عطلة لهؤلاء الأحد المقبل - تفاصيل "البطالة في الأردن".. المفرق تحتل أعلى معدل والعقبة الأدنى لا تدخل بشري في تقدير قيمة الأراضي بالأردن الخصاونة يضع حجر الأساس لمشروع معبَر حدود الدرة في العقبة (صور) الخلايلة يكشف موعد انتهاء صيانة "المسجد الحسيني" 507 حالات عمل أطفال وتحرير 242 مخالفة بحق منشآت - تفاصيل 3580 ميجا واط الحمل الكهربائي المسجل الثلاثاء أطباء وممرضون فاقدون لوظائفهم - أسماء وفيات الأردن الأربعاء 28-2-2024 "الأردن يلبي النداء".. يشعل منصات التواصل الحالة الجوية المتوقعة في الأردن خلال الأيام القادمة الهواري: الأردن حصل على أكثر من حصته من اللجوء إلاّ أنه ظل ملتزمًا بواجبه الإنساني الميثاق يعقد اجتماعه الـ 49 ويؤكد الفخر والاعتزاز بمشاركة جلالة الملك إنزالات غزة التعليم العالي: الأربعاء آخر يوم لتقديم اعتراضات المنح والقروض مرتفع جوي سيبيري يؤثر على الأردن حتى الجمعة الملك يشارك في الإنزال الجوي للمساعدات لأهل غزة - صور "الملكية الأردنية" تفتتح وجهتين جديدتين في بريطانيا الملك يشدد على التوسع في عمليات الإنزال الجوية لأهل غزة الأمن السيبراني: نراقب 83 مؤسسة لكشف أي تهديد عليها سياسيون: نواجه التشكيك بالفخر بمواقفنا المشرفة مع غزة
شريط الأخبار

الرئيسية / عربي دولي
الثلاثاء-2024-02-13 11:18 am

3 دول أوروبية تعلن من باريس خطتها ضد "التضليل الروسي"

3 دول أوروبية تعلن من باريس خطتها ضد "التضليل الروسي"

جفرا نيوز - أعلنت 3 دول أوروبية من باريس خطتها ضد "التضليل الروسي”، حيث تتصدر قضية مواجهة عمليات التضليل الأجنبية، وخاصة تلك المرتبطة بروسيا، اهتمام الدول الأوروبية الثلاث فرنسا وألمانيا وبولندا.

وفي إطار تعزيز الأمان المعلوماتي بين هذه الدول استضافت باريس اجتماعًا ثلاثيًا يوم الاثنين، بهدف تأسيس تعاون جديد ضد الهجمات المعلوماتية الروسية، حيث أجرى وزراء الخارجية فرنسا ستيفان سيجورنيه وألمانيا أنالينا بيربوك وبولندا رادوسلاف سيكورسكي محادثاتهم خلال هذا الاجتماع الذي يُعرف بـ "مثلث فايمار”، الذي أُسس في عام 1991 للتعاون في القضايا الأوروبية.

فقد أعلنت فرنسا عن كشف شبكة منظّمة ومنسّقة من الدّعاية الروسيّة، موجّهة ضدّ دول أوروبيّة والولايات المتّحدة من أجل خداع الرأي العام الأوروبي، وخاصة الفرنسي، تنشر هذه الشبكة، المكونة من ما يسمى ببوابات المعلومات الرقمية، محتوى مؤيد لروسيا يحتفي بالاجتياح الروسي على أوكرانيا ويشوه صورة السلطات الأوكرانية. وتهدف هذه الحملة إلى الإضرار بفرنسا ومصالحها.

وفي مستهل حديثه خلال المؤتمر الصحفي قال وزير خارجية فرنسا ستيفان سيجورني : "تسعى روسيا إلى تدمير الوحدة الأوروبية.

وهناك 193 موقعًا روسيًا يشكلون بوابة رقمية نائمة للتلاعب بالمعلومات والتضليل، وستُستخدم قبيل الانتخابات الأوروبية. لقد حضّرنا الرد من خلال نظام (معلوماتي) لمكافحة التلاعب الروسي.”

وأضاف أيضاً: "تريد روسيا استنزاف ديمقراطياتنا من خلال الخلط بين الحقيقة والتزوير عبر تضليل المعلومات”.‏

من جانبها أوضحت الهيئة الفرنسية لمكافحة التدخل الرقمي الأجنبي في تقرير لها، أنَّ الشبكة تحوي ما لا يقلّ عن 193 موقعًا إلكترونيًّا، مشيرةً إلى أن هذه المواقع لا تنتج أيّ محتوى مبتكر بل تنقل بشكل متواصل منشورات غالبيتها صادرة من حسابات على المواقع الاجتماعية لجهات روسية أو موالية لروسيا، وكالات أنباء روسيّة ومواقع رسمية لمؤسسات أو أطراف محليّين.

وفي ختام الاجتماع الثلاثي قرب باريس أجمعت كل من فرنسا والمانيا وبولندا على تكثيف التعاون بين الوزارات المعنية في جميع المجالات وإنشاء برنامج إنذار ورد فعل بين البلدان الثلاث بشأن التلاعب بالمعلومات والتدخل الأجنبي، كما تم التأكيد على ضرورة حشد جهود الاتحاد الأوروبي في هذا السياق لتأمين منصات عبر الإنترنت واتخاذ تدابير فعّالة، خاصة مع اقتراب الانتخابات الأوروبية.

العربية