الصحة تستحدث موقعاً جديداً لإعطاء اللقاحات داخل المركبات - تفاصيل تعرف على الطقس بأول أسبوع رمضان اسواق الاستهلاكية المدنية تشهد اقبالا كبيرا من المواطنين المواصفات الأردنية تحصل على الاعتراف السعودي بمنح شهادات حلال وزيرة الصناعة: نتابع الارتفاع غير المبرر للدجاج فصل التيار الكهربائي عن مناطق في إربد والرمثا الأربعاء - أسماء 100 عام والأردن يستقبل اللاجئين الافراج بكفالة عن 5 موقوفين بقضية مستشفى السلط وفيات الأردن الثلاثاء 13-4-2021 تفاصيل الحالة الجوية أول وثاني أيام رمضان في المملكة الشاب حاتم يوسف العيسوي في ذمة الله طقس الاردن الثلاثاء: ربيعي معتدل في أول أيام رمضان الضمان الاجتماعي يعلن عن سلف للمتقاعدين والمشتركين بنسبة 120% من رواتبهم شرط تلقى لقاح كورونا بدء تمديد العمل بخدمات التوصيل حتى 3 فجراً تحرير 28 مخالفة لمحال رفعت الاسعار النقد الدولي يؤكد التزامه بمساعدة الأردن الخلايلة: لا موائد إفطار عند صلاة المغرب الخصاونة يهنئ بحلول شهر رمضان تفاصيل سلفة تمكين 2 للقطاع الخاص الملك يهنئ بشهر رمضان: نسأل الله أن يعيننا على صيامه وقيامه
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار ساخنة
السبت-2021-03-06 06:17 pm

يريدون من البنوك تأجيل أقساطهم ونسوا أنها بلا قلب ولا يسري في شرايينها سوى النقود

يريدون من البنوك تأجيل أقساطهم ونسوا أنها بلا قلب ولا يسري في شرايينها سوى النقود

جفرا نيوز - هل حان الوقت لكي تساهم البنوك في اراحة الناس والتخفيف من ورطتهم المتفاقمة؟.

بالطبع حان.. حان ومنذ زمن.. نحن نتحدث عن 15 في المئة من الأردنيين متعثرون عن سداد ديونهم.. ونتحدث عن نحو 134 ألف قضية رفعت العام الماضي في المحاكم على مفلسين.. ونتحدث أيضا عن مليون متعثر ومفلس في المملكة.. أرقام مرعبة، فيما المخفي أعظم وأخطر..

قضايا لم يعد بالإمكان السكوت عنها.. فتداعيات كورونا الاقتصادية والاجتماعية بدأت ترى بالعين، والناظر يرى ان الانتقال الى التداعيات السياسية باتت وشيكة.

في الخبر ان لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية على لسان رئيسها النائب خالد ابو حسان طالبت بتأجيل أقساط البنوك على الشركات والقطاعات الاقتصادية لمدة ثلاثة شهور على الأقل 3 أشهر، على أن يكون التأجيل شاملا لقيم الفوائد ومن دون غرامات إضافية.

هو حل مؤقت لكنه يمنح هذه القطاعات بعض الاوكسجين، لعلها تستريح قليلا.

ندرك أن الحكومة لن تجرؤ على التعليق على المطالبة النيابية. فالبنوك هي البنوك، كما ان النقود هي النقود، جامدة، لا حياة فيها ولا تعاطف.

تراك على هيئة محفظة، ولا قلب للمحافظ، ولا تسري في شرايينها دماء، كما ان الروح فيها بلا روح.

النواب طالبوا بتفعيل أدوات البنك المركزي وصلاحياته في مطالبة قطاع البنوك بصفته شريكا وطنيا فاعلا.

ما نراه ان الحكومة ومؤسساتها الاقتصادية والاجتماعية ما زالت قاصرة عن ملاحقة تداعيات فايروس كورونا.

بل كأننا نقع من حفرة تلو حفرة من دون أن يعود سواء المواطن او الفعاليات الاقتصادية إلى النهوض من جديد.

لا يقتصر ضعف إدارة الحكومة على الجانب الاقتصادي، بل والصحي أيضا، ناهيك عن ازمته اللازمة في الملف السياسي.

وما يدعو الى القلق أن لا أحد بيننا يتحرك. حتى شطرنا الى شطرين: الشاكون والذين يصمون اذانهم عن الشكوى. 

صحيفة نيسان