بشرى سارة من "الزراعة" بشأن الحُمى القلاعية خبير لـ "ميلودي" : الأردن ليس بعيدًا عن وقوع زلزال مشابه لتركيا - فيديو جامعات تقرر تعليق دوامها الثلاثاء - أسماء الفايز من الرياض : نثمن دعم السعودية للوصاية الهاشمية - صور الأردن يعلن إرسال مساعدات لسوريا وتركيا للإسهام في الجهود الإغاثية الملك يتابع تمرينا للدفاع المدني ويفتتح استوديوهات إذاعة الأمن العام ما مدى سلامة منتجات الألبان واللحوم بعد انتشار الحمى القلاعية؟ الملك يعزي بضحايا الزلزال بسوريا وتركيا ويوجه بتقديم مساعدات تعطيل مدارس المملكة كافة الثلاثاء بسبب الظروف الجوية سقوط الثلوج على ارتفاعات جديدة في المملكة الثلاثاء .. تعرف عليها أمانة عمّان تغلق سوق الحلال في الماضونة بسبب الحمى القلاعية الخلايلة : افتحوا المساجد لإيواء المتضررين الخارجية تعزي بضحايا الزلزال في سوريا وتركيا بالفيديو.. الحسبان يوضح لـ "ميلودي" حقيقة سحب اعتراف قطر بالبورد الأردني وزارة الزراعة: جاهزون للتعامل مع المنخفض مسودة توضح حالات عدم جواز حبس المدين في أمر الدفاع (28) - تفاصيل دعوة لحماية عدادات المياه والمزروعات بسبب الحالة الجوية أمانة عمّان تعلن "طوارئ قصوى" للتعامل مع المنخفض الجوي "خلية أزمة" في "الخارجية" وسفارتي الأردن في أنقرة ودمشق للاطمئنان على الأردنيين وفيات الأردن الإثنين 6-2-2023
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار ساخنة
الأحد-2023-01-22 03:12 pm

لأخذ 30 دينارًا ..حبس شاب مارس البلطجة على شخص طاعن بالسن

لأخذ 30 دينارًا ..حبس شاب مارس البلطجة على شخص طاعن بالسن

جفرا نيوز -  قررت الهيئة القضائية المختصة بقضايا البلطجة والأتاوات لدى محكمة صلح جزاء عمان برئاسة القاضي عطية صالح السعود، حبس شاب يبلغ من العمر 24 عاما، لمدة 3 سنوات بعد أن مارس البلطجة على شخص طاعن بالسن وضربه بأداة حادة في بطنه مرتين من أجل الحصول منه عنوة على مبلغ 30 دينارا.

ودانت المحكمة الشاب بجريمة استخدام القوة بقصد ترويع المجني عليه وإلحاق الأذى به وسلب ماله خلافا لأحكام المادة أ / 415 / ب مكررة من قانون العقوبات، وسيكون القرار قابلا للاستئناف أمام المحكمة المختصة بذلك، كما قررت مصادرة كل المضبوطات في القضية.

وبينت المحكمة في قرارها، أن المدان طلب من عامل في محل تجاري بعمان مبلغ 30 دينارا عنوة، إلا أن العامل اتصل بصاحب المحل الذي رفض إعطاءه المبلغ، وحضر والد صاحب المحل البالغ من العمر 81 عاما وحاول ثني المدان عن طلبه إلا أن الجاني قام بطعنه بأداة حادة مرتين في بطنه، ثم طعن صاحب المحل، وجرت الملاحقة والشكوى إلى أن ثبت للمحكمة قيام الجريمة بكامل أركانها.

واستمعت المحكمة لشهادة ثلاثة أشخاص في القضية، وأصدرت حكمها وجاهيا بحق المدان، وثبت لديها أن غاية المدان من استعراض القوة، هو ترويع الناس وتخويفهم وإلحاق الأذى بهم وفرض السطوة عليهم وسلب أموالهم وهو ما تحقق فعلا، حيث ألحق الأذى الجسدي بالمشتكين.

يذكر ان المشرع الأردني عمل على التصدي لظاهرة الترويع والتخويف المسماة بـ"البلطجة" التي انتشرت في الآونة الأخيرة وتبرير ذلك.

كما ان قانون العقوبات يعتبر مظهرا من مظاهر الحياة الاجتماعية وينبغي أن يساير روح العصر ومقتضياته وأن يتصدى بالتجريم والعقاب لكل أمر يكشف واقع الحال عن ضرورة التصدي له ومن ثم كان هذا الفرع من فروع القانون أكثرها عرضة للتطور ومسايرة لمقتضيات العصر ومطالب المجتمع.

بترا