مدعي عام إربد يوقف عريساً ووالده لإسبوع لمخالفتهما أوامر الدفاع تعليق الدوام في مبنى الإدارة العامة لمؤسسة أموال الأيتام غدا مستشفى الجامعة يُعلّق استقبال مراجعي العيادات الخارجية لمدة أسبوع إطلاق استراتيجية ديوان المحاسبة للأعوام 2021-2023 نسبة مشاركة المرأة الأردنية في مواقع صنع القرار "متواضعة" 50% إعفاءات من الفوائد والغرامات للمنشآت والأفراد المدينين الصحة: 22.5 ألف مواطن سيتلقون لقاح كورونا في حال التزموا بالمواعيد الأحد عبء الواجبات المدرسية.. دعوات لترك التقدير للمعلم طقس الأردن الأحد .. أجواء مشمسة ولطيفة الحرارة في أغلب المناطق إصابة 4 أردنيين بالحادث الذي أودى بحياة العمري طقس الاردن الاحد: أجواء دافئة تعم المملكة نحر عنق طفلتيه ولاذ بالفرار .. وشقيقه اكتشف الجريمة وزارة النقل تعلق دوامها غدا بسبب كورونا منخفض خماسيني يؤثر على المملكة الاربعاء كنوع من المكافأة و التحفيز.. رجل اعمال اردني يوزع الذهب على موظفيه- صور الهواري يدعو لعدم التسرع بتخفيف الإجراءات 5 مدارس و306 شعب مغلقة بسبب كورونا في المملكة الصوراني: نبلغ عن الإصابات في المدارس الخاصة فور علمنا بها ويحذر من خطورة بقاء المدارس مفتوحة حال زادت الإصابات الخارجية تدين مقتل وإصابة العشرات بتفجير في مقديشو مؤشرات لعدم استقرار الوضع الوبائي بالمملكة خلال الشهرين القادميين
شريط الأخبار

الرئيسية / خبر وصورة
Friday-2021-01-15 05:20 pm

اندريه الحواري ستبقى (Number One)

اندريه الحواري ستبقى (Number One)

جفرا نيوز- خاص-  الشجرة المثمرة دوما ما ترمى بالحجارة .. ودوما ما يكون الشخص الناجح تحت بوصلة القصف والتضليل والإثارة ، فتجد كل كلمة منه بحجم جبل وكل فعل يوازي كوكب!

اندريه العزوني .. مثال الشاب والمحامي ورجل الأعمال الناجح والنائب الذي استطاع بفترة زمنية قصيرة اثبات نفسه ووجوده كلاعب سياسي من طراز رفيع مقتحما خارطة الكبار شاء من شاء وأبى من أبى 

ويبدو أن أعداء النجاح ومنافسو العزوني لا يألون جهدا بمحاولة حرف بوصلة أدائه البرلماني والسياسي المميز من خلال افتعال أزمات في الرأي العام إلا أن كل تلك  المحاولات كانت تأتي لصالحه ليحرز ال Number One مرة تلو أخرى 

مواقف العزوني تجاه الحريات العامة واضحة ودوما ما كان  المدافع الشرس عنها كيف لا وهو المحامي العريق الذي يدافع عن الحقوق في حين أنه سامح وصفح وتجاوز عن كل المسيئين إليه بقلب وعقل كبيرين 

العزوني كان خط الدفاع أيضا عن قطاعي التعليم والسياحة وهو الذي وضع بصمات كبيرة في هذين القطاعين خدمات وتشريعات

كما أن خطابه الأخير تحت القبة ابان قوته السياسية والبرلمانية بشكل واضح والرسائل التي وجهها للحكومة   كانت لسان حال المواطن، لمطالبته باعادة صياغة بوصلة الاعلام والتعليم تجاه حقيقة ان "اسرائيل" عدو وليس جزءا اصيلا من المنطقة

ومطالبته بتجنيد ابناء عمان الشرقية في القوات المسلحة والأجهزة الأمنية

وما اشارته الى أنه وفي كل خطاب حكومي يبدو الفريقها الوزاري مدانا ومجلس النواب يمثل المحكمة التي تبحث الحكومة من خلاله إلى صك البراءة ، إلا رسالة بليغة ووصفا لواقع حال ..

العزوني اليوم يتعرض لنقد وربما اكبر من ذلك بسبب موقف سياسي قدمه إلا وهو (الثقة) لحكومة الخصاونة رغم أن ٨٧ نائبا آخر منحوها ذات الثقة، وهذا الأمر يجعلنا نضع ألف سؤال وعلامة استفهام حول الدافع من الهجوم غير المبرر على النائب وترك الآخرين سوى أنه شجرة وطنية طيبة مثمرة ..

أبا سند .. ستبقى زيتونة شرقية وغربية مضيئة، جذورها ممتدة بالوطن وفروعها تصل عنان السماء،  واياديك البيضاء ومواقفك المشرفة ستبقى أكبر رد على هؤلاء ..