أجواء مائلة للبرودة الجمعة إضاءة جسر عبدون احتفالا باليوم الوطني السعودي بدء تساقط الأمطار في محافظة إربد مراكز تطعيم كورونا بحسب انواع اللقاحات الجمعة (اسماء) التربية تعترف بخطأ في كتاب التربية الاسلامية الأردن وسوريا يبحثان ضمان أمن الحدود الصفدي وشكري وحسين يجتمعون في نيويورك التنمية: ضبط 492 متسولا خلال 10 أيام مراكز فحص كورونا الجمعة - أسماء السماح للأردنيين والعراقيين بالتنقل عبر معبر الكرامة ارتفاع أعداد زوار البترا بعد ربطها بأغلبية رحلات أردننا جنة الى الجنوب (صور) إعطاء 16 ألف جرعة لقاح خلال يوم بالأردن إعطاء أكثر من 16 ألف جرعة من لقاح كورونا خلال 24 ساعة 23 منشأة فندقية لم تحصل على مستحقاتها من الخارجية - تفاصيل انخفاض في نسب الفحوص الإيجابية و أعداد الإصابات اليومية لفيروس كورونا - تفاصيل الملك يؤكد أهمية بناء استجابة دولية لمواجهة الأوبئة مقابلات شخصية لتعبئة 463 شاغرا في التربية - تفاصيل “الخارجية” تدين استمرار الانتهاكات الإسرائيلية في الأقصى ضبط 60 ألف حبة مخدرة في شقة مهجورة الضمان: توفر مركز خدمة مؤقت في مهرجان جرش
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
Friday-2021-07-30 10:49 am

الخياطون وتجار الأقمشة في عمان زمان.. من هم؟

الخياطون وتجار الأقمشة في عمان زمان.. من هم؟

جفرا نيوز- محمود كريشان 

مع انعطافات الشوارع في المدينة القديمة، تختبىء حكايات صامتة، تبحث عن من يسردها على حقيقتها، ويرصدها بدقة وعناية..

مثلا.. وفي وسط المدينة، وبعد المسجد الحسيني باتجاه شارع طلال، ثمة شارع صغير متفرع في دخلة العطار الحن باتجاه سوق السكر، يقبع يمينا سوق مختص، يسمى سوق الأقمشة والنوفيتيه الكبير، او سوق القماش حسب التسمية الشعبية الدارجة، ويختص هذا السوق حصريا ببيع الاقمشة للمصانع والافراد بالجملة والمفرق.

سوق الأقمشة اقيم في منتصف السبعينيات وكان مكانه يقع مقر سينما البتراء المملوكة للمرحوم اسماعيل الكردي ليتم اغلاق السينما واقامة سوق الاقمشة مكانها، وكان انذاك يتم استيرادها من كوريا والصين والامارات العربية.

وتشير المعلومات الى ان ابرز تجار السوق كانوا من شوام عمان وغيرهم ومن ضمنهم: محمد فتحي البقاعي، شحادة حبي، سنقرط، بسام الصفدي، محمد خير الحمصي شقيق العين زياد الحمصي، العشي، مروان الزبدة، زياد شرعان، محلات فيضي، عطايا القريني، محمد الخراط، شركة مرقة الدولية، خالد خبازه، محلات محمد علي بايزيد، محلات البيطار، نقولا فلاحة، ابراهيم الطيان، محلات سرحان والحارس.

في حين كانت عمان القديمة تشتهر بتجارة الاجواخ الانجليزية الفاخرة ما يؤكد تحضر أهلها الذين عرفوا الموضة والأزياء وكانت الأناقة العنوان العريض للوجهاء والشباب في حقب زمنية سابقة.

اما اشهر تجار الأجواخ والقماش في وسط المدينة: محلات المعشر، مصباح الزميلي، توتجيان، ابوركني صويص، لصوي، ابراهيم البخاري، الحاج قاسم ديرانية، ابواحمد شيخ سروجية، جميل بركات والحايك وغيرهم.
فيما ضمت عمان القديمة عدداً كبيراً من محال الخياطة منها: رحال فوق حلويات حبيبة في شارع الهاشمي، وابراهيم يونس مقابل البريد القديم، والعسلي في شارع سينما الحسين، وسنجقية فوق سوق الذهب، وفريج الأرمني وكان محله داخل سوق الصاغة، وعبداللطيف العنبتاوي في شارع السلط مقابل سينما زهران، وراشد الخياط فوق سوق منكو في شارع فيصل، ومنير زكريا مقابل سوق الحجيري في بداية شارع الأمير محمد، ولصوي في شارع بسمان وكان يختص بعطاءات تفصيل ألبسة الجيش والكشافة وفكتوري "الشركسي" لتفصيل القمصان، والخياط رياض العسلي الذي غيبه الموت مؤخرا وكانت مخيطته في شارع بسمان، وعدنان الحمص في شارع فيصل وعادل توفيق كنعان في شارع طلال، وابوزهدي الجمل في شارع بسمان "مخيطة الجمل" وتعمل للان.
اذًا.. هي عمان التي كانت متحضرة منذ فجر تأسيس الدولة الاردنية الفتية، وقد عرف الاهالي فيها الرقي والحضارة وارتدوا افخم الاقمشة والاجواخ في الزمن الجميل.
Kreshan35@yahoo.com