النسخة الكاملة

خسارة قاسية لـ "سلة الناشئين" أمام نيوزيلندا في كأس آسيا بقطر

الخميس-2023-09-19 10:26 am
جفرا نيوز -


جفرا نيوز - تعرض المنتخب الوطني للناشئين إلى خسارة قاسية أمام منتخب نيوزيلندا بنتيجة 45-119 (النصف الأول 18-63) في لقاء جمعهما الاثنين، بصالة الريان في العاصمة القطرية الدوحة، ضمن الجولة الثانية عن مباريات المجموعة الثالثة من بطولة كأس آسيا للناشئين تحت 16 سنة لكرة السلة.

ويختتم المنتخب الوطني مشواره في الدور الأول، بمواجهة كوريا الجنوبية عند الساعة 2:30 مساء الثلاثاء، في صالة الريان، وتلعب البحرين مع نيوزيلندا عند الساعة 11:30 صباحا، فيما ينتظر أن يلاقي "الصقور" المنتخب صاحب المركز الثاني في المجموعة الرابعة بين منتخبات (الصين وماليزيا وكازاخستان والفلبين) في الملحق التأهيلي للدور ربع النهائي، والذي ينطلق يوم بعد غد.

وطبقا لنظام البطولة، يتأهل متصدر المجموعات الأربع للدور ربع النهائي بشكل مباشر، فيما يلعب ثاني وثالث المجموعات مع بعضهما البعض "كروس"، لإكمال أضلاع دور الثمانية، ثم تتأهل 4 فرق للمربع الذهبي، مرورا بالنهائي، علما بأن البطولة الآسيوية تشكل محطة تأهيلية لبطولة العالم تحت 17 عاما، والتي تستضيفها تركيا في الفترة من 29 حزيران (يونيو) إلى 7 تموز (يوليو) من العام 2024، حيث يتأهل أصحاب المراكز الأربعة الأولى في بطولة آسيا بشكل مباشر إلى مونديال تركيا.



نيوزيلندا 119 الأردن 45

دخل مدرب المنتخب الوطني، الصربي ماركو فيليبوفيتش اللقاء معتمدا على الخماسي، سند غزال وعمر حجازي وحمزة شعبان وفيصل شوا وعبدالمجيد شديفات، فيما اعتمد المدير الفني للمنتخب النيوزيلندي ليتون هادليتون على الخماسي، هايدن جونز وجامير ريد ولاكلان كراتي وأوسكار غودمان وجايمس ماثيوس. 

وأمطر المنتخب النيوزيلندي سلة المنتخب الوطني بجملة من السلات المتنوعة لماثيوس وكودمان ودالو وبول، فيما كان شعبان وبشير وحجازي والجيبات يسجلون النقاط الثمان للمنتخب الوطني على استحياء خلال الفترة الأولى، بعدما افتقد الجهاز التدريبي إلى الحلول للتخلص من الدفاع الضاغط "مان تو مان" والذي طبقته نيوزيلندا من بداية الملعب، ومعه تمكنت من حسم نتيجة الفترة (33-8)، ولم تتبدل الصورة كثيرا في الفترة الثانية أمام الأفضلية المطلقة لنيوزيلندا، لتتقدم في النصف الأول (63-18)، بعدما حسمت الفترة الثانية (30-10).

ولم تنجح محاولات لاعبي المنتخب الوطني في تقليص الفارق النقطي أمام نيوزيلندا، في ظل فوارق الخبرات والإعداد البدني والتحضير الخططي، الذي صب في مجمله لمصلحة نيوزيلندا، فيما اكتفى الجهاز التدريبي لـ "الصقور" بمراقبة المباراة وسط حالة من الاستسلام الواضح مع غياب الحلول لإنقاذ ما يمكن إنقاذه، ليخسر المنتخب الوطني في النتيجة النهائية للمباراة (45-119)، بعدما خسر الفترة الثالثة (15-23).

وبرز محمد آدم في اللقاء من جانب لاعبي المنتخب الوطني بتسجيله 11 نقطة و3 متابعات بفاعلية 10، فيما كان جاكسون بول اللاعب الأبرز من جانب نيوزيلندا بتسجيله 15 نقطة و5 متابعات و3 تمريرات و3 ستيل بفاعلية 24.

وقام المنتخب النيوزيلندي بـ45 متابعة (32 دفاعية و13 هجومية) مقابل 24 متابعة للمنتخب الوطني (15 دفاعية و9 هجومية)، وسجلت نيوزيلندا 45 نقطة من استثمار حالات "التيرن أوفر" مقابل صفر للمنتخب الوطني، الذي سجل نقطتين من الفاست بريك مقابل 51 نقطة لنيوزيلندا، و4 نقاط للمنتخب الوطني من الفرصة الثانية مقابل 19 نقطة لنيوزيلندا، والتي ساهمت دكة بدلائها في تسجيل 76 نقطة مقابل 24 نقطة جاءت عبر "بنش" المنتخب الوطني.