طقس الاردن الاربعاء: الحرارة تواصل ارتفاعها البدور :عينٌ على التعليم الوجاهي ….وعينٌ على المنحنى الوبائي بيان صادر عن احرار عشيرة ال الصمادي الرفاعي: الأحزاب المقنعة تقربنا من البرلمانات الحزبية التعليم العالي تنفي رفع علامات طلبة الجامعات الرسمية الحاصلين على مطعوم كورونا الضمان الاجتماعي: إيقاف تحويل الرواتب التقاعدية على الحسابات البنكية للوكلاء اعتباراً من نهاية الشهر الحالي الخارجية: لا نعترف بسلطة القضاء الإسرائيلي الاقتصاد الرقمي والريادة تطلق " سند جو" بعد تجاوز نسبة المطعمين لـ 70% ... إعلان البترا منطقة خضراء ولي العهد يزور جرش ويلتقي عددا من وجهاء المحافظة إعطاء أكثر من 48 ألف جرعة جديدة من لقاح كورونا خلال 24 ساعة تسجيل 12 وفاة و 914 إصابة جديدة بفيروس كورونا و4.71 % نسبة الفحوص الايجابية الغذاء والدواء : تحويل 87 قضية إلى النائب العام أو المدعي العام المختص السعودية تبدأ بمنح التأشيرات لسائقي سيارات الركوب والحافلات الاردنية الملك يفتتح مركز الأورام العسكري في عمان بسعة 140 سريرا وكلفة 25 مليون دينار الصفدي : الأردن مستمر في حشد الجهود دوليا لدعم عملية السلام السفارة التركية: الأردن يحقق في ترجمة مستندات مزورة الاتصالات :مشكلة فنية تسببت في انقطاع الخدمات الخلوية لبعض المناطق أمس الداخلية: تضاعف اعداد القادمين والمغادرين للمملكة مفتي المملكة: لا بد للإنسانية من التكاتف لمواجهة التحديات المستجدة
شريط الأخبار

الرئيسية / قضايا و آراء
الأربعاء-2021-06-23 11:55 pm

أحذر من حشوات انتخابية جديدة.....

أحذر من حشوات انتخابية جديدة.....



جفرا نيوز- كتب النائب امجد مسلماني

أحذر من ان تعاد فكرة الحشوات في قانون الانتخاب الجديد والتي ستشكل تراجع كبير للمربع الاول وتضع العملية الانتخابية كامله تحت رحمة حشوات تكتمل بهم القوائم الانتخابية .

 ان الحشوات هي خلل خطير وعميق في قانون الانتخاب يجب اولا ان يعالجها القانون الجديد اذا اردنا فعلا افراز نواب حقيقيين وقوائم انتخابية برامجيه تؤسس على التقارب الفكري والتنافس الشريف لا على اساس حشوات تعتبر من ابشع صور المال الاسود.

 ثقتنا باللجنه الملكية كبيرة واعضائها يعلمون جيدا كيف يمكن الخروج بقانون انتخابات يحفز المشاركه الشعبية ويبعد المال السياسي ومن يستخدموه في الانتخابات. 

 اذا ما أقر قانون يعالج بشكل حقيقي الثغرات الكبيره في القانون الحالي وخاصة اليات تشكيل القوائم فإننا سنكون امام مرشحين حقيقيين يحضون بثقة الشارع ويصلون الى مجلس نواب معبر عن ارادة الأمه.

من ليس له وجود حقيقي في الشارع سيتلاشى وسيختفي مع اقرار قانون انتخابات عصري وسنكون امام مشاركه شعبيه كبيره تعكس اهتمام الشعب الأردني بالمضي قدما في الاصلاح السياسي الذي أراده جلالة الملك.

واقترح  وحتى نبتعد عن الحشوات ومخاطرها على مجمل العملية الانتخابية ان تكون القوائم الانتخابية مغلقة وان يكون إختيار الناخب للقائمة وبرنامجها وليس بالدخول للقائمة واختيار اسماء اشخاص فيها كما يمكن للقانون الجديد ان يحدد سقف أعلى لعدد أعضاء القائمة المترشحه وبذلك نكون امام مجلس نواب مشكل من عدد من القوائم البرامجيه المنتخبه بعيدا عن اي تاثير للحشوات والمال الاسود.