الأمن العام.. تشييع جثمان الشرطي البطوش لمثواه الأخير - صور “الشكاوى الكيدية”: تطبيق للقانون وضياع للحقوق ومواطنون لـ"جفرا": بكفي سكوت الرفاعي: توافق داخل اللجنة الملكية أن تحافظ دوائر البادية الثلاث على مقاعدها الحالية - صور العبادي: سنرشح مواقع أثرية جديدة لقائمة التراث العالمي ادراج السلط على قائمة التراث العالمي قمة ثلاثية أردنية قبرصية يونانية الاربعاء دوجان لجفرا: المؤسسة اوقفت منح القروض للمزارعين في بعض الفروع بعد نفاذ المخصصات المالية تعديل ساعات عمل معبر الكرامة - تفاصيل الخرابشة: هل اقنعت المرأة في الكوتا ان تصوت لبنت جنسها؟ الخصاونة: المطاعيم تحمي من العودة للإجراءات التقييدية صحف القاهرة: مصر تتطلع لتعزيز العلاقات مع الأردن الإعلان عن أسماء الشركات المستفيدة من حوافز برنامج نمو الأردن الأربعاء الخصاونة يرعى إطلاق حملة المحافظة على البيئة %19 زيادة تحصيلات ضريبة الدخل والمبيعات خلال النصف الأول من العام الحالي الداخلية: توقيف إداري لمؤجري مزارع تتضمن “برك مائية” شاهد بالصور والفيديو.. الخصاونة وفريقه الوزاري يستقلون الباص السريع في أول رحلة تجريبية 10 موقوفين على ذمة قضايا اتجار بالبشر وترويج للرذيلة وزارة الطاقة تُحيل عطاء نقل النفط الخام العراقي على شركة برج الحياة بعد 11 عاماً من الانتظار الباص السريع ينطلق في شوارع عمان ابو محيسن ابرز صانعي "الخناجر والشباري" في وسط البلد يتحدث عن مهنته
شريط الأخبار

الرئيسية / برلمانيات
الخميس-2021-07-15 02:11 pm

الخصاونة يرد على العرموطي "الحكومة لم تدحرج اي رأس" - وثيقة

الخصاونة يرد على العرموطي "الحكومة لم تدحرج اي رأس" - وثيقة

جفرا نيوز - نشر نقيب المحامين الأسبق، النائب صالح العرموطي، صورة اجابة رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة على سؤاله النيابي المتعلق بتصريحات وزير الدولة لشؤون الاعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة صخر دودين بخصوص تسريب وثائق رئاسة الوزراء وتحديدا أوامر الدفاع، حيث وعد دودين في مؤتمر صحفي بأن يكون هناك "رؤوس تتدحرج".

وقال العرموطي في منشور عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك إن ملخّص الاجابة يشير إلى عدم دحرجة أي رأس.

وجاء في اجابة الخصاونة: تمّ تشكيل لجنة تحقيق برئاسة أمين عام ديوان التشريع والرأي وعضوية مدير مديرية الخدمات المساندة ورئيس قسم الشبكات وتكنولوجيا المعلومات في الديوان، وتم الاستعانة بوحدة مكافحة الجرائم الالكترونية لاجراء اللازم، اضافة إلى التواصل مع فريق الاستجابة لحوادث أمن المعلومات الذين قاموا بتعقب كافة المراسلات الالكترونية لجميع الموظفين، ولم يثبت تورّط أي من الموظفين في حادثة التسريب.

وفيما يتعلق بأوامر الدفاع والبلاغات المتعلقة بها، أوضح رئيس الوزراء: تقوم الجهة المعنية باعداده ورفعه إلى رئيس الوزراء، ثمّ يحال إلى اللجنة القانونية الوزارية لدراسته ومراجعته من الناحية القانونية قبل اصداره حسب الأصول.

ولفت إلى أن اجمالي عدد موظفي رئاسة الوزراء يبلغ (237) موظفا، وعدد الأشخاص الذين يعاملون معاملة الفئة العليا /المجموعة الأولى هو موظف واحد.

وأشار إلى أن عدد الموظفين الذين جرى نقلهم من الرئاسة خلال العام الحالي يبلغ (7) موظفين، منهم اثنان نُقلا بناء على طلبهما، وخمسة آخرين نُقلوا في ضوء الحاجة وتحقيقا للمصلحة العامة والاستخدام الأمثل للموارد البشرية