وفيات الأردن الثلاثاء 3-8-2021 الأردن موعود بـ 3 مليارات هذا العام وزير نقل أسبق يدعو لنقل تجربة الباص السريع للمحافظات..ويتوقع ترك المواطنين مركباتهم .. واستخدامة العبابنة: أشخاص تلقوا المطعوم وظهرت عليهم أعراض شديدة من الحساسية قبيلات: الطالب المشتبه بإصابته بكورونا أو المخالط سيُطلب منه فحص PCR الطابور الصباحي لـ(50)% من الطلبة الموجودين في المدرسة طقس الاردن الثلاثاء: الحرارة أعلى من معدلها 600 ألف دينار دعم لبرنامج أردننا جنة بشهرين الصحة تعلن مراكز التطعيم وأنواع اللقاحات الثلاثاء -أسماء اللجنة الملكية : عدد النواب لن يكون 150 الرفاعي: أي اجندات خارجية بين اعضاء اللجنة سيبلغ بها جلالة الملك الرفاعي : الخضراء أخطأت واعتذرت ولا أقبل التكفير العيسوي ينقل تعازي الملك إلى الملقي والفقهاء العلي تدعو لتوظيف التكنولوجيا بترويج المنتجات الوطنية الرفاعي: اللجنة الملكية قطعت شوطاً كبيراً فيما أوكل إليها الملك: مسيرة التحديث مستمرة بالرغم من محاولة البعض وضع المعيقات دودين: الحكومة ستعلن قريباً عن برنامج التعافي الاقتصادي تسجيل 11 وفاة و 990 إصابة جديدة بفيروس كورونا طلبة الجامعة الأردنية يطالبون بإعادة فتح برنامج دكتوراه في الإرشاد النفسي والتربوي لا رفع لمعدلات “الشامل” المطلوبة للتجسير
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
الأحد-2021-05-21 08:27 pm

المستشار النبابتة لـ"جفرا": استغرب عدم تشغيل محطات التحويل الأردنية بعد انقطاع التيار من مصر .. وانطفاء الكهرباء عندنا بهذا الشكل يحدث لأول مرة

المستشار النبابتة لـ"جفرا": استغرب عدم تشغيل محطات التحويل الأردنية بعد انقطاع التيار من مصر .. وانطفاء الكهرباء عندنا بهذا الشكل يحدث لأول مرة



جفرا نيوز :خاص  

أكد مستشار وزير الطاقة الأسبق  المهندس حامد النبابتة انه لأول مرة،يحصل انقطاع شامل لتيار الكهربائي عن مختلف انحاء المملكة ،  ولهذ ا الوقت الطويل ، كاشفا  ان أخر انقطاع  لتيار الكهربائي، بشكل شامل  كان  في عام 1999 ، في ظل أجواء غير طبيعية طارئة  وبفصل الشتاء وحدوث عاصفة مطرية، شديدة  ولوجود هالة كهربائية ، حول أسلاك الضغط العالي ، وهو يسمى علميا فائق الجهد الواصل بين محطة توليد العقبة ومحطة تحول وتوليد تيار كهربائي وغيرها  لم يحصل على مدار السنوات . 

واضاف  المستشار المعروف في حديث خاص"لجفرا" ، أن انقطاع التيار الكهربائي اليوم عن المملكة  وتأثر عشرات القطاعات التجارية والصناعية والمواطنين، لمدة تجاوزت 5 ساعات تقريبا، وفي معظم إنحاء المملكة  أمراً كبيراً، ومستغرب  يستوجب الوقوف إمامة مطولا من الجهات المختصة  لعدة اسباب  اولا":ـ  يفترض ان لا يكون هناك انقطاع لتيار الكهربائي ولهذه المدة  الطويلة  جدا ، لوجود  فائض  في التيار الكهربائي لدينا  حسب تصريحات وزارة الطاقة والوزيرة هالة زواتي و نفسها ،والإعلان عن التصدير لدول الجوار  العراق لبنان سوريا 
وهذا حسب التصريحات يظهر ان الطاقة الكهربائية في الأردن متوفرة ،و يجب ان  يعتمد النظام  على نفسه، ولا يجوز ان يؤثر أو يتاثر بانقطاع التيار الكهربائي في الشقيقة جمهورية مصر، عبر التشغيل الفوري  نظام التشغيل الاتوماتيكي لمحطات الكهرباء البديلة والتشغيل  ولكن هذا لم يحصل ،وكان يجب  دراسة نظام الوقاية لمجموعة محطات  التحويل المنتشرة في كافة إنحاء المملكة بحيث إن الفصل  من قبلها كلها مرة واحدة أمر غريب يحتاج للدراسة الفورية من قبل خبراء  للاستفادة


ثانيا: ـ  من أساسيات خارطة الطريق في التعامل مع الحالات الطارئة  في قطاع الكهرباء ان  انقطاع التيار يفترض( وهذا كنا نعمل فيه منذ السبعينات) .. ان يتم اختيار قطع التيار  عن مناطق ،اقل ضررا لقطع التيار الكهربائي  حسب الأهمية،بحيث تكون مناطق توزع وتقسم  حسب أهميتها وهذه لم يتم العمل فيه.

واسرد حامد تجربة ،وهو الذي اشرف على إنشاء الكهرباء في محافظات الجنوب انه عند إنشاء المشروع الضخم العملاق حرصت على عمل مشروع محطة غاز  احتياط لاي طارىء خاصة من اجل ديمومة عمل شركة البوتاس في مناطق الأغوار الجنوبية ، وتم طلب نقل المحطة الى منطقة اخرى فرفضت كمدير  لشركة كهرباء الكرك انذاك الامر  نهائيا  وحصل انقطاع في 1984 وقامت المحطة في التعويض الفوري  للتيار  الكهربائي  من هنا أهمية  ودور المحطات البديلة

وفي النهاية  ختم حامد حديثة قائلا يجب علينا الاستفادة مما حصل اليوم  وكيفية التصرف وعدم الاكتفاء بتبرير هذه الإطفاء    ورفع اللوم وايجاد التبريرات الغير علمية   خاصة هذا القطاع  الكهربائي انفق علية بسخاء من الدولة  عبر بنية تحتية قوية  تمكنت هذه المنظومة من إيصال التيار الكهربائي الى نسبة تجاوزت 98% من مواطني المملكة و هي تعادل مثيلاتها من النسب في الدول المتقدمة 

من هنا ويجب وضع مقاييس علمية لمراقبة كفاءة الأداء للأنظمة الكهربائية والأجهزة الفينة التي تدير العمليات من تخطيط و تصميم و تشغيل و صيانة لمكونات هذه المنظومة، و تطورت هذه المنظومة حتى صارت تتم المساءلة عن جاهزية وعن قدرة خطط الطوارئ لمعالجة أي خلل في مكونات هذا النظام الكهربائي ولدينا  كوادر وطنية مؤهلة قادرة ومقتدرة على ادارة هذه المنظومة بكفاءة و فعالية  تم للأسف الاستغناء عن كثير  منها اكتسابهم خبرة اللازمة 
 

إقرأ أيضا

تابعونا على الفيسبوك

تابعونا على تويتر