الأردن يحرز المرتبة الـ 40 عالمياً باستخدام الانترنت تقرير: الأردن يتقدم بإدماج المرأة في صنع القرار الهيئة المستقلة للإنتخابات تحضر نفسها لتغيير أسمها.. تفاصيل الهناندة: نسخة جديدة من “سند” لحل صعوبات التسجيل معاصر الزيتون تبدأ استقبال الثمار وعصرها فصل مبرمج للكهرباء عن مناطق في الشمال الأربعاء المعاني عن ارتفاع عدد الاصابات : لست متفائلا .. وحافظوا على انفسكم الاقتصاد الرقمي توضح استخدام سند لأغراض التفتيش نسبة فحوص كورونا الإيجابية في الأردن فوق 5% لليوم الثاني على التوالي تسجيل 8 وفيات و1597 إصابة جديدة بكورونا في المملكة ونسبة الفحوصات الايجابية 5.09% سند أخضر يتطلب تحميل التطبيق دون تفعيل الحساب - تفاصيل العيسوي ينقل تعازي الملك إلى عشيرة العموش سائق يدعي تعرضه لسلب 6500 دينار بعجلون الصحة تكشف أعراض الإصابة بجرثومة شيغيلا اجتماعان عاجلان لرؤساء بلديات مراكز المحافظات الملك وولي العهد يتلقيان برقيات تهنئة بذكرى المولد النبوي الشريف الشمالي: بلاغ 46 يشكل أساسا لتجاوز الجائحة وعدم العودة للخلف نسبة الإصابات التراكمية بين الطلبة بلغت ستة بالألف.. وإغلاق مدرسة حكومية وأخرى تابعة للأونروا العناني: المجتمع الأردني أصبح معقد تجارة عمان تطلق خطا ساخنا لأوامر الدفاع والبلاغات
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار ساخنة
الخميس-2021-10-14 03:17 pm

الصحفيون يرفعون سقف طموحاتهم للمجلس الجديد " قوي وحازم" لقمة العيش وتقييد الحريات تتصدر المطالب

الصحفيون يرفعون سقف طموحاتهم للمجلس الجديد " قوي وحازم" لقمة العيش وتقييد الحريات تتصدر المطالب


جفرا نيوز - رامي المعادات 

مع توجه 1142 صحفي للإدلاء باصواتهم لمجلس النقابة القادم غدا الجمعة وسط جملة أسئلة مطروحة أمام منتسبي القطاع, فماذا يريد الصحفيون من نقابتهم ومن المجلس الجديد في ظل أوضاع معيشية صعبة ووجود عدة قوانين معاكسة لحرية الرأي والتعبير مع عدم تلبية المجالس السابقة لتطلعاتهم , ومع ازدياد اتساع ملف الانتساب وخريجي كليات الاعلام الذي يتدحرج كـ كرة الثلج مجلسا تلو آخر

 النائب السابق الزميلة ميسر السردية قالت بحديث لجفرا نيوز ان الصحفيين يتطلعون دائما للأفضل للوصول الى مجلس نقابة قوي وحازم ولا يقبل القسمة على مصالح الصحفيين وعلى النقابة ان تكون في طليعة النقابات ورائدة في قيادة المشهد السياسي

 واضافت انه يجب ان تكون اهم اولويات المجلس المقبل تصويب اوضاع الصحفيين المنتسبين للنقابة، والعمل على ايجاد الية سريعة وقابلة للتنفيذ الفوري, مشيرة الى انه  سيكون امام تحد كبير نظرا لما ينتظره من قضايا تحتاج الى حلول سريعة ومنها انتهاك حرية الصحافيين وتقييد حريتهم، وعدم احترام هيبة السلطة الرابعة وتقزيم الزملاء.

الزميل خالد فخيدة تمنى ان يخرج الصحفيون بمجلس تكون مصلحة أعضائه اولا، وان ينظر الى الزملاء في وقت الشدة بذات نظرة أعضاء المجلس لأزمة الصحف، حيث نظر المجلس الحالي الى الصحف بعين الرأفة وقسط التزاماتها، في حين أنه لم يقدم الى الزملاء المتعثرين في تسديد التزاماتهم المالية التي تدهورت بسبب أزمة كورونا وانقطاع دخولهم , لافتا انه تم اخذ اجراء واحد وهو تحويل الزملاء المتعثرين الى سجل غير الممارسين "للاسف"

الزميل عطا الله الحنيطي قال ان المجلس القادم يجب عليه تحسيين التأمين الصحي وشموله بأمتيازات اكبر، مع مراعاة عدم تقييد الحريات، واعادة الهيبة الى نقابة الصحفيين التي اندثرت في السنوات القليلة السابقة.

وأشار بحديثه لجفرا الى ان ازمة كورونا كشفت الستار عن بعض الامور التي تهدد "لقمة عيش" الصحفيين، حيث خسر عدد من الزملاء وظائفهم ولم يكن للنقابة دور في ايجاد فرص عمل بديلة، وعليه يجب ان يقوم المجلس القادم بأعادة النظر في بعض القوانين التي يمكن من خلالها الوصول الى الامن الوظيفي للصحفيين.

الزميل سالم قبيلات قال انه يتوجب على نقابة الصحفيين ان تعنى بهموم الاعضاء المنتسبين، والتركيز على ضرورة عدم تحويل الصحفيين المحاكم والسجون، وكف يد قانون الجرائم الإلكرونية الذي قيد عمل الصحافة في الاردن , مع الاخذ بعين الاعتبار ان المجلس القادم ملزم بضرورة احضار امتيازات لاعضاء النقابة، كخصومات على الملكية للطيران والفنادق وغيرها من الامتيازات التي تقدمها اغلب النقابات الاخرى.

يذكر ان النقابة أنهت كافة التحضيرات اللازمة لعقد اجتماع الهيئة العامة للنقابة يوم غد الجمعة، في حين من المستبعد أن يكتمل النصاب الجمعة القادمة، حيث تشير غالبية التوقعات إلى نقل الانتخابات للجمعة التي تليها،

كما سيتوجه أعضاء الهيئة العامة في النقابة البالغ عددهم بحسب قوائم النقابة 1142 عضوا إلى قاعة عمان الكبرى بمدينة الحسين الرياضية لاختيار مجلس نقابتهم للدورة القادمة.

وتفتح صناديق الاقتراع الساعة 11 صباحا، من يوم الانتخابات وتغلق في الساعة الخامسة من مساء اليوم نفسه، ويحق للجنة الاشراف على الانتخابات تمديد مدة الاقتراع ساعتين اذا ما دعت الحاجة إلى ذلك وهو إجراء عادة ما يتبع في مختلف النقابات المهنية.