إمساكية شهر رمضان 2021 في الأردن الملك وولي العهد يزوران صرح الشهيد- صور ارتفاع على درجات الحرارة وكتلة هوائية حارة الأربعاء السيسي للملك: نتمنى لكم ولشعبكم مزيدا من الازدهار الجيش العربي الذراع الأقوى في مواجهة الأزمات خلال مئة عام الاردن.. انخفاض في حالات "كورونا" النشيطة انجازات الأردن في الصحة خلال 100 عام ولي العهد: نعاهد أنفسنا أن نواصل خدمة شعبنا الطيب الوفي وفاة شخص واصابة ستة اخرين اثر انهيار داخل نفق في الكرك 31 % وفيات كورونا خلال الأربعة اسابيع الأخيرة من إجمالي العدد الكلي غياب الإنترنت وعدم توفر أجهزة لوحية يحرم طلبة سوريين من حق الدراسة الفجوة الجندرية: تقدم الأردن إلى المرتبة 131 من بين 156 دولة هزة أرضية بقوة 3.1 درجة تضرب خليج العقبة محطات في مئوية الدولة الأردنية الأولى "جفرا نيوز" ترصد نبض عمان.. أهلا.. أهلا.. يا رمضان.. "صور" الأردن في مئويته الأولى..إنجازات تنموية على جميع المستويات رغم التحديات أجواء باردة وأمطار متفرقة صباحاً في أغلب مناطق المملكة ممثلو قطاعات تجارية يبحثون الأحد تحديات مرتبطة بعملهم في ظل كورونا الشاب حاتم يوسف العيسوي في وضع صحي حرج محافظ الزرقاء: اعطاء الأولوية لتجريف وادي الظليل لخدمة اهالي المنطقة
شريط الأخبار

الرئيسية / برلمانيات
الخميس-2021-04-08 03:37 pm

الزراعة النيابية "الوطن امانة بأعناق رجاله ولن نرضَ بالمساس بوحدتنا ونظامنا"

الزراعة النيابية "الوطن امانة بأعناق رجاله ولن نرضَ بالمساس بوحدتنا ونظامنا"

جفرا نيوز - اكدت لجنة الزراعة والمياه النيابية وعلى لسان رئيسها النائب محمد العلاقمة وقوفها التام خلف قيادتنا الهاشمية المظفرة داعمين لمواقف جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين حفظه الله , مشددين على ان الوطن أمانة في أعناق رجاله لدرء المخاطر عنه ليبقى الوطن عصيا على اعداءه

مولاي المعظم اننا نرفض الفتنة جملة وتفصيلا بين العائلة الواحده ولن نرض لأي من كان من رواد الفتنه أن يمس وحدتنا الوطنية ونظامنا وأمننا واستقرارنا وقيادتنا التي تحمل على عاتقها هموم الأردنيين وأمن واستقرار الوطن الذي يتطلب منا الأردنيين أن نكونوا جميعا على قلب رجل واحد نقف خلف جلالتكم امام كل من يعتقد أنه قادر على فرض إملاءاته فلن نسمح بتمريرها على حساب الأردن والأردنيين

فالأردن بقيادته الهاشمية والتفاف أبناء الوطن حولها، قادرة على تحطيم كل المؤامرات والسيناريوهات التي يروج لها أعداء الوطن بالتجويع والتركيع وفرض الهيمنة للتنازل عن مبادئنا وثوابتنا ومواقفنا من قضايانا المصيرية والمركزية.

وإننا على يقين ثابت بأن جلالة الملك حفظه بما يمثله من ارث تاريخي كبير وصوت للحكمة والاعتدال ، كفيل بالتصدي لأي مؤامرة تنال من الدولة والنظام والقيادة وما التفاف الأردنيين بكل مكوناتهم وألوانهم وأطيافهم حول قيادتهم ، إلا رسالة واضحة بأن الأردن لن يتخلى عن دوره الوطني و العربي ولن يكون وطنا للتجاذبات السياسيه التي تهدف إلى النيل من وحدته الوطنيه

إن مؤسسة العرش الهاشمي وعلى رأسها جلالة الملك عبدالله ، هي صمام الأمان لهذا الوطن الذي شيّد بناؤه على التسامح والتلاحم الوجداني ووحدة الصف الذي على أساسها نشأت الدولة الأردنية والتي مكّنتها من مواجهة كل الأخطار والتحديات والانتصار عليها بعون الله و رعايته.

أدام الله نعمة الأمن و الاستقرار على أردننا الغالي ووطننا العزيز في ظل راعي المسيرة جلالة الملك عبدالله الثاني حفظه الله ورعاه.