الفراية: الإغلاق التام لمواجهة انتشار الفيروس صعب ومكلف جدا ولا أعتقد أنه سيحدث في الوقت الحالي عبيدات: السلالة الجديدة هي السائدة في الأردن وتنتشر بسرعة كبيرة صدور الارادة الملكية باعادة تشكيل مجلس امناء الهيئة الخيرية الهاشمية - اسماء الأردن يمنح إجازة طارئة للقاح جونسون آند جونسون الملك : نعتز بجيشنا العربي و نؤكد على فخرنا بشعاره الذي يمدنا بالتفاؤل للمضي قدماً تصاريح مرور للإعلاميين في الحظر الشامل يوم الجمعة إرتفاع نسبة فحوصات كورونا الإيجابية لـ %14.79 المجلس القضائي: تعطيل محكمة أمانة عمان الكبرى غدا الأمانة تقرر تعطيل موظفيها غدا احتفالا بمئوية الدولة بسبب إصابات بالكورونا.. السفارة العراقية تعلق دوامها أسبوعاً وفاة جديدة لطبيب بكورونا 20 ألف أسرة مستفيدة من برامج صندوق المعونة الوطنية في المفرق خط بري لنقل الركاب بـ 130 دولاراً بين الاردن و مصر والعراق أوروبا دعمت الأردن بـ841 مليون يورو لمواجهة جائحة كورونا المملكة على موعد مع الأجواء الباردة والماطرة نهاية الأسبوع الحالي.. تفاصيل الهياجنة : لم ندرس سيناريوهات شهر رمضان وصلاتي التراويح والمغرب حماية المستهلك: على الحكومة تغيير نهجها الخاص بجائحة كورونا 757 مخالفة لمنشآت وأفراد خلال أسبوع لمخالفتهم أوامر الدفاع التنمية: تعليق الدوام في مديريات عجلون والطفيلة ولواء بني كنانة " تجارة عمان " تثمن قرار أمين عمان بتمديد مهلة تجديد رخص المهن والاعلانات حتى نهاية اذار
شريط الأخبار

الرئيسية / برلمانيات
الأحد-2021-01-24 03:02 pm

راصد ينتقد ممارسات التضييق على الإعلاميين والإعلاميات في مجلس النواب

راصد ينتقد ممارسات التضييق على الإعلاميين والإعلاميات في مجلس النواب

جفرا نيوز- في إطار متابعة العمل البرلماني وتكريس الشفافية وترسيخ نهج إتاحة المعلومات، يعبر راصد عن قلقه إزاء غياب الشفافية في العمل البرلماني وخصوصاً السلوك المتبع من اللجنة المالية والذي يقتضي أن يدخل الإعلاميين لالتقاط الصور ومن ثم مغادرة الاجتماع، خصوصاً وأننا نعرف جميعاً بأن هذه الاجتماعات تعقد من أجل مناقشة مشروعي قانون الموازنة العامة وموازنة الوحدات الحكومية في ظرف استثنائي، كما شهدنا اليوم الأحد إغلاق لاجتماع كل من اللجنة القانونية ولجنة الشؤون الخارجية ولجنة الطاقة والثروة المعدنية، ونحن نرى بأن هذه الممارسة المتعلقة بإغلاق اجتماعات اللجان أصبح عرفاً برلمانياً جديداً.

إن هذا السلوك غير الحميد يعيدنا إلى المربع الأول في العمل البرلماني الذي يساهم بتعزيز الفجوة بين المواطن ومجلس النواب، إذ أن الأصل في العمل البرلماني أن يكون شفافاً وواضحاً للمواطنين بشكل عام، وإننا اليوم نشهد منعاً للصحفيين/ات والإعلاميين/ات ومراقبي راصد من الدخول إلى اجتماعات اللجنة المالية.

اليوم ونحن نسعى جاهدين بأن يتم إعادة الثقة بالمؤسسة التشريعية تأتي مثل هذه الممارسات لترسيخ سياسة الأبواب المغلقة أم المواطن وتحقيق مفهوم عدم إتاحة المعلومة، وكأن المواطن الأردني غير معني بما يتم مناقشته داخل اللجنة المالية، وهنا فإننا نوصي بضرورة إعادة فتح اجتماعات اللجنة المالية للإعلام ومؤسسات المجتمع المدني.

وعليه فإنه من غير المقبول أن نشهد ممارسات لا تنسجم مع أي ممارسات فضلى، ولا بد من إتاحة المساحة الكاملة للإعلاميين والإعلاميات من ممارسة عملهم بكل حرية ودون تضييق أياً كان نوعه.