وفيات الأردن الثلاثاء 3-8-2021 الأردن موعود بـ 3 مليارات هذا العام وزير نقل أسبق يدعو لنقل تجربة الباص السريع للمحافظات..ويتوقع ترك المواطنين مركباتهم .. واستخدامة العبابنة: أشخاص تلقوا المطعوم وظهرت عليهم أعراض شديدة من الحساسية قبيلات: الطالب المشتبه بإصابته بكورونا أو المخالط سيُطلب منه فحص PCR الطابور الصباحي لـ(50)% من الطلبة الموجودين في المدرسة طقس الاردن الثلاثاء: الحرارة أعلى من معدلها 600 ألف دينار دعم لبرنامج أردننا جنة بشهرين الصحة تعلن مراكز التطعيم وأنواع اللقاحات الثلاثاء -أسماء اللجنة الملكية : عدد النواب لن يكون 150 الرفاعي: أي اجندات خارجية بين اعضاء اللجنة سيبلغ بها جلالة الملك الرفاعي : الخضراء أخطأت واعتذرت ولا أقبل التكفير العيسوي ينقل تعازي الملك إلى الملقي والفقهاء العلي تدعو لتوظيف التكنولوجيا بترويج المنتجات الوطنية الرفاعي: اللجنة الملكية قطعت شوطاً كبيراً فيما أوكل إليها الملك: مسيرة التحديث مستمرة بالرغم من محاولة البعض وضع المعيقات دودين: الحكومة ستعلن قريباً عن برنامج التعافي الاقتصادي تسجيل 11 وفاة و 990 إصابة جديدة بفيروس كورونا طلبة الجامعة الأردنية يطالبون بإعادة فتح برنامج دكتوراه في الإرشاد النفسي والتربوي لا رفع لمعدلات “الشامل” المطلوبة للتجسير
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
الأحد-2021-06-12 07:42 pm

الملك عبدالله "يعي تماما ما يقول": القدس "خط أحمر"

الملك عبدالله "يعي تماما ما يقول": القدس "خط أحمر"

- الاردن رفض اغراءات ماليه مقابل صفقه القرن وادارة ترامب غضبت بشده من الملك لرفضه الصفقة 

- نحن امام ملك هاشمي يعي تماماً ما يقوله و "له لسان ووجه واحد" فقط 

-الاردن لا يمكن ان يبيع القدس


جفرا نيوز -  جهاد الفراعنة 

"أقلية موتورة وضالة" في الداخل الأردني هي وحدها التي كانت تضع "الضغوط على الأردن" بسبب موقفه من فلسطين موضع "شكّ وتشويش"، إذ كانت هذه الأقلية دائمة التشكيك بما يقوله الأردن عن ضغوطات دولية تصل حد "الخنق" من إدارة الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب، حتى جاء تقرير صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية لتؤكد كل ما قاله الأردن من "أثمان مرة" دفعها الأردن جراء دفاعه المستميت عن القدس والمسجد الأقصى والمقدسات الإسلامية في فلسطين، رغم أن الأردن لم يشأ المجاهرة بهذا الدعم.

يقول التقرير إن الأردن رفض "إغراءات مالية" مقابل صفقة القرن التي أنتجها ترامب، وهو ما يتطابق مع أحد تصريحات جلالة الملك بأن الأردن لا يمكن أن يبيع القدس أو يفرط بها، وأنها "خط أحمر" بالنسبة للأردن، وهو ما ذهبت إليه الصحيفة الأميركية مباشرة عبر التأكيد على أن الأردن والملك عبدالله الثاني قد وقفا "شوكة في حلق" المخطط الأميركي لفلسطين، إذ تقول الصحيفة إن إدارة ترامب غضبت بشدة من الأردن، وضغطت عليه بملف المساعدات المالية، إلا أن الأردن أصر على موقفه الرافض للتلاعب بملف وصايته على مقدسات فلسطين، وكذلك رفضه التفريط بحقوق الفلسطينيين عبر صفقة القرن التي تقول الصحيفة إن الأردن "سعى وعمِل" من أجل اجهاضها.

نحن أمام ملك هاشمي يعي تماما ما يقوله وله "لسان ووجه واحد" فما يتحدث فيه للأردنيين هو نفس ما يتحدث به في الغرق الدولية المغلقة من أن الأردن لن يبيع فلسطين أو يفرط بحق شعبها أو مقدساتها، لذا فإنه ينبغي على الأقلية الموتورة والضالة إن تصمت نهائيا، وعلى الأكثرية الوطنية الصادقة أن تتأكد أن الأردن "الوفي والسند" لفلسطين.
 

إقرأ أيضا

تابعونا على الفيسبوك

تابعونا على تويتر