الأمن العام يعلن حالة الطرق حتى الساعة 1 صباحاً - تفاصيل اخلاء عائلتين في لواء دير علا سلطة وادي الأردن توضح بشأن المياه الناجمة عن ذوبان الثلوج طرق بالرصيفة مغلقة بسبب الحالة الجوية الأرصاد الجوية: سماكة الثلوج في منطقة رأس منيف 10 سم "العامرية" تدعو المواطنين لأخذ أقصى درجات الحذر إعادة فتح طريق النقب بعد إغلاقه احترازيا طقس العرب يحدد ذروة وامتداد الحالة الجوية - تفاصيل إغلاق طريق جرش باتجاه عجلون بسبب تراكم الثلوج الطاقة تتابع التزام الجهات العاملة بالقطاع بتزويد المواطنين بالخدمة اغلاق طرق بمحافظة البلقاء - أسماء الأشغال : الطرق المؤدية للمستشفيات ضمن الاختصاص سالكة .. و6 طرق أغلقت احترازياً الأمن يعلن حالة الطرق حتى الساعة التاسعة مساء - تفاصيل "مجموعة المطار الدولي" تدعو للتواجد قبل موعد إقلاع الطائرة بثلاث ساعات على الأقل بالصور .. الدفاع المدني يعمل على تأمين مجموعة من المواطنين تقطعت بهم السبل الخلايلة يدعو صندوق الزكاة لتقديم المساعدات للمتضررين خلال الحالة الجوية إغلاق طريق إربد-عجلون بسبب الانزلاقات وتراكم الثلوج الصحة : تعطيل مراكز التطعيم ليومي الخميس والجمعة مطار الملكة علياء يتخذ التدابير الوقائية اللازمة للتعامل مع الظروف الجوية أشغال الكرك تعلن عن فتح غرف عمليات في المديرية والمكاتب التابعة لها
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار ساخنة
الإثنين-2021-11-08

حماية المستهلك: الدراسات العلمية من تحدد مأمونية الغذاء وتستغرب تصريحات بعض النقباء؟

حماية المستهلك: الدراسات العلمية من تحدد مأمونية الغذاء وتستغرب تصريحات بعض النقباء؟

جفرا نيوز - استغربت حماية المستهلك التصريحات الصحفية التي صدرت من بعض النقباء والعاملين في مجال الاغذية من غير المتخصصين بقضايا الغذاء حول مأمونية أو عدم مأمونية الغذاء الذي يتناوله الاردنيون دون الاطلاع على نتائج الدراسات العلمية التي أجريت مؤخرا على بعض أنواع السلع أو دون الاعتماد على نتائج دراسات علمية أخرى تدحض نتائج هذه الدراسات.

وقال الدكتور محمد عبيدات رئيس حماية المستهلك أننا في الجمعية نؤمن دائما بالتخصص البحث العلمي وذلك من خلال اجراء الدراسات العلمية لاظهار الحقائق دون الاخذ بما يقال من هذه الجهة أو تلك . ذلك أن الذي يحدد من أن الغذاء الذي نتناوله أمن أو غير آمن هو نتائج هذه الدراسات والتي يتم اجراؤها من قبل متخصصين بقضايا الغذاء ونستغرب كلام البعض من أصحاب الأهداف الأخرى للحديث عنها ونتسائل ما هو الهدف من هذه التصريحات الاعلامية.

واضاف الدكتور عبيدات أننا في الجمعية تلقينا استفسارات عديدة من المواطنين حيث ابدوا فيها تخوفهم من قضية أن الغذاء الذي يتناولونه غير آمن ويضر بصحتهم وصحة أسرهم ويسبب أمراض خطيرة كالسرطانات بسبب ما أثير في الآونة الأخيرة من أن غذاؤنا الذي نأكله غير آمن خاصة أن السلع التي تم الحديث عنها هي سلع اساسية لا يمكن الاستغناء عنها مثل الحليب والاجبان والارز و الاسماك .

واوضح الدكتور عبيدات اننا في حماية المستهلك نثق بجميع المؤسسات الحكومية وتلك التابعة للجامعات والصادرة من قبل المتخصصين بقضايا الغذاء وغيرها من الجهات ذات العلاقة بهذا الموضوع ولكن الفيصل في هذا الامز هو نتائج الدراسات العلمية الموضوعية والتي من خلالها نستطيع أن نعرف إذا كان غذاؤنا آمن وسليم وصالحاً الاستهلاك البشري ولا يسبب الأمراض أم أنه غير آمن ويعرض حياتنا للخطر.

ونوه الدكتور عبيدات أن تركيز البعض على مسألة أن الغذاء الذي نتناوله هو غذاء آمن ولكنه غير صحي هو كلام حق اريد به باطل وذلك من أجل تشتيت الأذهان والأفكار للابتعاد عن القضية الرئيسية وهي مأمونية الغذاء ولا نعرف لمصلحة من يصب هذا الحديث .

كما دعا الدكتور عبيدات كافة الجهات ذات العلاقة بموضوع الغذاء سواء جهات رسمية أو نقابية أو مهتمين بقضايا الغذاء بعمل حملات توعوية وارشادية يكون الهدف منها تعريف المواطنين ما هو الفرق ما بين الغذاء الصحي السليم والغذاء الآمن والذي من الممكن أن يكون غير صحي من اجل سلامتهم وعدم تعرضهم للامراض المزمنة أو الخطيرة وتهدد حياتهم.