الأردن يفتتح قنصلية عامة في مدينة العيون المغربية الفراية: لقاح كورونا للكوادر الصحية العاملة في القطاعين"العام و الخاص"الأسبوع المقبل ديوان الخدمة : 584 مرشحا للتعيين بالمستشفى الميداني في الجنوب استثناء مرضى العمليات والحالات الحرجة من قرار منع الزيارة الزراعة تسمح باستيراد الموز بعد ارتفاع أسعار المحلي ترخيص المركبات تنشر مواعيد ومواقع محطات الترخيص المتنقلة في عدد من مناطق المملكة فصل التيار الكهربائي عن مناطق في محافظات الشمال الجمعة - أسماء العسعس : الايردات الحكومية انخفضت وخسائر الحظر تقدر 714.8 مليون دينار الصحة: المستشفيات الميدانية عملها "مؤقت" لحين انتهاء الجائحة 5.5 مليون مشتركاً بالخطوط المدفوعة مسبقاً في الأردن استثناء 34 منشأة من حظر الجمعة في العقبة "الصحة" تدرس إنشاء مستشفى جديد في ماركا حال توفرت المخصصات وفيات الأردن الخميس 4-3-2021 الأوقاف: صلاة الجمعة من 11.40 ولغاية 12.40 ظهراً تعليق الدوام اليوم في مديرية تسجيل أراضي الرمثا والشونة الجنوبية “كورونا” ينهي عمل 36 شركة تخليص عائلات تلزم ضيوفها بإحضار نتيجة فحص كورونا قبل زياراتها قطاع الزهور يخسر 5 مليون دينار بسبب كورونا ..هل يستعيد ألقه من جديد؟ كتلة هوائية باردة الخميس وأمطار متفرقة على فترات النواب يقر معدلي "مؤقت الشركات" و"الاتجار بالبشر"
شريط الأخبار

الرئيسية / بانوراما
الإثنين-2021-01-18 12:36 pm

وزارة العمل تنشر «دراسة تحليلة للانشطة الاقتصادية المولدة لفرص العمل»

وزارة العمل تنشر «دراسة تحليلة للانشطة الاقتصادية المولدة لفرص العمل»

جفرا نيوز - اكدت دراسة علمية تحليلية منشورة على الموقع الالكتروني الخاص بوزارة العمل، على أهمية إجراء تحليل للإنشطة الاقتصادية لمعرفة أيهما أقدر على توفير فرص العمل، و نسبة الفرص التي يمكن أن توفرها من صافي فرص العمل المستحدثة في الاردن، من خلال تحليل البيانات في كل نشاط اقتصادي حسب الجنس مع حساب نسبة المشتغلين الكلي في كل نشاط .

وخلصت الدراسة التي اجرتها الباحثة ميسون برهومة ، بإن نشاطي تجارة الجملة والتجزئة وإصلاح المركبات ذات المحركات والدراجات النارية ونشاط الصناعات التحويلية هما من اكثر النشاطات التي تضم عدد من المنشات العاملة وتضم أكبر عدد من المشغلين، وأنهما من أكثر النشاطات المولدة لفرص العمل ، وإن أنشطة التعليم والتشييد وأنشطة الفنون من الانشطة التي لا تحتمل المزيد من المقبلين على العمل فيها لعدم خلقها لفرص عمل جديدة مقارنة مع أعداد المشتغلين فيها وأعداد المنشات.

وأوصت الدراسة بضرورة توجيه الباحثين والداخلين الى سوق العمل الى نشاط التعدين وامدادات الكهرباء وتكييف الهواء كونها من الانشطة التي تضم أعدادا قليلة من المنشات وأعدادا كبيرة من المشتغلين وتوفر فرص عمل .

واعتمدت الباحثة في الدراسة على تحليل البيانات الصادرة عن دائرة الاحصاءات العامة ضمن مسوحات مخصصة، بحيث تم تحليل نتائج مسح فرص العمل المستحدثة الصادر حتى منتصف عام ٢٠١٩وحساب نسبة مساهمة كل نشاط اقتصادي بصافي فرص العمل المستحدثة ودراستها على مستوى الجنس والجنسية لغايات المقارنة، كما اعتمدت على بيانات مسح العمالة والبطالة لعام ٢٠١٩ والخاصة بأعداد المشتغلين الاردنيين في كل نشاط اقتصادي حسب الجنس وحساب نسبة المشتغلين الكلي في كل نشاط اقتصادي.

وبينت الدراسة أن النشاطات التعليمية مشبعة من ناحية توفير فرص العمل وخصوصا للأناث،ويتضح وجود هناك مجموعة من الإنشطة التي توفر فرص عمل للإناث أكثر من فرص عمل الذكور وهي : أنشطة الصحة البشرية والخدمة الاجتماعية، وأنشطة الاسر المعيشية كصاحب عمل، وأنشطة الفنون والترويح والترفيه، وألانشطة العقارية، فهي أنشطة يمكن توجيه الباحثات عن عمل للعمل فيها ليشغلن هذه الفرص.

واشارت الدراسة إلى ضرورة البحث في بيئة العمل الخاصة بهذه الانشطة التي توفر فرصا للإناث أكثر من فرص الذكور وذلك للعمل على تمكينها والمحافظة عليها وضمان استقرار العاملات فيها وتوسيعها .

وختمت الدراسة أن هناك اختلاف في الانشطة الاقتصادية من حيث قدرتها على توفير فرص العمل، ومدى قدرتها على استيعاب أعداد المشتغلين واستقرارهم فيها