشترك والشؤون العربية والاقتصادية  التي أرسى دعائمها جميع ملوك المملكة العربية السعودية حتى وصلت الى الملك سلمان بن عبد العزيز مع جلالة الملك عبد الله الثاني مضيفا ان االمشابحات ما بين المملكتين تسعى الى أحياء المصير للشعوب  في ظل التصعيد الحاصل في المنطقة المحيطة والتحدي الاقتصادي خلال السنوات الماضية نظرا لانتشار فيروس كورونا مما أثر على أقتصاد الاردن وكان للسعودية  دور بالوقوف الى جانبها خلال الازمة الاقتصادية ، الملك سلمان بن عبد العزيز يعي العمق العربي لدى الاردن ومدى تقارب النسيج الاجتماعي الى المملكة العربية السعودية والمصير المشترك في جميع القضايا بالاضافة الى العرف التاريخي التي تكنه السعودية اتجاه الاردن والعائلة الحاكمة  .

اللقاءات بين جلالة الملك عبد الله والأمير محمد بن سلمان وما هي الرسائل ؟ 

 السياسة الخارجية السعودية لم تحِد عن الخطوط العريضة في دبلوماسيتها مع الدول فهي واضحة وثابتة تعكس المصالح التي تدافع عنها المملكة وبالنسبة للاردن هناك بعد اخر وهو تجسيد  مبدا الأحترام بين الشعبين وتقريب وجهات النظر والاهم دحر التحديات السياسية والاقتصادية التي اثرت سلبا على الواقع الاقتصادي في الاردن واستطاعت السعودية الوقوف كداعم الى جانب  الاردن بالأضافة الى العمل على التناغم والتنسيق بين البلدين بقيادة الملك سلمان وولي عهده الامير محمد والملك عبد الله الثاني في عملية دعم الشؤون الاقتصادية ما بين الامتين العربية والاسلامية على رأسها القضية الفلسطينية ومد الدعم والاستراتيجية  لـ "رؤية السعودية 2030" ومدى ان تكون الاردن جزء فعال من هذه الرؤية لتكون في سياق رؤية السعودية 2030 ، فاليوم هناك  شراكة اقتصادية بين الاردن والسعودية ومصر في عملية الاصطحار في المنطقة لتكون منبع اقتصادي قوي ومدى احتياج المملكتين للأستفادة من التجارب في مجال السياحة والتعليم والتمرين العسكري . 

اللقاءات بين الملك عبد الله الثاني وولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان تجسد التناغم السياسي والاقتصادي  والاتجاه الموحد بين الجانبين لتطوير المنطقة لتكون جاذبة للأستثمار كما قال الامير محمد بن سلمان في المنتدى الاقتصادي ان  "الدول العربية شهدت تطورا كبيرا على مستوى اقتصادها في السنوات الماضية، والشرق الأوسط سيكون أوروبا الجديدة خلال 5 سنوات قادمة".

دور الامير محمد بن سلمان في التغيير الحالي والنجاحات الكبيرة التي يحققها

إنجازات استثنائية في 5 أعوام فقط أهمها االاقتصادية ولها علاقة بدول تبعد الاف الاميال من المملكة العربية السعودية ، أل إبراهيم أكد بحديث خاص لـ"جفرا نيوز" أن انجازات الامير محمد بن سلمان في (5) سنوات تعادل انجازات دول عظمى بـ(50)عام ففي عام 2016 قام بن سلمان بتغيير الناتج النفطي في المملكة العربية السعودية وتحدياته مع الجائحة وزيادة معدلات التوظيف والايرادات الغير نفطية بالاضافة الى وجود صندوق الاستثمار الذي حقق فيه عوائد مالية هائلة . 

الى جانب الانجازات العديدة فأن اهم ما قام به الامير محمد بن سلمان هو القضاء على الفساد بشكل غير مسبوق فأصبحت السعودية بمقدمة الدول في مكافحة الفساد ، السعودية اليوم تمثل مقياس لدول اخرى  في القضاء على الفساد ،لافتا انه صحح المجتمع بشكل عقلاني وسريع كأستئصال السرطان من بؤرته ، بالاضافة الى ما ذكر من أنجازات فان المرأة  السعودية شريكة في هذه الانجازات فأصبحت  ألة لا يمكن الوقوف امامها من ناحية العمل والعطاء فهي شريك  فعال بقوة في مجالات التنمية للوطن وبإنجازات خيالية ، هذه الانجازات كافة اتت من جهود قيادة شابة لجعل السعودية والخليج العربي  وجهة لجميع دول العالم للاستثمار والسياحة والعلاج  رغم التحديات ضدها . 

 دور السعودية المحوري في السياسة الدولية وألتزامها بالمواثيق نحو إحلال الأمن والسلام 

الملك سلمان أل سعود القى خطاب في مجلس الشورى أكد خلاله أن "مكانة المملكة العالمية ترجع لمكانتها العربية والإسلامية، ولأدوارها المحورية في السياسة الدولية والتزامها بالمواثيق  نحوإحلال الأمن والسلام والاستقرار في المنطقة والعالم فموقف المملكة ثابت اتجاه ضرورة جعل منطقة الشرق الاوسط خالية من الاسلحة والدمار الشامل وحظرها وادانة من يستخدمها لذلك هناك متابعة لـ"سياسة النظام الإيراني " لما يشكل زعزعة للأمن والاستقرار وذلك من خلال تعاملها مع المجتمع الدولي خاصة ما يخص البرنامج النووي الإيراني وتطوير الصواريخ الباليستية ودعم النظام الإيراني من الميليشيات الحوثية الارهابية التي تطيل أمد الحرب في اليمن ويفاقم الازمة الانسانية فيها ويهدد امن السعودية فالمملكة حريصة على استقرار الدول لتي تمارس على اراضيها الاعمال الارهابية او الميليشيات الايرانية  كالعراق وسوريا ولبنان ، من الناحية الأقتصادية فالسعودية تعمل بأستمرار على استقرار سوق البترول والتوازن وهي احد ركائز الاستراتيجية خاصة الطاقة والأيمان بأن البترول هو العنصر الداعم للأقتصاد العالمي والمملكة العربية السعودية حريصة بالعمل بأتفاق أوبك + لما لها دور جوهري لمصلحة اقتصاد البترول وعلى اهمية التزام الدول المشاركة به ، ما يدعم رؤية المملكة واستراتيجيتها في عملية ألتزامها بالمواثيق نحو أحلال السلام هو بدء العمل بالمرحلة الثانية برؤية المملكة 2030 مما يدفع عجلة الانجاز والازدهار لمواجهة المتغيرات العالمية .

 هل تنهي ضغوط واشنطن حرب السعودية مع الحوثيين؟

الرياض مضت في الثبات على مبادئها على الرغم من كل التحولات المقلقة التي تعيشها المنطقة ، فالسعودية تعلم مصلحتها جيدا وهي جزء من التحالف وبحكمتها السياسة اثبتت انها تكافح جبهة متقدمة لإيران وهي "الحوثيين" التي تريد النخر في العمق العربي ودول الخليج هي من تحاول استئصاله بطلب من الحكومة الشرعية في اليمن فالسعودية تعلم واشنطن بأستراتيجيتها في اليمن  اولا بأول مضيفا ان السعودية ستتخذ اي قرار في عملية تأمين حدودها و ستسمر بعملية وقفها للنزيف الذي يحاول ان يبعثه الحوثيين الى المنطقة وهناك انتصارات واضحة على ارض الواقع في هذا الملف مضيفا ان واشنطن شريك في وقف محاولات وقف الحرب بين السعودية مع الحوثيين لافتا ان إدارة بايدن الاهتمام في الملف الحوثي خاصة بعد الهجوم الاخير على مواقع في الامارات العربية المتحدة مؤكدا ان تدخل أي دولة اجنبية في الامن الاستراتيجي للمملكة العربية السعودية بغير ما تراه القيادة هو مرفوض من الملك سلمان بن عبد العزيز وولي العهد الامير محمد بن سلمان والشعب السعودي . 


 
ويكي عرب