68% من الأردنيين ضد قرار إعادة حظر الجمعة بدء متابعة إلتزام المؤسسات الحكومية باستخدام الحد الأدنى من الموظفين الفايز ينعى العين الاسبق عقل بلتاجي اطفال يرفضون مدرستهم .. وابائهم يناشدون الوزير أمين عمان السابق عقل بلتاجي في ذمة الله التربية: امتحانات التوجيهي موضوعية باستثناء 3 مساقات و 50% من كل مبحث وزن الفصل الدراسي للورقة الامتحانية “الأردنية” تمنع طلبة التعلم عن بُعد من دخول الجامعة تحويل الدعم النقدي لـ25 ألف أسرة منتفعة من برنامج تكافل (3) اليوم ..تفاصيل وفيات الأردن الأحد 28-2-2021 تعليق الدوام في مديرية تسجيل أراضي مادبا الأحد طقس الأردن الأحد.. انخفاض قليل على درجات في أغلب المناطق التربية تبدأ استقبال طلبات الاشتراك لامتحان "التوجيهي" اليوم هبوط اضطراري لرحلة "الملكية الأردنية" في بيروت بسبب جرس إنذار خاطئ حداد يكشف الجهات المستثناة من تعميم الحد الأدنى للموظفين والإجراءات التي ستتبع مع المؤسسات المخالفة مصدر طبي ينفي فقدان المئات من عينات فحوصات كورونا بالسلط حديقة للحيوانات تعمل رغم جائحة كورونا وبدون ترخيص في جلول بالجيزة حجاوي : نحو 26 ألف إصابة بكورونا خلال الأسبوع الماضي فحوصات كورونا الإيجابية اقل من 10% نشر قوات مسندة بسلاح الجو لمواجهة التحديات الأمنية - صور الغداء والدواء تضبط 1120 تنكة زيت زيتون مغشوش وتحيل 55 مخالفة للادعاء العام
شريط الأخبار

الرئيسية / خبر وصورة
الخميس-2020-11-05 01:11 pm

بالصور و الفيديو .. الذكرى الخامسة على سيول عمان

بالصور و الفيديو .. الذكرى الخامسة على سيول عمان

جفرا نيوز - رامي الرفاتي
في ذكرى أليمة مرت على الأردنيين، يصادف اليوم الذكرى الخامسة لرحيل 4 اشخاص ، توفوا نتيجة السيول التي داهمت العاصمة عمان، في الخامس من تشرين الثاني عام 2015، بعد هطول مطري كثيف للغاية، ادى لغرق الشوارع وعدد من المنازل وشبه تعطل مؤقت للحياة في العاصمة.
وتسببت السيول بإغلاق أنفاق دوار السابع والسادس والرابع والداخلية بفعل ارتفاع منسوب المياه لأكثر من متر بالإضافة إلى تعطل المضخات، وغرق منازل بشكل كامل واضرار كبيرة بالبنية التحتية وممتلكات المواطنين.
وسجلت العاصمة عمان الوفاة الأولى لمواطن في مخيم الحسين، ووفاة طفلين من الجنسية المصرية في منطقة عرجان، ووفاة وافد مصري في منطقة الرابية، بعد مداهمة مياه الامطار لمنازلهم بشكل مفاجئ.
وتبادل المسؤولين في ذلك الوقت، مسؤولية غرق عمان حيث حمل عمدة العاصمة في ذلك الوقت عقل بلتاجي، وزير داخلية حكومة الدكتور عبد الله النسور أسباب الغرق، لتكتفي الحكومة بتشكيل لجنة تحقيق لمحاسبة المسؤولين عن الكارثة.