الهناندة : تحصيلات ضريبة الدخل لخزينة الدولة وهي حق للأردنيين من جديد .. ما حكاية دوران الأغنام بالأردن ؟ أبو علي : "كنت اتحسر على مدققي الشركات اللي معهم كراتين من الفواتير" العسعس يوضح انعكاسات نظام الفوترة على الثقافة الضريبية في الأردن سائقو الشاحنات مستمرون في إضرابهم بالرغم من اتفاق النقابة والحكومة جمعية الصرافين تصدر تحذيرًا مهمًا للمواطنين القمر يتعامد على الكعبة المشرفة اليوم عدم استقرار جوي وأجواء مائلة للبرودة اليوم وغداً وزخات متفرقة بمختلف المناطق وفيات الأردن الثلاثاء 6-12-2022 فرصة لزخات مطر مُتفرقة الثلاثاء الحكومة: نقابة أصحاب السيارات الشاحنة هي صاحبة الاختصاص بالإضراب التربية تعمم باسترداد كتب من الصفوف الأساسية سحرة البرازيل يمزقون شباك كوريا الجنوبية التعليم العالي : توجه لزيادة مخصصات صناديق دعم الطلبة الملك يعود إلى أرض الوطن تحويل مواقع إلكترونية للقضاء بعد تسويقها مواد تجميلية غير مرخصة إطلاق 613 خدمة إلكترونية حكومية لغاية الربع الثالث من العام الحالي الخلايلة يدعو لإجراء صيانة لجميع المساجد الخارجية تتسلم نسخة من أوراق اعتماد السفير الدنماركي الملك يؤكد الحرص على توسيع التعاون مع إيطاليا
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
الأربعاء-2021-12-22 12:32 pm

حينما يتحدث الفايز فمصلحة الوطن هي العليا

حينما يتحدث الفايز فمصلحة الوطن هي العليا

جفرا نيوز - محرر الشؤون المحلية - لانه يعلم تماما الدور المناط به والمسؤولية الكبيرة التي يتحملها وتقع على عاتقه كرئيس لمجلس الملك ورجل دولة من الطراز الرفيع سياسيا حيث تنقل بين اكبر واهم المناصب القيادية مابين رئاسة الحكومة والنواب والاعيان والتشريفات الملكية والديوان الملكي تجده دوما مع الوطن والدولة والقيادة محافظا على نهجه ومبادئه ورسالته لا تغيره السنون والمواقع والازمان

فيصل الفايز الاسم الثقيل سياسيا في الاردن , يعلم كيف ومتى يتكلم , ومتى يوجه رسائل الدعم او النقد او التأشير على مكامن الخلل دوم مجاملة او مزاودة مرتكزا على موقعه وتاريخه ومصلحة الاردن العليا , فمن غير المعقول او المنطق ان نجد ابواقا هنا وهناك تقوم بانتقاد ما يطرح وما يقول تحت ذرائع واهية لا تمت للواقع بصلة

فـ الفايز اول من التقط رسائل الملك بملف الاصلاح السياسي وقام بعقد لقاءات عديدة من كافة وجهاء المحافظات والمناطق في المملكة حيث اتسمت تلك اللقاءات بالشفافية والمكاشفة والمصارحة ووضضع اليد على الجرح , ووضع كل مخرجاتها بين يدي الملك واللجنة الملكية لاحقا

رئيس مجلس الاعيان الذي قال إن الوطن يحتاج لوقفة من أبنائه في الظروف الصعبة، وان اختلاف الرأي لا يغني عن اتجاه البوصلة الوطنية تجاه مصالح الوطن العليا وتحقيق سبل الاستقرار الوطني بعيداً عن المناكفات او الشعبويات التي لا تخدم سوى اعداء الاْردن شعباً وقيادة ومؤسسات, طالب المعارضين بتقديم بدائل حقيقية لمشاكل الوطن بدلا من استمرار جلد الوطن والتنظير بشكل او اخر

وهنا لا بد ان نوضح ان الفايز من رجال الدولة القلائل الذين لم يهاجموا اي حكومة سابقة او حالية بل يقوم بالانتقاد الواضح والعلني القائم على اسس سياسية لمصلحة الوطن ويضع النقاط على الحروف في القضايا الجدلية من منطلق المسؤولية التي يفرضها عليه موقعه وتاريخه , عكس ما يقوم به البعض من نظرائه حينما يجلدون الوطن في كل فرصة تلوح لهم !!

مسلسل التنمر والاساءة احيانا والهجوم تارة اخرى على الفايز أمر بات مكشوفا ومعلومة دوافعه واهدافه , فلا منطق ولا نقد بنّاء بل تغييب للحقائق وتشويه للصور وافتراء , وبكل تأكيد لن تنال تلك الحملات من تاريخ الرجل ومكانته العشائرية والوطنية والسياسية التي بناها باخلاص ووطنية على مدى عقود من الزمن

إقرأ أيضا

تابعونا على الفيسبوك

تابعونا على تويتر