الصحة تكشف أعداد المصابين بفيروس التنفس المخلوي إدارة مياه المفرق تكشف حجم الاعتداءات في بلدية منشية بني حسن أجواء لطيفة الحرارة في أغلب مناطق المملكة حتى الاثنين التربية: الطالب الذي لا يعيد الكتب سيدفع ثمنها تهكير موقع بلدية السلط الكبرى الإلكتروني مع اقتراب انتهاء كاس العالم .. عودة تدريجية لنشامى القوة الامنية الاردنية بقطر أين وصلت الحكومة بملف المعيقات التي تواجه شركات ومالكي حافلات النقل العام ؟ "يصيب الأطفال غالبًا" .. الصحة توضح في حال ارتفاع الإصابات بفيروس التنفسي المخلوي المكافحة تضبط 100 ألف حبة مخدرة بحوزة أحد التجار - تفاصيل لماذا تراجعت حجوزات الفنادق مقارنة بالأسابيع الماضية ؟ الاستهلاكية المدنية عن السلع : متوفرة لمدد آمنة احباط تهريب مخدرات من سوريا إلى الأردن - صور الملك يتابع سير الإنجاز في مشروع تأسيس مركز محمية العقبة البحرية كتلة (التاجر) تدعو للمشاركة بانتخابات غرفة تجارة عمّان إعلان مهم من وزارة الصناعة بشأن أسعار السلع الغذائية أمين عمان يكرم عمال وطن لامانتهم باعادة مبلغ مالي عثروا عليه لماذا تراجعت أعداد المعتمرين الأردنيين ؟ تعديل جزئي لمسار التحويلة المرورية القائمة على شارع الشهيد "قسائم شرائية للمحروقات" لـ 570 أسرة أردنية - تفاصيل بمشاركة 27982 تاجرًا .. القطاع ينتخب ممثليه السبت والمستقلة تستكمل إجراءاتها - أسماء
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
الثلاثاء-2022-10-04 02:05 pm

61 بالمئة يؤيدون الإبقاء على توقيت صيفي وآخر شتوي

61 بالمئة يؤيدون الإبقاء على توقيت صيفي وآخر شتوي

جفرا نيوز - كشف استطلاع للرأي أجراه مركز الدراسات الاستراتيجية في الجامعة الأردنية، لقياس آراء الشارع الأردني ومعرفتهم واطلاعهم على القضايا المستجدة التي تجري في الأردن والمنطقة أخيرا، عن أن 61 بالمئة من الأردنيين مع إبقاء التوقيت على أساس (صيفي شتوي) أي (تغيير التوقيت حسب الفصل)، و25 بالمئة مع إبقاء التوقيت الصيفي طيلة العام، فيما أيد 11 بالمئة منهم إبقاء التوقيت الشتوي طيلة العام.

وتم تنفيذ الاستطلاع خلال الفترة 26 أيلول - 2 تشرين الأول الحالي على عينة وطنية ممثلة وشاملة لكافة المحافظات والأقاليم والفئات العمرية والتعليمية، بالإضافة إلى عينة تمثل طلبة الثانوية العامة.

وأظهرت نتائج الاستطلاع أن نصف الأردنيين لا يعتقدون أن امتحان التوجيهي يشكل تقييماً تربوياً وأكاديمياً عادلاً للطلبة، حيث عبر (38) بالمئة فقط من طلبة التوجيهي عن اعتقادهم بأن نظام "التوجيهي" المعمول به حالياً يعكس تقييماً حقيقياً لمستواهم، في وصف 46 بالمئة من الأردنيين الذين تقدم أبناؤهم للامتحان " تجربة مرحلة التوجيهي بأنها مثيرة للتوتر والضغط النفسي وأنها أشبه بحالة طوارئ في المنزل.

ورأى 47 بالمئة من الأردنيين أن مستقبل الأجيال القادمة لا يجب أن يعتمد على نتائج امتحان التوجيهي فقط ولابد من إعادة النظر بالامتحان بشكل كامل، فيما طالب وأكثر من ثلث الأردنيين من الطلبة بإلغاء هذا الامتحان وإيجاد بديل له.

وأكد 76 بالمئة من الأردنيين أن الأردن بلد آمن ويشعرون بالأمان على أنفسهم وعائلاتهم.