وزارة العمل تزود مفتشيها بكاميرات ولي العهد يحضر افتتاح كأس العرب قطب : أوميكرون قد يُصعّب الوضع الوبائي في الأردن انخفاض حاد على الحرارة وزخات مطرية الأربعاء المعاني: الوضع غير مريح .. وإدارة ملف كورونا سيئة ضبط 5 مصابين بكورونا مخالفين لأوامر الدفاع بالمفرق إعطاء 100 ألف جرعة ثالثة في الأردن وزارة المياه : تأجير أراض الديسي ليس من اختصاصنا الملك يستقبل المفوض الأوروبي لشؤون التوسع والجوار في الاتحاد الأوروبي الاتحاد الأوروبي يلتزم بتقديم مساعدات مالية للأردن بقيمة 164 مليون يورو لخلو ملفها من اي عقوبة سابقة.. العجارمة يلغي قرار تجميد الزيادة السنوية بحق احدى المعلمات تسجيل 24 وفاة و 4977 إصابة جديدة بفيروس كورونا .. 9.44 إيجابية الفحوص ولي العهد يزور مركز القيادة الوطني في الدوحة أبو علي: لا "تسييس" لعمليات التفتيش الضريبي الخارجية : تصريحات وزير الشؤون الدينية الإسرائيلي بحق المسجد الأقصى "تُغذي التطرف" محافظ الزرقاء: إعادة 229 مواطنا لمنازلهم بحسب وثيقة الجلوة العشائرية التربية : التعليم الأساسي سيكون للصف التاسع .. وتوزيع الطلبة على المسارات المهنية والأكاديمية المعونة: بدء التسجيل لبرنامج الدعم التكميلي غدا رفع قدرة خط الربط الكهربائي مع مصر إلى ألف ميغاواط في نهاية 2024 تفاصيل أمر الدفاع 35 للتعامل مع تطورات الحالة الوبائية - صور
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
الإثنين-2021-10-25 12:58 pm

بني عامر لجفرا : لايوجد حكومات متميزة الأداء منذ الربيع العربي

بني عامر لجفرا : لايوجد حكومات متميزة الأداء منذ الربيع العربي

جفرا نيوز - احمد الغلاييني - رامي المعادات - أكد رئيس مركز الحياة راصد عامر بني عامر في ردا على سؤال لجفرا نيوز، انه لا يوجد، حكومات تميزت باداها وعملها منذ الربيع العربي ولغاية الآن.

واضاف لجفرا ان النهج المتبع من الحكومات المتعاقبة واحد، رغم تغيير الأسماء والوجوه، والذي يعد سببه الرئيسي انه لا يوجد برلمانات قوية قادرة على أحداث التغيير، ولا تأتي حكومات قوية الا بمجلس نواب قوي.

وأكد في معرض رده ان التوصيات التي وضعتها اللجنة الملكية لتحديث المنظومة السياسية، ان طبقت بحذافيرها ستحدث تغييرا كبيرا ونوعيا.

وفي ذات السياق بينت نتائج تقرير مركز راصد، حول أداء حكومة الخصاونة في عامها الأول أنها توسعت في التزاماتها لتصل إلى 382 التزاماً أنجز منها 14%، ووصلت نسبة الالتزامات الجاري تنفيذها لحكومة الخصاونة إلى 52 %، فيما بلغت نسبة الالتزامات التي لم يبدأ تنفيذها إلى 34% من مجموع الالتزامات التي تم تقديمها.

وفي سياق تحليل التزامات حكومة الخصاونة يتبين أن 51% من الالتزامات كانت ضمن محور الإصلاح الاقتصادي، تلاها محور التنمية والخدمات بنسبة 35% ومحور الإصلاح الإداري ومكافحة الفساد بنسبة 6%، ومحور سيادة القانون وحقوق الإنسان بنسبة 4%، ومحور الشؤون الخارجية بنسبة 2%، ثم محور الإصلاح السياسي بنسبة 1.5% ومحور الشفافية ودعم الإعلام بنسبة 0.5% من مجموع الالتزامات.