كتلة هوائية خريفية يوم الاحد انخفاض على درجات الحرارة الصحة: لم يعرف للآن سبب الإصابات المشتبه بتسممها في جرش الحاج توفيق: ازدواجية في تطبيق الاجراءات الصحية..وأوامر الدفاع تصدر دون تشاور مع القطاع الخاص عزايزة: قطاع النقل يضغط على رواتب الأسر بما يقارب الـ(50)% الداخلية تنشر صورا لاجراءات التفتيش على المطاعيم قبل بدء حفل عمرو دياب في العقبة عويس: موازي الجامعات غير دستوري و 4 بدائل مالية لتعويض الجامعات تسجيل (12) وفاة و(1021) إصابة جديدة بفيروس كورونا في المملكة الأردن يُعزي بضحايا التفجير الإرهابي الذي استهدف مسجداً بولاية قندهار الأفغانية فصل مبرمج للتيار الكهربائي عن مناطق في اربد غداً خروج جميع الحالات المشتبه بإصابتها في التسمم من مستشفى جرش الحكومي المجالي: تعديلات قانون الضمان ستعرض على مجلس الادارة الشهر الحالي الحنيفات: إنشاء 30 حفيرة وسد بكلفة مليوني دينار 14604حالات كورونا النشطة في الاردن محمد نوح القضاة يروي اللحظات الأخيرة من حياة شقيقه - تفاصيل البلبيسي يحذر من موجة جديدة لفيروس كورونا مراكز تلقي لقاحات كورونا في الأردن الجمعة مراكز فحص كورونا (PCR) العاملة أيام الجمعة - أسماء تأجيل انتخابات نقابة الصحفيين لعدم اكتمال النصاب.. صور بقرار من محافظ العاصمة .. إزالة البناية السكنية الآيلة للسقوط في منطقة مخيم الحسين ( شارع الأردن) - فيديو
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار ساخنة
الأربعاء-2021-10-13 04:50 pm

امرأة تدس السم لزوجها وعشيقها ينحر رقبته حتى الموت في عجلون - تفاصيل مروعة

امرأة تدس السم لزوجها وعشيقها ينحر رقبته حتى الموت في عجلون - تفاصيل مروعة

جفرا نيوز - أصدرت محكمة الجنايات الكبرى حكماً بالإعدام شنقاً لامرأة و عشيقها، بعد إقدامهما على قتل الزوج بدس السم له ونحر رقبته في محافظة عجلون، خلال جلسة عقدتها هيئة محكمة الجنايات الكبرى مؤخراً برئاسة القاضي ماجد الرفايعة وعضوية القاضيين محمد الصرايرة وأديب الخوالدة.


تفاصيل الحادثة 

بدأت القصة عندما قام المغدور الذي كان على صداقة مع المجرم بتخصيص غرفة له بمنزله، حيث كان ينام في منزله منذ مدة، وخلال هذه الفترة نشأت علاقة غرامية وجنسية بين المجرم وزوجة المغدور، وقد تم الاتفاق فيما بينهما بالتخلص من المغدور للحصول على الحرية التامة بعد ان تطورن العلاقة فيما بينها.

وبعد الاتفاق بين الزوجة وعشيقها، قام الأخير بشراء السم وسلمه لزوجة المغدور التي احتفظت به في المنزل لغايات تنفيذ ما تم الاتفاق عليه بعد تحديد الزمان بهدوف تواجد العشيق للتخلص من الجثة وطمس اثار الجريمة بالكامل لضمان عدم ملاحقتهم امنياً.

مضى أسبوع على المخطط الشيطاني، اجتمع المجرمان بمنزل المغدور وسهروا مع بعضهم البعض، لتقوم الزوجة بإعداد القهوة ودس السم لزوجها بالفنجان، وبعد أن شربه المغدور شعر بدوار وسقط على وجه يلفظ انفاسه الاخيرة امام انظار زوجته.

لم يكتف عشيق الزوجة بدس السم لصديقه بالتعاون مع زوجته، ليتوجه إلى المطبخ وأحضر سكينا كبيرة وأجهز على الزوج المغدور عن طريق حز رقبته بواسطة السكين من الجهة اليمنى للرقبة وذلك بإحداث جرح قطعي بطول 16 سم، بعدها قام بوضع الجثة داخل غطاء فرشة وغادر منزل المغدور وأحضر مركبة، ليتوجه إلى منطقة صخرية بهدف التخلص من الجثة داخل إحدى الحفر الامتصاصية، وأغلق الحفرة بعد أن وضع جثة صديقه المدرجة بالدماء داخلها.

بعدها عاد المجرم إلى منزل والدته القريب من مكان الحفرة الامتصاصية وأحضر "قشاطة" وأدوات تنظيف وعاد إلى مكان الحادثة  للتخلص من آثار الجريمة بالكامل، بمساعدة عشيقته زوجة المغدور، ومن ثم التخلص من السكين برميها في الحاوية، وكذلك القصدير التي احتوت على السم.

بعد إخفاء آثار الجريمة نام المجرم مع زوجة المغدور بفراشٍ واحد، وفي اليوم التالي قامت الزوجة بالإبلاغ عن فقدان زوجها على أنه قد خرج في صباح يوم الجريمة ولم يعد للمنزل كالعادة بعد انهاء عمله.


اكتشاف الجريمة

تعامل الامن العام مع البلاغ الذي قدمته الزوجه، وواصل البحث عن المغدور لغاية ان توصل البحث الجنائي لمعلومات جديدة حول علاقة المغدور بالمجرم.

طلبت الجهات المختصة من المغدور مراجعتها، وأثناء التحقيق مع المجرم كان واضح للضباط المسؤولين عن القضية ارتباكه بشكل كبير عند السؤال عن العلاقة التي تربطه بالمغدور، ليعترف بقتله لصديقه بالإشتراك مع مع عشيقته زوجة المغدور الذي كانت تربطه بها علاقة حب وجنس لمدة طويلة.