النسخة الكاملة

رانيا محمود ياسين غاضبة بسبب الذكاء الاصطناعي

الإثنين-2023-11-20 11:34 am
جفرا نيوز -
جفرا نيوز - أعربت الفنانة المصرية رانيا محمود ياسين، عن غضبها واستيائها، بسبب رصد بعض الصفحات الفنية قصصاً وحكايات عن الفنانين، لا أساس لها من الصحة باستخدام الذكاء الاصطناعي، بغرض زيادة عدد المتابعين، مشيرة إلى أن هذا التصرف يؤدي إلى "تشويه سمعة" نجوم لها قيمة كبير في المجتمع.

وكتبت رانيا عبر حسابها الرسمي على "إنستغرام": "نفسي افهم بجد جو الرخص بتاع الناس الي عايزه تعمل ريتيش على حس سمعه الفنانين ويعملوا بالذكاء الإصطناعي حد بيتكلم ويحكي اي هري ومعلومات لا اساس لها من صحة ويقول انا فنان او انا مطرب وبعدين يبدأ يحكي كلم مسيء عن حياته ثم يبدأ الناس يقولوا يا ترى ده مين ده فلان لا ده فلان".

وأوضحت رانيا أن الجمهور يذكر من خلال التعليقات أسماء فنانين ليس علاقة لهم بالحكاية المزعومة من أساسه، وكأن سمعة الفنان ليس لها أي قيمة، إذ لا يؤخذ اعتبار لحياته الشخصية وعائلته الذين سيشعرون بالحزن على ادعاءات وأكاذيب تطلق عليه.

واعتبرت ذلك يندرج تحت "سب وقذف" الفنانين، مطالبة بتوقف الصفحات ومعاقبتها، إذ وعلى الرغم من عدم ذكرهم أسماء محددة في المنشور، إلا أن الجمهور يبدا بالتخمين من خلال التعليقات.

واختتمت رانيا منشورها، قائلة: "اسفة الكومنتات كلها اسماء فنانين ليهم قيمتهم وبيتظلموا في نوعيات الرخيصة دي من الصفحات اتقوا الله اتقوا الله كفاكم عبث".

وانهالت التعليقات من قبل المتابعين مؤكدين صحة كلام رانيا، ومشيرين إلى وجود بعض الأشخاص الذين يصدقون الأقاويل على السوشال ميديا، حيث كتبت متابعة: "المشكلة مع الناس اللي بتصدق اللي بيتقال وبتتفاعل مع الصفحة وتخلي الفيديوهات مشاهدتها ملايين، يبقى عايزة اقول لهم يا جماعة ازاي مصدقين".

وتابعت أخرى: "المؤسف أنه في ناس تصدقهم وتتفاعل معهم، الكذب صاير كبير بعد هالتطور اللي لازم نستخدمو بالنواخي الإيجابية وليس السلبية".

آخر أعمالها

وفي الشأن الدرامي، كان آخر أعمال الفنانة رانيا ياسين مسلسل "انحراف" الذي أدت خلاله شخصية "سناء"، وشاركها في بطولته كل من روجينا، وأحمد صفوت، وسميحة أيوب، ولوسي، وأحمد فؤاد سليم، ومحمد لطفي.