وزارة العمل تزود مفتشيها بكاميرات ولي العهد يحضر افتتاح كأس العرب قطب : أوميكرون قد يُصعّب الوضع الوبائي في الأردن انخفاض حاد على الحرارة وزخات مطرية الأربعاء المعاني: الوضع غير مريح .. وإدارة ملف كورونا سيئة ضبط 5 مصابين بكورونا مخالفين لأوامر الدفاع بالمفرق إعطاء 100 ألف جرعة ثالثة في الأردن وزارة المياه : تأجير أراض الديسي ليس من اختصاصنا الملك يستقبل المفوض الأوروبي لشؤون التوسع والجوار في الاتحاد الأوروبي الاتحاد الأوروبي يلتزم بتقديم مساعدات مالية للأردن بقيمة 164 مليون يورو لخلو ملفها من اي عقوبة سابقة.. العجارمة يلغي قرار تجميد الزيادة السنوية بحق احدى المعلمات تسجيل 24 وفاة و 4977 إصابة جديدة بفيروس كورونا .. 9.44 إيجابية الفحوص ولي العهد يزور مركز القيادة الوطني في الدوحة أبو علي: لا "تسييس" لعمليات التفتيش الضريبي الخارجية : تصريحات وزير الشؤون الدينية الإسرائيلي بحق المسجد الأقصى "تُغذي التطرف" محافظ الزرقاء: إعادة 229 مواطنا لمنازلهم بحسب وثيقة الجلوة العشائرية التربية : التعليم الأساسي سيكون للصف التاسع .. وتوزيع الطلبة على المسارات المهنية والأكاديمية المعونة: بدء التسجيل لبرنامج الدعم التكميلي غدا رفع قدرة خط الربط الكهربائي مع مصر إلى ألف ميغاواط في نهاية 2024 تفاصيل أمر الدفاع 35 للتعامل مع تطورات الحالة الوبائية - صور
شريط الأخبار

الرئيسية / إقتصاد
الأحد-2021-10-24 05:54 pm

243 مليار دولار مساعدات حكومية لشركات الطيران. كم منها في الشرق الأوسط وأفريقيا؟

243 مليار دولار مساعدات حكومية لشركات الطيران. كم منها في الشرق الأوسط وأفريقيا؟

جفرا نيوز - ثمة من يعتقد أن تراجع إيرادات شركات الطيران الناجم عن وباء فيروس كورونا قد اقترب على الانتهاء. إلا أن الطريق ما زال طويلا أمام وصول شركات الطيران إلى مستويات ما قبل الوباء من حيث حجم الركاب والأرباح. وبهدف تجنب حالات إفلاس قطاع السفر والطيران، قدمت العديد من الحكومات في مختلف أنحاء العالم مساعدات مالية متفاوتة لشركات الطيران في بلادها.

وحسب بيانات نشرها اتحاد النقل الجوي الدولي، (IATA) فقد وصل إجمالي الإعانات الحكومية لقطاع الطيران إلى 243 مليار دولار. وغالبية هذه المساعدات أتت على شكل إعانات للأجور، والتي بلغت قيمتها 81 مليار دولار منذ بداية الوباء، بينما بلغت القروض حوالي 73 مليار دولار. كما تنوعت المساعدات من ضرائب على التذاكر، وضرائب الوقود، والمساعدات المباشرة وضمانات القروض ليصل مجموعها 243 مليار دولار، الأمر الذي أدى إلى زيادة ديون صناعة وقطاع الطيران ككل.


وجاء ضمن البيانات، أن حجم المساعدات المباشرة غير القابلة للسداد بلغ 38 مليار دولار فقط، مقارنة بـ 73 مليار دولار كديون يجب سدادها، مما يزيد من عبء الديون على قطاع الطيران.

ويذكر أن شركات الطيران في أمريكا الشمالية تعتبر المستفيد الرئيسي من التعزيزات المالية، حيث جمعت ما مجموعه 105 مليار دولار على مدار 18شهرًا، بينما تأتي أوروبا في المرتبة الثانية حيث جمعت 70 مليار دولار، تليها منطقة آسيا والمحيط الهادئ بـ 33 مليار دولار. أما منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، فقد جاءت في أسفل السلم، حيث لم تحصل إلا على القليل من المساعدات التي خصصت لشركات الطيران جراء الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي تمر بها غالبية الدول هناك.