أين وصلت الحكومة بملف المعيقات التي تواجه شركات ومالكي حافلات النقل العام ؟ "يصيب الأطفال غالبًا" .. الصحة توضح في حال ارتفاع الإصابات بفيروس التنفسي المخلوي المكافحة تضبط 100 ألف حبة مخدرة بحوزة أحد التجار - تفاصيل لماذا تراجعت حجوزات الفنادق مقارنة بالأسابيع الماضية ؟ الاستهلاكية المدنية عن السلع : متوفرة لمدد آمنة احباط تهريب مخدرات من سوريا إلى الأردن - صور الملك يتابع سير الإنجاز في مشروع تأسيس مركز محمية العقبة البحرية كتلة (التاجر) تدعو للمشاركة بانتخابات غرفة تجارة عمّان إعلان مهم من وزارة الصناعة بشأن أسعار السلع الغذائية أمين عمان يكرم عمال وطن لامانتهم باعادة مبلغ مالي عثروا عليه لماذا تراجعت أعداد المعتمرين الأردنيين ؟ تعديل جزئي لمسار التحويلة المرورية القائمة على شارع الشهيد "قسائم شرائية للمحروقات" لـ 570 أسرة أردنية - تفاصيل بمشاركة 27982 تاجرًا .. القطاع ينتخب ممثليه السبت والمستقلة تستكمل إجراءاتها - أسماء الكاز بدلاً من الغذاء - مبادرات تطوعية لمنح الدفء لفقراء الأردن الصفدي والفايز إلى قطر لحضور مباراة المغرب والبرتغال طقس الأردن..أجواء لطيفة الحرارة في اغلب المناطق حتى الأحد وفيات الأردن الخميس 8-12-2022 أجواء لطيفة الخميس 220 ألف أسرة تستفيد من برامج المعونة الوطنية
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار ساخنة
الإثنين-2022-10-03 04:04 pm

متغيرات اقتصادية عالمية تستوجب مراعاتها محليا

متغيرات اقتصادية عالمية تستوجب مراعاتها محليا



دراسة تحليلة من اعداد رئيس لجنة الاقتصاد و الاستثمار النائب خير ابو صعيليك 


جفرا نيوز - عزز الدولار الامريكي ارتفاعاته المتتالية بفعل السياسة النقدية المتشددة التي يفرضها المجلس الاحتياطي الفيدرالي الامركي ، حيث وصل الدولار لاعلى مستوى له منذ 20عاما" مقابل العملات الرئيسية الاخرى و خاصة اليورو و الين الياباني و الجنيه الاسترليني والذي هبط لادنى مستوى له منذ العام 1985 مؤشرا" على ازمة هيكلية يعاني منها الاقتصاد البريطاني اضطرت معها رئيسة الوزراء المعينة حديثا" ليز تراس لبحث خطة للتخفيض الضريبي ما لبثت ان تراجعت عنها بعد انتقادات حادة.

من الواضح ان جهود الفيدرالي الامريكي في كبح جماح التضخم من خلال الرفع المتكرر لسعر الفائدة لن تؤدي الى نتائج كاملة ، والسبب في ذلك ارتفاع كلف الطاقة و ما رافق ذلك من اضطراب ضخ الغاز الروسي في الخط الناقل نوردستريم.

لقد فرضت الاضطرابات الجيوسياسية بين روسيا و اكرانيا توترات بالغة الاهمية على السوق الاوروبي ومن ثم على سلاسل التزويد العالمية ومن المؤكد ان هذه الاضطربات وما تبعها من مواقف سياسية ستسغرق وقت طويل حيث لا يلوح في الافق القريب بوادر حلول سياسية.

لكل ما سبق فان التوقعات بتباطؤ النمو الاقتصادي العالمي او الدخول في حالة ركود لها ما يبررها وهو ما عزز قلق المستثمرين بخصوص محافظهم في الاسواق العالمية.



ماذا يعني ربط الدينار الاردني بالدولار الامريكي ؟

لعبت سياسة البنك المركزي الاردني المتمثلة بربط الدينار الاردني مع الدولار الامركي منذ اكتوبر- 1995 دورا" كبيرا" في تعزيز الاستقرار النقدي المحلي و النأي عن تذبذب الايرادات و علميات المضاربة التي قد يتعرض لها الدينار، ولا يجد البنك المركزي الاردني مناصا" من اللحاق و متابعة رفع سعر الفائدة على الدينار تماشيا" مع قرارات الفيدرالي الامريكي و السبب المباشر في ذلك منع عملية الدولرة و المحافظة على جاذبية الدينار كاحد ادوات الادخار.

غير ان الاثار السلبية لهذا الربط تتمثل في الحد من قدرة الحكومة على تحقيق النسبة المستهدفة للنمو في الناتج الاجمالي المحلي و التي هي بالاساس متواضعة ليضيف ذلك عبء جديد على الاقتصاد الوطني.

القطاع السياحي سيتأثر نتيجة لذلك و خاصة السياح القادمون من دول انخفضت عملتها مثل اوروبا و اليابان حيث سيضطر هؤلاء السياح لانفاق اموال اكثر لتحقيق نفس الخدمة السابقة.

و تمتد هذه الاثار لتشمل سوق العمل المحلي والذي سيكون مغريا" للعمالة غير الاردنية والتي ستسفيد من فرق تحويل الدينار الاردني الى عملتها المحلية في بلدانها الاصلية وسيكون كلفة العمالة مرتفعة امام المستثمر مقارنة مع نفس الفرصة الاستثمارية في دول اخرى انخفضت عملتها.

كل هذه الاثار السلبية يجب تحملها و لا تنفي اهمية ربط الدينار بالدولار فالمكاسب طويلة الامد على الاستقرار النقدي و السلم المجتمعي ستكون اكثر اهمية.

السياسة المالية مدعوة للاستفادة من هذه التحولات المرحلية، فالديون المستحقة على الاردن لصالح دول اوروبا و اليابان والمقدرة بما لا يقل عن 200 مليون يورو ، تكون قد انخفضت مقابل الدولار و بالتالي لا بد من دراسة امكانية استبدالها بعمليات اقتراض اخرى تساهم في تقليل كلفة خدمة الدين العام والذي تقترب نسبته من 15% من اجمالي الموازنة العامة وهي بلا مجال للشك نسبة كابوسية.



التضخم

رغم ان الرقم القياسي لاسعار المستهلك ( التضخم ) ارتفع في الاردن الى 5.34 % على اساس سنوي هذا العام ( تموز ) ورغم انها النسبة الاعلى منذ العام 2018 الا ان هذه النسبة مازالت ضمن الحدود العليا للمنطقة غير المقلقة اذا ما احسن التعامل معها.

سلبيات التضخم كثيرة ومعروفة للكافة ومنها تعزيز التفاوت في الدخل بين الاغنياء و الفقراء ، غير ان احد ايجابياتها ارتفاع الايرادات المقدرة في الموازنة العامة ، فالتضخم هو ايراد جديد غير منصوص عليه في القانون وهو صديق المالية العامة    Inflation is an extra taxation without Legislation




نمو الناتج الاجمالي المحلي

بالرغم من ان نسب نمو الناتج الاجمالي ما زالت متواضعة الا انه يمكن القول بوضوح ان الاقتصاد الاردني تخلص من حالة الانكماش الاقتصادي الذي شهدته المملكة في العام 2020 ( عام الكورونا )، حيث حقق قطاع الصناعات الاستخراجية معدلات نمو مرتفعة و صلت 7.4% وكذلك قطاع الانشاءات و بنسبة بلغت 4.9 % ، وارتفاع الدخل السياحي بفعل تدفق اعداد مرتفعة من السياح الى المملكة ساهمت برفع نسبة الاشغال و خاصة في منطقة العقبة الاقتصادية تحت ما يسمى
 ( Revens Tourism )  وقد صرح رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة ان الاقليم يحتاج الى 12000 غرفة فندقية بينما يتوفر حاليا" 5000 غرفة فقط.

يشير الرسم البياني المرفق ان نمو الناتج الاجمالي المحلي الاردني الاسمي و الحقيقي قد سلك V-Shape عند مقارنة هذه النسب للنصف الاول من هذا العام مع النسب المتحققة لنفس الفترة من العام 2019 ( قبل كورونا )
 



و بناءا" على التحليل الوارد اعلاه فليس من الحصافة الاستسلام لنسب التضخم المرتفعة او الرفع المتكرر لسعر الفائدة ، ومن هنا فانني ادعو البنك المركزي لان يكون هناك اكثر من سعر فائدة بحيث يتم تمييز القطاعات الاستثمارية ايجابيا" و بفوائد اقل ولا بد للسياسة المالية ( الحكومة ) ان تفكر في تعزيز عمل مؤسسات الاقراض المتخصص او ايجادها بحيث يتم منح فوائد اقل و اعني بذلك بنك الانماء الصناعي او بنوك زراعية او بنوك تنموية وهو عرف معمول به في كثير من دول العالم.

يساعدنا هذا الفهم لطبيعة و مسارات الاقتصاد العالمي و التغيرات الجيوسياسية في تقليل حالة عدم اليقين  ومستوى الشك حول الافاق المستقبلية للاقتصاد المحلي و ايجاد الحلول المناسبة التي تدعم السلم الاجتماعي و توفير العيش الكريم للمواطن الاردني الذي يستحق ان نبذل من اجله كل جهد صادق ومخلص.