رئيس الهيئة المستقلة للانتخاب يلتقي وزير الداخلية القطري ذوو طفل قضى خنقا في ناعور .. لله ما أعطى ولله ما أخذ الملك وولي العهد يتلقيان برقيات تهنئة بمناسبة ذكرى تعريب الجيش الحموري أول أردني يحصل على لقب استشاري بجراحة المسالك في مستشفى لندن سفيران جديدان لدى البلاط الملكي الهاشمي الطبيشات نائبًا لرئيس هيئة تنظيم "الطاقة والمعادن" موظفون حكوميون إلى التقاعد - أسماء الملك يتجول في مقر الملك المؤسس - صور البطالة في الأردن تنخفض إلى هذه النسب بالأسماء.. شخصيات ومؤسسات من معان كُرمت "باليوبيل الفضي" توضيح حول انحراف أحد طرود الإنزالات لمستوطنة بغلاف غزة الأردن يدين الاستهداف الوحشي لغزيين ينتظرون مساعدات المسلماني: عبء جديد بانتظار الأردنيين الأردن ينفّذ إنزالا إغاثيا جديدا على شمال غزة (صور) الملك وولي العهد في معان (فيديو) مهم من الأوقاف للحجاج الأردنيين "الأرصاد" تكشف وضع الموسم المطري الحالي مع نهاية شباط مشروع جديد من موازنة الأمانة لتأهيل الشوارع "الشريانية" في 2024 وظائف شاغرة ومدعوون للامتحان التنافسي - أسماء الأمن: لا إغلاقات أو معيقات تذكر على الطرق الخارجية
شريط الأخبار

الرئيسية / عربي دولي
الإثنين-2024-02-12 10:54 am

فوز المحافظ ستوب في جولة الإعادة للانتخابات الرئاسية الفنلندية

فوز المحافظ ستوب في جولة الإعادة للانتخابات الرئاسية الفنلندية

جفرا نيوز - فاز رئيس الوزراء المحافظ السابق ألكسندر ستوب في جولة الإعادة للانتخابات الرئاسية الفنلندية، حيث تفوق بفارق ضئيل على وزير الخارجية السابق والسياسي المنتمي إلي حزب الخضر بيكا هافيستو، ليتولى المنصب الذي يتمتع بصلاحيات كبيرة في السياسة الخارجية.

ووفقا للقناة التلفزيونية العامة "إيل"، حصل ستوب على 51.7 بالمئة من أصوات الناخبين مقابل 48.3 بالمئة لهافيستو، بعد فرز 98 بالمئة من الأصوات.

وكانت النتيجة أقرب ما كان متوقعا، حيث أشارت استطلاعات الرأي إلى فوز ستوب بفارق أكبر.

وذكرت "إيل" أن هافيستو حقق نتائج جيدة في المدن والبلدات التي تضم جامعات، في حين كان أداء ستوب أفضل في الضواحي والمناطق الريفية.

وفي أول تصريحات له كرئيس منتخب، وصف ستوب الفوز بأنه أعظم شرف في حياته.

وسيتولى ستوب مهام منصبه اعتبارا من الأول من آذار المقبل، خلفا للرئيس الحالي ساولي نينيستو، الذي أكمل فترتين مدة كل منهما ست سنوات، ولا يسمح له بالترشح لولاية أخرى.

ويتم انتخاب الرئيس الفنلندي بشكل مباشر وهو يتمتع بصلاحيات كبيرة في السياسة الخارجية والأمنية، إلى جانب منصبه الشرفي.

وتمثل الانتخابات الرئاسية حقبة جديدة في فنلندا التي انتخبت على مدى عقود رؤساء يميلون لتعزيز العلاقات الدبلوماسية، ولاسيما مع الجارة روسيا.