تعطيل مدارس المملكة كافة الثلاثاء بسبب الظروف الجوية سقوط الثلوج على ارتفاعات جديدة في المملكة الثلاثاء .. تعرف عليها أمانة عمّان تغلق سوق الحلال في الماضونة بسبب الحمى القلاعية الخلايلة : افتحوا المساجد لإيواء المتضررين الخارجية تعزي بضحايا الزلزال في سوريا وتركيا بالفيديو.. الحسبان يوضح لـ "ميلودي" حقيقة سحب اعتراف قطر بالبورد الأردني وزارة الزراعة: جاهزون للتعامل مع المنخفض مسودة توضح حالات عدم جواز حبس المدين في أمر الدفاع (28) - تفاصيل دعوة لحماية عدادات المياه والمزروعات بسبب الحالة الجوية أمانة عمّان تعلن "طوارئ قصوى" للتعامل مع المنخفض الجوي "خلية أزمة" في "الخارجية" وسفارتي الأردن في أنقرة ودمشق للاطمئنان على الأردنيين وفيات الأردن الإثنين 6-2-2023 عاصفة مطرية اليوم وغدًا وأمطار غزيرة وثلوج على ارتفاعات 1100 متر - تفاصيل الأمن العام للمواطنين: توخوا الحذر الأطباء تشرع بتعديل بنود الدستور الطبي الشاكر يكشف عن تفاصيل الحالة الجوية الاثنين الحكومة تكشف عن خطتها لاستقبال المنخفض وزارة الزراعة: الحمى القلاعية لاتؤثر على الإنسان.. ومهيدات الاعراض تظهر عند ملامسة الحيوان 90% من أبقار وعجول الظليل والحلابات مصابة بالحمى القلاعية الموافقة على مشروع قانون يهدف لمعالجة خسائر المزارعين
شريط الأخبار

الرئيسية / عربي دولي
الخميس-2022-12-01 06:41 pm

انسحاب القوات الروسية من البلدات المقابلة لخيرسون على ضفة نهر دنيبرو

انسحاب القوات الروسية من البلدات المقابلة لخيرسون على ضفة نهر دنيبرو

جفرا نيوز - قال الجيش الأوكراني، الخميس، إنّ روسيا سحبت بعض قواتها من بلدات على ضفة نهر دنيبرو المقابلة لمدينة خيرسون، وذلك في أول تقرير رسمي أوكراني عن انسحاب روسي لما أصبح الآن خط المواجهة الرئيسي في الجنوب.

ولم يذكر البيان سوى تفاصيل محدودة ولم يتطرق إلى عبور أي قوات أوكرانية لنهر دنيبرو. وشدد مسؤولون أوكرانيون على أن روسيا كثفت القصف عبر النهر؛ مما أدى إلى انقطاع التيار الكهربائي مجددا في خيرسون، حيث لم تبدأ استعادة الكهرباء إلا بعد قرابة 3 أسابيع من إخلاء القوات الروسية للمدينة والفرار إلى الضفة الأخرى من النهر.

ومنذ أن تخلت روسيا عن خيرسون الشهر الماضي، بعد 9 أشهر من غزوها لأوكرانيا، أصبح النهر يشكل الآن الجزء الجنوبي الكامل للجبهة.

وطلبت روسيا بالفعل من المدنيين إخلاء البلدات الواقعة على بعد 15 كيلومترا من النهر، وسحبت إدارتها المدنية من نوفا كاخوفسكا على ضفة النهر. وقال مسؤولون أوكرانيون في وقت سابق، إنّ روسيا سحبت بعض المدفعية قرب النهر إلى مواقع أبعد أكثر أمانا، لكن حتى الآن لم يصلوا إلى حد القول بأن القوات الروسية تنسحب من البلدات.

وقال الجيش "لوحظ انخفاض في عدد الجنود الروس والمعدات العسكرية في بلدة أوليشكي" مشيرا إلى البلدة المقابلة لمدينة خيرسون على الجانب البعيد من الجسر المدمر فوق دنيبرو.

وأضاف "سحب العدو قواته من بلدات معينة في مقاطعة خيرسون، وتم نشرها في مناطق غابات على طول هذا الجزء من طريق أوليشكي-هولا بريستان السريع" مشيرا إلى مسافة يبلغ طولها 25 كيلومترا من الطريق عبر المدن المطلة على النهر والمنتشرة في الغابات على الضفة المقابلة لمدينة خيرسون.

وأردف أن معظم القوات الروسية في المنطقة تم حشدها في الآونة الأخيرة من جنود الاحتياط، موضحا أن القوات الروسية المحترفة عالية التدريب غادرت المنطقة بالفعل.

ولم يتسن لرويترز التحقق بشكل مستقل من صحة التقرير.

وعلى صعيد منفصل، شددت أوكرانيا إجراءات الأمن في بعثاتها الدبلوماسية حول العالم الخميس بعد انفجار قنبلة، وصلت في طرد بريدي، إلى سفارتها بمدريد، وهي واحدة من عدة عبوات تم إرسالها إلى أهداف في إسبانيا، بما في ذلك إلى رئيس الوزراء بيدرو سانتشيث.

وقال السفير سيرهي بوهورلتسيف لموقع يوروبيان برافدا الإخباري الأوكراني، إنّ الطرد المشبوه الموجه له، فتحه خارج المبنى القائد الأوكراني لأمن السفارة الذي أصيب في الانفجار.

وأضاف "بعد فتح الصندوق وسماعه نقرات متتالية، ألقى به فحدث الانفجار. وعلى الرغم من عدم إمساكه الصندوق وقت الانفجار أُصيب القائد في يديه وبارتجاج في المخ".

رويترز