هطول زخات مطرية متفرقة وأجواء باردة نسبياً في أغلب مناطق المملكة "القيسي": الحكومة مستعدة لتنفيذ برامج مشتركة لدعم الحجاج المسيحيين مجلس أمانة عمّان يقر عددا من الاتفاقيات ولي العهد يزور أسرة الشهيد الرائد راشد الزيود - صور الملك يتقبل أوراق اعتماد عدد من السفراء - أسماء الغذاء والدواء تعلن عن خطة رقابية لشهر رمضان قرارات مهمة صادرة عن مجلس الوزراء الأحد - تفاصيل حالات "تسوق إلكتروني" بالأردن تبدأ "بعروض " وتنتهي "بالنصب والاحتيال" "التربية" تكشف لـ"جفرا" موعد دوام المدارس خلال رمضان الحكومة تحدد ساعات الدَّوام الرَّسمي خلال شهر رمضان صرف عيدية بمناسبة عيد الفطر لهؤلاء - تفاصيل العمل: 10 نزاعات عمالية منذ بداية 2024 زملط يثمن الجهود الأردنية لوقف العدوان الإسرائيلي على غزة "عزم" يعرض رؤيته في مضارب بني صخر بالموقر (صور) 3530 ميجا واط الحمل الكهربائي المسجل أمس مفتي المملكة: إطلاق خدمة الفتوى عبر الروبوت.. ورصد هلال رمضان جدل موسمي "التنمية" تقرر حلّ 25 جمعية خيرية - أسماء وظائف شاغرة ومدعوون للتعيين في مؤسسات حكومية وزير الخارجية يشارك اليوم بإجتماعات الرياض وفيات الأردن الأحد 3-3-2024
شريط الأخبار

الرئيسية / عربي دولي
السبت-2023-12-01 11:17 pm

فشل تمديد الهدنة المؤقتة في غزة - تفاصيل

فشل تمديد الهدنة المؤقتة في غزة - تفاصيل

جفرا نيوز - كشفت مصادر مصرية مطلعة على الوساطة التي تشارك فيها القاهرة بين الاحتلال الإسرائيلي والمقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، عن كواليس ليلة الخميس/الجمعة التي شهدت مفاوضات مكثفة، وصفتها المصادر بـ"الصعبة"، لتمديد الهدنة الإنسانية المؤقتة في القطاع، لكنها لم تنجح.

وحمّل مصدر مصري مسؤولية انهيار مفاوضات تمديد الهدنة لحكومة الاحتلال، وأضاف: "كانت ليلة مضنية من الاتصالات، فشلت فيها كافة الجهود في إقناع الجانب الإسرائيلي بالتصورات المطروحة لتمديد الهدنة، التي رأى فيها الوسطاء تجاوباً كبيراً من حماس، التي عرضت تقديم قائمة تضم فئات لم يكن متفقاً عليها مسبقاً من كبار السن ومن الرجال بشأن تبادل الأسرى، وهو ما اعتبر مرحلة استباقية".

وأوضح المصدر أنّ "اقتراح إضافة كبار سن إلى القائمة جاء بعد رفض إسرائيل قائمة أخرى قدمتها حماس تتضمن ثلاثة جثامين لطفلين ووالدتهما، مع السماح بإطلاق سراح والدهما، رغم عدم انطباق شروط المرحلة الحالية عليه، وذلك لأبعاد إنسانية حتى يتمكن من دفن أسرته التي لقيت حتفها خلال قصف إسرائيلي سابق".

وكشف المصدر أنه "خلال المفاوضات، كان هناك رفض إسرائيلي قاطع لتسلم جثامين الأسرة الإسرائيلية"، قائلاً: "بدا واضحاً أن هذا الرفض وراءه خشية من تفجر الشارع الإسرائيلي ضد رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، لأنه مجرد توقيع الكشف عليهم، والتأكد من قتلهم خلال القصف، سيؤدي إلى ثورة غضب في الجبهة الداخلية، التي طالما طالبت بتجنب المناطق التي يتوقع أن يوجد فيها أسرى".

وأرجع المصدر فشل الجولة الأخيرة من المفاوضات إلى "تضمين الجثامين الثلاثة ضمن كافة المقترحة التي قدمت خلال الليلة الأخيرة من المفاوضات قبيل انهيار الهدنة"، قائلاً: "تفهم المسؤولون في حكومة الاحتلال خطورة الخطوة، وهو ما بدا واضحاً في التصريحات الرسمية الصادرة من تل أبيب، بالتشكيك في ما روّجت له حماس بشأن تلك الأسرة".

وانتهت عند الساعة السابعة من صباح اليوم الجمعة الهدنة بين إسرائيل وحركة حماس في قطاع غزة من دون أن يعلن أي من الجانبين تمديدها. وأعلن جيش الاحتلال في بيان استئناف القتال زاعماً قيام الحركة بخرق الوقف العملياتي لإطلاق النار واستهدافها الأراضي الإسرائيلية.

العربي الجديد