أجواء لطيفة الجمعة الملك يعود إلى أرض الوطن بالأسماء.. تعيينات في مديرية الأمن العام شملت 4 عمداء الخصاونة: نتطلع ليكون الأردن وجهة استثمارية لعُمان "مايكل وود" المتحدث ضمن فريق الأردن في لاهاي.. من هو؟ ترفيع 3 عمداء في الأمن إلى رتبة لواء وإحالتهم للتقاعد - أسماء الملك يهنئ أمير دولة الكويت بالعيد الوطني لبلاده الملك يغادر إلى السعودية لتقديم العزاء بوفاة والد الأميرة رجوة الزيادات أمام العدل الدولية: على القدس أن تظل مدينة السلام السفيرة السقا تقدم أوراق اعتمادها لملك إسبانيا “الخيرية الهاشمية” تسيّر طائرة مساعدات طبية إلى غزة المملكة على موعد مع منخفض جوي جديد وأمطار بهذا الموعد توضيح مهم للأردنيين المقيمين والزائرين إلى مصر حداد يوضح لـ"جفرا" حول سلامة الخضار والفواكه الأردنية طبيب مصري يفجر مفاجأة حول لقاحات كورونا .. وخبراء يردون “الاستهلاكية العسكرية” تعلن عن عروضها برمضان الضمان: تخصيص 163 راتب تقاعد اعتلال إصابي خلال 2023 كيف واجه الأردن الإعلام المنفلت؟ مدعوون لاستكمال اجراءات التعيين - أسماء السفيرة الرافعي تقدم أوراق اعتمادها للحاكمة العامة لكندا
شريط الأخبار

الرئيسية / شباب وجامعات
الخميس-2023-01-25 04:35 pm

“جمعية العلاج الطبيعي العربية” تبحث مع “الشرق الأوسط” سبل تطوير تخصص العلاج الطبيعي

“جمعية العلاج الطبيعي العربية” تبحث مع “الشرق الأوسط” سبل تطوير تخصص العلاج الطبيعي

جفرا نيوز – زار رئيس جمعية كليات ومعاهد العلاج الطبيعي العربية الأستاذ الدكتور شاكر بو عبد الله جامعة الشرق الأوسط؛ لبحث تطوير برنامج العلاج الطبيعي الذي تطرحه كلية العلوم الطبية المساندة في الجامعة، إلى جانب الاطلاع على آخر مرافق ومختبرات البرنامج الحديثة التي تم تدشينها من المعدات والأدوات لمحاكاة السيناريوهات والظروف السريرية المختلفة.

وركز اللقاء الذي جمع نائب رئيس هيئة المديرين في الجامعة الدكتور أحمد ناصرالدين برئيس الجمعية الأستاذ الدكتور بو عبدالله، على جملة من الخصائص التي وفّرتها الجامعة لطلبة تخصص العلاج الطبيعي من أجهزة تقويم العظام، والتأهيل العصبي، والتأهيل القلبي التنفسي، وتأهيل الأورام، وصحة المرأة والأطفال، والطب الرياضي.

وفي هذا الصدد، قال الدكتور ناصر الدين، بحضور مستشار الجامعة الأستاذ الدكتور أنيس المنصور، وعميد كلية العلوم الطبية المساندة الدكتور أنس الأشرم، ومدير دائرة الترويج والتواصل محمد الشايب، إن هذا اللقاء يمثل نقطة البداية للوصول الى برامج تدريسية فاعلة، وشهادات جودة عالية، مؤكدًا أنه يأتي ليكون ترجمةً لسعي الجامعة في الانفتاح على الفضاءات الأكاديمية، وإقامة الشراكات الفاعلة الرافدة لها في تغيير نمطية التعليم الجامعي، وأن استحداث الكلية يأتي لإدراك الجامعة أهمية العلاج الطبيعي في تحسين نوعية الحياة للأشخاص من جميع الأعمار والقدرات.

بدوره، تحدث الأستاذ الدكتور بو عبدالله عن مفهوم تعليم العلاج الطبيعي في الجامعات العربية، مضيفًا أن توسع وبدأ بالانتشار مؤخرًا لأهميته في تحسين اختلال الحركة، وتعزيز وظائف جسم الإنسان والصحة المثلى، مبديًا إعجابه بكلية العلوم الطبية المساندة في الجامعة، وأنه نجحت في توفير

المناخ التعليمي القائم على التجارب السريرية التي ستؤهل الطلبة لممارسة المهنة على نطاق واسع.

من جانبه، أوضح عميد الكلية الدكتور الأشرم أن انتشار استخدام وسائل التكنولوجيا الحديثة أدى إلى إلحاق أضرار متعددة في الجهاز العضلي استوجب معها إيجاد حلول فيزيائية لا جراحية، مضيفًا أن الجامعة تنظر للتخصص على أنه الضرورة التي لا بد من توفير الإمكانيات كافة من أجلها.